مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 12 يوليو 2020 02:00 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

إكتشاف ربّما يكونُ مُثيراً

الثلاثاء 24 مارس 2020 12:36 صباحاً
عدن (( عدن الغد )) خاص :

كتب/ علي ثابت القضيبي

بالصدفة صباح اليوم، إلتقاني شابٌ خيساوي مهتم، وأبلغني أن هناك عظاماً ضخمة جداً لا هي إنسانية ولا لحيوان مألوف، وهي مدفونة وسط تبه رملية كلسية كبيرة في مدخل منطقتنا الخيسة بالبريقة بعدن، وفي موقعٍ يجري فيه حفر لتسوية أراضي لناس كما هو واضح.

إستثارني حديثه ورافقته الى الموقع، وهناك فعلاً وجدنا العظام الضخمة المغروسة وسط التربة، وهي فعلاً ليست لإنسان ولا لحيوان من الحيوانات التي نعرفها ونراها أمامنا اليوم، والبقايا هي متكربنة هشة جداً، وتؤكد للناظر أنها من عصورٍ سحيقةٍ.

هذه البقايا تستدعي بحث المختصين في الأثار القديمة جداً، وشخصياً من حجم العظام وطريقة تواجدها وتوزيعها في التبة يُشَبّهُ لي (والله أعلم) أنها لديناصورٍ ضخم أو ما شابه.. والحفر جارٍ، والبقعة هي لناس تخصهم ويشتغلون عليها، لكن الأمر فعلاً يستدعي توافر بعثة أثارٍ متخصصة للتحقق من الأمر.. أليس كذلك؟!

بعض صور العظام متوافرة هنا.

 


المزيد في ملفات وتحقيقات
القسم السياسي بـ(عدن الغد): يبحث أسباب عدم صرف مرتبات العسكريين والجهات المسئولية عن هذه المعضلة
- الانتقالي يخلي مسؤوليته ويحمل الحكومة.. فما مصير المرتبات؟- لماذا تطبع الحكومة أموالاً دون أن تدفع المرتبات؟- الإدارة الذاتية.. لماذا لا تصرف المرتبات؟- سنوات
اليمنيون السود والعنصرية: ظروف قاهرة وأصوات مخنوقة
يُقدر عدد اليمنيين السود بالملايين، ويعانون عقبات تمييز اجتماعي متوارثة، إذ يعيشون في أماكن وتجمعات مخصصة، وبعضهم في بيوت من الصفيح والمساكن العشوائية. بينما
كوفيد- 19 في اليمن… خارطة التفشي المجهولة!
ثمة أبعاد خفية في منتهى الخطورة لغياب المعلومة الحقيقة المتعلقة بانتشار الجائحة في البلاد، لن تشمل تبعاتها اليمن فقط، بل قد يمتد أثرها مستقبلاً إلى أماكن




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: البنك المركزي يصدر بيانا يرد فيه على المجلس الانتقالي بخصوص صرف المرتبات
الحوثيون يردون على دعوة "عبدالعزيز جباري" للسلام (Translated to English )
قوة أمنية تهدم سور ومصلى مول شهير في مدينة عدن
تجدد الاشتباكات بجبهة الشيخ سالم
عرض الصحف البريطانية- الغارديان: دونالد ترامب منافق بشأن الصين
مقالات الرأي
  يعيش جنوبنا الحبيب منذ سنوات حالةمن الاحتقان والتمزق والصرعات الدموية العبثيةوبشكل تصاعدي. لكنه ليس
في البدء احي مبادرة مخيم الاعتصام لضباط الجيش والامن للجنوب امام معسكر التحالف للمطالبة بصرف مرتباتهم
......وتلك حكايةٌ أخرى ، يرويها ( الطفل ) وديع : نصلُ إلى عدن ، وبالنسبة لنا نحن ( البدو ) فعدن حلم رائع وجميل .ثلاثة
تخرج بين الفينة والأخرى الكثير من التصريحات لقيادات ونشطاء المجلس الإنتقالي بأن هناك قواعد ومعسكرات تتبع
  بقلم/عبدالفتاح الحكيمي. هذا المقطع الدرامي ليس من نسج الخيال أو غير واقعي, بل مشاهدات يومية لما يدور في
  يسير المبعوث الأممي إلى اليمن السيد مارتن غريفث بنفس الأخطاء التي سلكها من سبقه من المبعوثيين الأمميين .
عندما تنقلب حقيقة استمرار راتب الدولة الشهري إلى حلم، ويتحول موعد صرفه الثابت إلى متغير وغائب لعدّة أشهر،
    عادل الأحمدي    بعد نحو ١٦ عاما من أول تمرد مسلح للعصابة الحوثية، وبعد أنهار الدماء التي سالت منذ
لو ان قيادة المجلس الانتقالي التقطت الفرصة الذهبية التي جاءتها مجانا وعلى طبق من ذهب، وسارعت الى اقتناص
  همدان العليي عيّن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا خاصا له إلى
-
اتبعنا على فيسبوك