مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 07 أغسطس 2020 06:08 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
السبت 22 فبراير 2020 12:34 مساءً

مدينة التواهي وذكريات الزمن الجميل ...!


إستطاب الرفاق لهم العيش ... في مدينة التواهي .. هذه المدينة الناعسة .. والولهانه المتكئة .. ليلا على نهود وصدر جبل شمسان ... ويخيل إليك إنها من عباد البراهمه ..
وقد حظيت .. مدينة التواهي .. دون سواها من المدن الجنوبية ...
أيام الزمن الجميل من حكم الرفاق .. اكثر من غيرها .. ففيها مقر اللجنة المركزية .. والمكتب السياسي .. وفيها مقر الإذاعه والتليفزيون .. والمسرح الوطني .. وياعيني على فن ذاك الزمان .. في اصالته وانغامه ..
ومع مقدم حفل البرنامج من المسرح الوطني ... الاستاذ احمد ناصر الحماطي ...
ولعمري وليت شعري فلايوجد ... شخص يضاهيه .. في حلاوة صوته وبلاغة إيذاعه وابداعه في التلاعب باالالفاظ ...
وهو يقدم الفنانيين ويطري عليهم .. حيث يقول إذا طلع الهلال فما علينا إلا ان نغني ... فيقطع صوته عاصفة من الهدير والصفير ...
ثم يقول اما الآن مع المطرب الحبيب ... فنان البدو والرعيان محمد محسن عطروش ... وبلله اعطني ياطير من دهلك سبوله ... يعقبه الفنانه امل كعدل ... وأغنية عود لي بابوووووس بابوس ايدك ...
وكل ذلك من عدن حورية الزمان وذاكرة المكان ... عدن الماء والهواء ... عدن الحور والزهور .. وروائح البخور .. ياسادتي عدن شجرة وارفه لها ريح وندى ...
لقد وقفت على بقايا ذكريات ... وسنين مضت من عمري ... ذكريات البندر والشيخ عثمان ... وجينا إلى البندر في شهر نيسان ... نشتي نبيع الفل كل ولهان ... التواهي ومنتزة نشوان ...
ونشوان لاتفجعك خساسة الحنشان ... كنا ننعم بأمن واستقرار .. ونجد للحياة طعم .. وكانت النساء في عدن يتدثرن بالشيادر .. ويتمايلين في مشياتهن .. كأنهن الطواويس في خيلاه ...
سافرات الوجوه .. كأنهن اقمار الليالي .. وسبحان من صور كنه قمر نور ..ومحلا ناقش الحناء ...
أيام رحلت من اعمارنا ... وذكريات تجلت في نفوسنا ... وبعد زيارتي لعدن .. وانا شيخا مسن اقف على عتبة الستينات ... وبعد فراق دام لأكثر من 35 سنه خلت من عمري ... فقد وجدتني اردد ماقاله مجنون ليلى ...
امر على الديار ديار ليلى
اقبل ذا الجدار وذا الجدار
وماحب الديار شغلن قلبي
ولكن حب من سكن الديار
واخطرهم يازمن كيف كنا ...!
بقلم محمد صائل مقط ..



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
فلكي يمني يطلق تحذير شديد وينصح بعدم السفر لهذه الأسباب( Translated to English )
عاجل .. انسحاب شركة MTN من اليمن وبعض دول الشرق الأوسط لايعني انهاء خدماتها
خروج محطات الكهرباء عن العمل بعدن
السلطات المصرية تفرض شروط جديدة على المسافرين القادمين من اليمن ابتدأ من 15 أغسطس (تعرف عليها)
انفجار عبوة ناسفة بخط التسعين
مقالات الرأي
  ما إن حضر أغسطس 2020 يحمل على جناحيه بشرى حقن الدماء في اليمن ، ووقف التصعيد بين الشمال والجنوب، بتسريع
لن يكتب النجاح لأي عمل مهما كان صغير آم كبير مالم تسبقه النوايا الصادقة لإنجازه غير ذلك فالعوض على الله..
  بقلم د.الخضر محمد الجعري إنفجار بيروت يوم الثلاثاء الماضي تاريخ 4-8-2020م والذي ذهب ضحيته حوالي 140 قتيلاً
انا من زمان وانا عندي شك. ان الفساد له فوائد. مش مثل ما يصوره البعض انه شر. محض..  حلوة محض والله مالي علم كيف
يشهد الوسط الإعلامي الجنوبي أيامنا هذه بلبلة غير مسبوقة وأصوات نشاز، في مسعى غير سوي بهدف الإساءة للقائد
كانت مدينة الصعيد حاضرة بلاد العوالق العامرة برجالها وامجادها وتاريخها ، اليوم على موعد له اتصالا قويا
اتفاق الرياض الاخير ينقصة حضور عناصر مهمة في المعادلة السياسية والعسكرية والاقتصادية والأمنية إيران قطر
  يوما بعد يوم ترتكب عصابة الحوثي الإرهابية من الفضائع ما يجدد جراح اليمنيين ، وهاهي اليوم تهدد بقتل
    د محمد السعدي      اشتهرت عدن ابان الحكم الاستعماري البريطاني بانها كانت احد مدن الشرق العربي
هل سنرى تدخل لمجالس السلطة التنفيذية بحضرموت لاستغلال نعمة المطر ليشهد المواطن اثرها في تجميل البيئة بتوسيع
-
اتبعنا على فيسبوك