مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 10 أبريل 2020 02:24 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الاثنين 17 فبراير 2020 02:44 مساءً

أيها المعلمون المضربون لكم فقط نرفع الإبهام

لم يمر المعلمون بظلم كما يمرون به اليوم، ولم تجحف بحقهم حكومة كما أجحفت في حقهم هذه الحكومة، وسابقتها، فالمعلم في وطني راتبه لايساوي راتب جندي في الجيش، أو الأمن، ضاعت سنوات السهر، والبحث، والمذاكرة، والتصحيح، ضاع كل ذلك في دهاليز حكومة الدكتورين بن دغر، وخلفه عبدالملك، فلقد كان معين مجحفاً في حقوق المعلمين، ولم يكن بن دغر أفضل حالاً من خلفه.


ضاعت حقوق المعلمين من علاوات سنوية، وتسويات، وهيكلة الراتب التي أقرتها حكومة كانت في عهد طيب الذكر الزعيم الصالح، الزعيم الصالح الذي كان يعتني بالمعلمين أيما اعتناء، فلقد كان المعلم في عهده، وسنوات حكمه هو المدلل، والمنعم، وأخذ حقوقه كأفضل موظف في هيكل الأجور، ذهبت تلك السنون، وجاءت حكومات لا تأبه بالمعلم، لهذا سارت منكسة الرأس، لأنها ترى مربي الأجيال يهان في عهدها، ولم تنصفه.


بعد هذه المقدمة تعالوا لنرفع الإبهام، ونخلع القبعة لأولئك المعلمين الذين يعلمون تلاميذهم كيف ينتزعون حقوقهم، أيها المعلمون المضربون: إنكم تؤدون رسالة لا تقل أهمية عن تعليم تلاميذكم حروف لغات العالم، ورموز الرياضيات، ورسومات العلوم، وخرائط العالم، فأنتم اليوم تعلمونهم أبجديات في كيفية انتزاع الحقوق، وبالطرق السلمية، تعلمونهم خرائط، وطرق، يسلكونها في المستقبل، لئلا يتطفل عليهم أحدٌ قادته الأقدار ليكون وزيراً عليهم، ليسومهم أصناف العذاب، والبهذلة.


استمروا فلن يضيع هذا الجيل، لأنكم تعلمونه أسمى دروس الكبرياء في كيفية انتزاع الحقوق.


هذه نصيحة أوجهها للمعلمين الذين تخلوا عن زملائهم، أقول لهم فيها: لا تكونوا كالثور الذي باع صاحبيه، لينجو بنفسه، فكان في تخليه عنهم هلاكه، وهلاكهم جميعاً، فاصطفوا جميعاً، فإننا نحن أولياء أمور التلاميذ، معجبون بثباتكم، وبدروسكم البليغة التي تقدمونها لنا، ولأبنائنا، فلن يضيع حق وراءه مطالب، وبالنسبة لما فات من منهج، سيعوض بدون شك، وسيتغلب المعلمون على تنكب الحكومة، ورأيي أن يتم التصعيد، وذلك من خلال المطالبة بحقوقكم كاملة غير منقوصة، وتنظيم وقفات احتجاجية أسبوعية، وصدقوني ستأتي حقوقكم، لأن حقوقكم لو وضعت في كفة، وما يتعالج به المسؤولون، ويمضغون به القات، ويصرفونه على جهالهم، في كفة أخرى، لتطايرت حقوقكم في السماء، فحقوقكم بالنسبة لما يهدرونه مجرد ملاليم في عالم النقد.


أخيراً: أقول لكم توحدوا، واثبتوا، ولا تستمعوا للمثبطين، وستأتيكم حقوقكم كفلق الصبح كاملة مكتملة غير منقوصة، ولكن شريطة وحدتكم، وثباتكم، ولكم وحدكم يرفع الإبهام، وتخلع القبعة، ولكم قبلة فوق رؤوسكم من كل محب للتعليم، وسلامتكم.

تعليقات القراء
444191
[1] والله انك تافه
الاثنين 17 فبراير 2020
عدني | عدن
والله انك تافه وحقير وما تسوى حتى قشر البصلة، أنت أول العارفين بأن اضراب المعلمين هو سياسي بقرار من المجلس (الانتقامي) الذي تتبعه أنت وأمثالك من حثالات عدن، وثانياً أنت أول العارفين أيضاً بأن الاضراب غير مطبق سوى في عدن فقط لكن في الضالع ويافع وابين وحضرموت التعليم طبيعي وعلى احلى ما يكون، لكن لأنك من الحاقدين على عدن وأبنائها وثقافتها ومدنيتها تعمل على التحريض ضد فك الاضراب ياكاتب من أصحاب الدفع المسبق.

444191
[2] اها .. انت صوفي
الاثنين 17 فبراير 2020
عدني | عدن
الان انتبهت أن لقبك هو الصوفي ، يعني من حرافيش تعز الذين تعودوا على الذل والمهانة والدعس بالأحذية الوسخة من قبل عسكر صالح وماكان منكم إلا السمع والطاعة والولاء وقولة (نعم)، لو انت ترفع للمعلمين المضربين صبعك الابهام فأن أرفع لك أصبعي الوسطى للجلوس عليها.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
المساجد بعدن تُعيد فتح ابوابها عقب اغلاق دام اسبوعين (Translated to English )
عاجل: إندلاع اشتباكات بين مجموعة أفراد يتبعون قوات أمن المنشآت بعدن
عاجل: اندلاع حريق كبير بالمنصورة
البركاني: هؤلاء هم من وافق على اغتيال الرئيس صالح وأمين حزب المؤتمر عارف الزوكاء
وفاة 13 مواطناً خلال 72 ساعة في مدينة دمت شمالي الضالع في ظروف غامضة
مقالات الرأي
      نعمان الحكيم هذا مقال ارثي فيه صديقي وحبيبي الاكرم الشهم المثقف الانسان كتبته في وفاته العام
في كل جولة من المعارك ويتم فيها الإعلان عن تقدم وتحقيق انتصارات لقوات الشرعية! فجأة تسمع عن وقف فوري لإطلاق
قرأت اليوم قرارا بفصلي من اللجنة العامة مع مجموعة اسماء أخرى من قبل مشرفي الحوثي بصنعاء . سبق وأن قرأت فصلي
عند استحضار سلوك الحوثيين تجاه السلام منذ الحرب الأولى 2004، تشعر أن السلام الحقيقي ليس في أجندتهم أبدا، وهو
⁃ حتى هذا اليوم الخميس ٩ ابريل ٢٠٢٠ م لم تسجل في بلدنا أي حالة اصابة بفيروس كورونا. لله الحمد والشكر. ⁃ هناك
  أغلب الناس يهتمون باخبار العالم بغض النظر عن مصداقيتها وقليل منهم من يتجاوز ذلك إلى النظر إلى الجوهر
    في بلدة ممسني غرب شيراز يوجد شاهد قبر لمتوفي بتاريخ الرابع من نوفمبر 1918 يصف وباء الانفلونزا الاسبانيه
مع أن أولادي محمد وأسامة خرجوا من منطقة مودية وهم صغار وكانت زياراتهم إليها محدودة وسريعة فقد قررنا في
لا أدري كيف كان مجيئي إلى هذا العالم الصاخب بالجلبة والضوضاء! المزدحم والمحتدم بالصراع والغضب والجنون..
  --------------------- هاهي الوقائع تؤكد مجددا أن الحوثية فكرة تعيش بالحرب ، وتتلاشى بالسلام ، وهي لذلك لن تقبل بأي
-
اتبعنا على فيسبوك