مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 24 فبراير 2020 07:17 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

طلاب المعهد العالي للقضاء ينفذون وقفة احتجاجية للمطالبة بالرواتب والسكن

الأحد 19 يناير 2020 03:05 مساءً
تقرير : دنيا حسين فرحان

بعد 3 أشهر من بدء الدراسة في المعهد العالي للقضاء ومعاناة القبول فيه بعد سلسلة امتحانات وصعوبات وعراقيل وخسائر مادية للطلاب الملتحقين به قام طلاب الدفعة (23)دفعة القاضي جمال عمر بتنظيم وقفة احتجاجية أمام المجتمع القضائي من أجل مطالبة الحكومة بسرعة تسليم رواتبهم وتوفير سكن بهم بعد أن ضاقت بهم سبل الحياة وطفح بهم الكيل بعد عدد من الوقفات التي نظموها خلال الفترات الماضية والرسائل التي تم توجيهها للجهات المعنية منها المجلس الأعلى للقضاء المعني بهذا الموضوع بشكل مباشر لكن دون جدوى. 

*4 أشهر من المعاناة على أمل الحصول على الراتب الضائع: 

طلاب معهد القضاء العالي البالغ عددهم 300 طالب بعد أشهر طويلة من الجد والاجتهاد من أجل قبولهم واجتيازهم كل اختبارات القبول والحصول على درجات تأهلهم للالتحاق بالمعهد وبعد أن بدأ العام الدراسي في المعهد كان من المفترض حصولهم على رواتب وتوفير سكن للطلاب خاصة من يسكن في محافظات مجاورة لعدن حسب القانون.

ولكن مع الأسف تفاجئ الطلاب بأن تمر 4أشهر كاملة دون أن يسلم لهم ريال واحد من وزارة المالية ومن المسؤولين على المعهد أو الجهات المعنية بالمجلس الأعلى للقضاء والحكومة , ولم تفلح كل محاولاتهم بالتواصل معهم وشرح معاناتهم مع الظروف المحيطة والغلاء الفاحش وهبوط العملة وتكاليف الدراسة الباهضة والمواصلات وإيجارات السكن لبعض الطلاب الذي لا يتوفر لهم سكن أو مأوى في عدن للمكوث فيه أيام الدراسة في المعهد.

هناك طلاب قادرين على تحمل بعض عبئ المصاريف اليومية وهناك طلاب لا يتمكنون من الدفع بسبب ظروفهم المعيشية الصعبة والتي قد تحرمهم من مواصلة الدراسة إذا استمر الوضع هكذا والرواتب ضائعة في علم الغيب لا يعرف متى وقت تسليمها لهؤلاء الطلاب الذي سيصبحون ذات يوم قضاة لهذه البلاد ومن المفترض أن تكون لهم معاملة خاصة وتقدير. 

*ضياء مهيوب طالب في المعهد العالي للقضاء أحد منظمي الوقفة الاحتجاجية: 

تم امتحاننا القبول لمدة عام كامل منهم من كان يعمل محاميا ومنهم بالمحاكم تركوا عملهم وخسروا خسارة فادحة لتكاليف القبول التي وصلت لمليون ريال يمني تم قبولنا للدراسة في المعهد بشهر أكتوبر من العام 2019م الماضي ومن المفترض أن تسلم لنا رواتب منذ بداية الدراسة بموجب القانون لكننا لم نستلم أي شيء لا راتب ولم يتم توفير سكن لنا ومعظمنا من محافظات أخرى غير عدن والكل يدرم الغلاء الحاصل رفي البلاد يعني أن يكون لدينا مصروف يومي وكم هي المناشدات والرسائل التي سلمت للجهات المعنية منها مجلس القضاء الأعلى الذي يجب أن يضع مشكلتنا بعين الاعتبار لكن لم يقوم بذلك.

سمعنا عن عدة اجتماعات عقدت من قبل مجلس القضاء الأعلى ولكن لم نجد أي نتيجة تمسنا وتمس وضعنا نحن طلاب المعهد العالي للقضاء برغم اننا نمثلهم وهذا من حقنا ضاقت بنا السبل ولا خيار لنا سوى الوقفات الاحتجاجية التي نظمنها عدد منها قبل هذه الوقفة لتوصيل صوتنا للجهات الإعلامية التي تعتبر قنوات لتوصيل معاناة كل شرائح المجتمع ونحن منها.

سنصبح بعد التخرج من المعهد قضاء وهذا يعني أنه يجب معاملتنا بطريقة لائقة بنا وتقديرنا ولكننا لم نجد سوى الاهمال والتهميش وحرماننا من حقنا ورواتبنا هي مطلبنا الرئيسي ونتمنى أن يتم التجاوب معنا خلال الفترة القادمة لأننا لم نعد نتحمل أكثر من هذا.

ويضيف الطالب عبد السلام الجبرني : 

بحث أصواتنا ونحن تطالب المجلس الأعلى للقضاء بصرف رواتبنا وتوفير سكن لأنه من ضمن قوانين المعهد العالي للقضاء لمن يريد الالتحاق به التفرغ الكامل للدراسة فكيف سيتمكن الطلاب من دفع التكاليف وهم بلا عمل فقد تركوا كل أعمالهم.

قمنا بعدد من الوقفات منها أمام المجلس العالي للقضاء قبل شهر وأمام وزارة المالية والآن أمام المجمع القضائي ولكن دون جدوى بالله عليكم كيف ستكون هيبة 300 قاضي وقاضية وهم يهانون بهذه الطريقة ولا يلتفت لهم كأنهم بلا فائدة أو قيمة.

حالة الطلاب مأساوية لذلك قررنا الخروج ورفع لافتات تحمل رسائل مباشرة لكل من بيده القرار وقادر على تحريك موضوعنا وتسليمنا رواتبنا بشكل سريع وإلا سنضطر لاتخاذ إجراء آخر من أجل توصيل أصواتنا والحصول على مطالبنا. 

*واختتمت الوقفة الاحتجاجية بإلقاء بيان مباشر للمجلس الأعلى للقضاء والحكومة يشرحون فيه مشكلتهم ويطالبونهم بالتدخل الطارئ والسريع لصرف رواتبهم عبر وزارة المالية وحل لهذه المشكلة التي يتجرع بسببها طلاب المعهد العالي للقضاء مرارة العيش وسوء الظروف.


المزيد في ملفات وتحقيقات
غضب عارم في حضرموت لاستمرار اغلاق مطار الريان (تقرير)
تقرير: عبد اللطيف سالمين   يعتبر مطار الريان في مدينة المكلا بمحافظة حضرموت احد أقدم المطارات في المنطقة واليمن كونه ثالث أكبر مطار في عموم البلاد بعد مطاري صنعاء
تقرير يرصد أوضاع محافظة شبوة ومقارنتها بواقع مدينة عدن والجدال الدائر بين المؤيدين والمعارضين
الجدل حول شبوة.. إلى متى؟!القسم السياسي بـ(عدن الغد):(لم تتواجد الدولة بكامل سلطاتها من قبل كما تتواجد الآن في محافظةشبوة).. هذه الحقيقة لا يمكننا إغفالها في ظل الجدل
مدير مطار عدن الدولي لـ"عدن الغد" مجهودات ذاتية نقوم بها لمحاربة فيروس كورونا ونطالب بتعاون الجميع معنا
بعد المعاناة التي عاشها الأسر والطلاب اليمنيون المقيمون في الصين ومناشداتهم للدولة من أجل نقلهم إلى أراضي الوطن هروبا من مرض الكورونا المنتشر في الصين والأخبار


تعليقات القراء
437613
[1] طالبوا بحقوق الآخرين مثلما تنتزعون حقوقكم شهرياً يا وزارة تعليم عالي
الأحد 19 يناير 2020
منصف أنشروا يا عدن الغد | الجنوب
(تحويل مستحقات الرسوم الدراسية للعام الأكاديمي 2018-2019م للطلاب المبتعثين للدراسة في الخارج) العام الدراسي 2018-2019م قد انتهى يا سيد ونحن الآن في العام الدراسي 2019-2020م الأفضل أن تبعثوا الرسوم الدراسية حق العامين و إلا الطلبة لن يسمح لهم بدخول كلياتهم. (وأكد أن قطاع البعثات على وشك الانتهاء من إعداد مستحقات الربع الثالث للعام 2019م، وتحويلها للخارج في القريب العاجل) يا أخي المفروض في بداية هذا الشهر تدفعوا مستحقات الربع الأول من العام الحالي أي يناير-مارس 2020م. أنتم لم ترسلوا مستحقات الربع الثالث و الربع الرابع أي مستحقات 6 أشهر والآن حان وقت دفع مستحقات الربع الأول من عام 2020م أي أن المطلوب دفع مستحقات 9 أشهر. سؤالي لكم و لكن بدون زعل هل أنتم تستلمون رواتبكم بانتظام نهاية كل شهر؟ كيف يفعل هؤلاء المساكين في الخارج عندما لا يستلمون مستحقاتهم في وقتها؟ هل تريدونهم الوقوف أمام أبواب المساجد و الكنائس أم يشتغلون في المطاعم و مسح الأحذية أم يمارسون الأعمال المخلة بالأدب؟ أنا لا أتهم شخص بعينه و لكن كل مسئول يجب أن يتحمل مسئوليته بجدارة ويطالب بشدة استخراج مستحقات الطلبة و الطالبات الدارسين في الخارج و ارسالها إليهم في الوقت المناسب ويستشعر أن هؤلاء الطلبة و الطالبات مثل أولاده و بناته. معذرة إذا كنت قاسياً بعض الشيء. أرجو من كل الأحرار في الشرعية و المجلس الانتقالي الجنوبي و كل الصحفيين أن يستشعروا المسئولية و يشكلوا ضغطاً عاماً على وزارة التعليم العالي و الحكومة لأن تعريض أبناءنا و بناتنا في الخارج للأخطار لا يجب السكوت عليه. يجب الضغط على الحكومة لدفع المخصصات المالية دُفعة واحدة مع التأكيد على دفع مخصصات كل ربع سنة في بداية كل ربع لأن في الخارج لا توجد محلات و لا مطاعم و لا وسائل مواصلات تقبل تسليف الطلبة و الطالبات و الانتظار حتى تتكرم وزارة التعليم العالي بدفع المخصصات المالية.

437613
[2] الحقوق لا توهب
الأحد 19 يناير 2020
صدام حسين | Malaysia
الحقوق لا توهب بل تنتزع فلاسكوت على باطل وعلى المسؤلين تحمل المسؤلية امام هاؤلا المستضعفين



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
تفاصيل انفجار هز خور مكسر
عاجل: اندلاع اشتباكات بخور مكسر
بن بريك: هذا ما يعنينا من قرار إقالة محافظ المهرة
باكريت يوجه رسالة للمملكة العربية السعودية عقب تعيين محافظ جديد للمهرة .. ماذا تضمنت ؟
مدير مطار عدن الدولي لـ"عدن الغد" مجهودات ذاتية نقوم بها لمحاربة فيروس كورونا ونطالب بتعاون الجميع معنا
مقالات الرأي
محمد العتيقي     نتيجة لانعدام الرؤية في لوحة القيادة للواقع اليمني بشكل عام والوضع الجنوبي بشكل خاص
    ✅قناعتي من اليوم الاول للتوقيع على اتفاق الرياض انه اتفاق لن ينفذ وان الخيارات الاخرى مفتوحة وهي
  احببتها وظهرت آثار الحب ..على محياي من خلال فراصة أم الحسين ..فحلفتني وقبل ذا كانوا يصدقوني… وقصدهم
      @/ بُتٌ مُقتنعاً الٱن أنّ إتفاق الرياض قد طُويت صفحتهُ ، وبصلف أخوان الشرعية جرىٰ التّمنع عن
هل كان أحداً يتوقع في يوم من الأيام أن يكون هادي رئيساً لليمن،، أُجيب بلأ وأُجزم إنه كان يعتبر من المستحيلات
كثر الحديث عن تغيير محافظ المهرة وكثرت التحليلات وتم استغلال ذلك القرار اعلاميا من قبل مطابخ الاخوان لإظهاره
كتاب" معالم في الطريق" هو أهم وأخطر كتب الداعية الإخواني سيد قطب المثيرة للجدل على نطاق واسع بالعالم، لما فيه
المواطنون في عدن وربما محافظات اخرى يفتك بهم المرض .شيوخ واطفال وشباب من الجنسين يتوافدون الى المستشفيات
منذ بداية مخطط إيران في مشروع التوسع والتمدد خارج المنطقة، الذي بدأ نشاطه بعد مجيء الخميني في 1979، أدركت إيران
دخلت مرحلة الحرب في اليمن مرحلة هي الأكثر تعقيداً وهي الأكثر ضبابية! وعلى مدى خمسة أعوام مضت كان الجميع يأمل
-
اتبعنا على فيسبوك