مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 05 أغسطس 2020 01:52 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

أزمة المرتبات تتمدد.. مقاتلو الساحل الغربي دون مرتبات للشهر الثاني

مقاتلون جنوبيون في الساحل الغربي لليمن - أرشيف
السبت 14 ديسمبر 2019 08:48 مساءً
عدن (عدن الغد) خاص:

امتدت أزمة المرتبات لتشمل قطاعات عسكرية جديدة بعد أن باتت ملازمة للجيش الوطني التابع للحكومة وكذا منتسبي وزارة الدخلية.

وقال جنود يقاتلون في جبهات الساحل الغربي ضمن قوام قوات العمالقة أنهم لم يتسلموا مرتبات شهر نوفمبر الماضي.

وأكد الجنود في إفادة لـ"عدن الغد" عدم استلامهم لمرتبات شهر نوفمبر الماضي رغم مرور أكثر من نصف شهر على معياد تسليمها.

وطالب الجنود بسرعة تسليم مرتباتهم لمواجهة صعوبة الحياة في المناطق المحررة.

ويتسلم المقاتلون في جبهة الساحل الغربي 1000 ريال سعودي في الشهر ويتبعون بشكل مباشر قيادة قوات التحالف العربي.

وفي السياق ذاته قالت مصادر خاصة أن كافة التشكيلات المقاتلة في الساحل الغربي لم تتسلم مرتبات شهر نوفمبر الماضي.

وأشارت إلى أن قيادة قوات التحالف العربي في عدن لم تسلم المرتبات حتى الآن، لافتة إلى أن ذلك سيتم قريبا.

وفيما لم توضح المصادر سبب امتناع قيادة قوات التحالف العربي تسليم مرتبات المقاتلين في الساحل الغربي، يبدو ان ترتيبات نقل الإشراف على تلك قوات الساحل الغربي من دولة الإمارات إلى المملكة العربية السعودية سببا لتأخر صرف المرتبات. 

وبالإضافة إلى مقاتلي جبهة الساحل الغربي فإن منتسبي الحزام الأمني في محافظات عدن ولحج وأبين والضالع لم يتسلموا مرتباتهم لشهر نوفمبر الماضي.

وللمرة الأولى تتأخر مرتبات القوات التي تقع تحت إشراف التحالف العربي بعد أن باتت معضلة تأخر المرتبات ملازمة لكافة منتسبي قوات الحكومة اليمنية "الجيش والداخلية".

ويشكو منتسبو قوات الحكومة اليمنية في الجيش والأمن تأخر صرف مرتباتهم لأشهر عديدة فيما بدأت معضلة تأخر صرف المرتبات تظهر لدى القوات التابعة للتحالف العربي في الجنوب.

ويامل كافة منتسبي القوات المقاتلة وكذا الأمن التابعين للحكومة أو التحالف بسرعة صرف المرتبات وإبعادها عن الصراع السياسي حتى لا تتضرر عشرات الالاف من الأسر التي تقتات على تلك المرتبات.


المزيد في أخبار وتقارير
السفارة اليمنية في بيروت تعلن عن إصابة طلاب يمنيين في انفجارات المرفأ
أعلنت سفارة الجمهورية اليمنية في لبنان ان طالبين يمنيين أصيبا في إنفجار بيروت . وطمئنت سفارة بلادنا في بيروت ان الطالبين أصيبا بجروح خفيفة اثناء تواجدهما في محيط
اليمن يعلن تضامنه مع لبنان عقب الانفجار الذي شهدته بيروت
أعلنت الحكومة اليمنية تضامنها مع الأشقاء في الجمهورية اللبنانية جراء الانفجار الضخم الذي وقع اليوم الثلاثاء في مرفأ بيروت وأسفر عن سقوط عدد من الضحايا وتدمير
مؤسسة " سواعد الخير " الإنسانية توزع لحوم الأضاحي للفقراء والنازحين في عدد من المحافظات اليمنية
نفَّذت مؤسسة " سواعد الخير " الإنسانية - وعلى مدى ( 4 ) أيام - توزيع لحوم الأضاحي لعدد من الأسر الفقيرة والمتعففة والأيتام في محافظات " عدن - لحج - أبين - الضالع " إستفاد


تعليقات القراء
429761
[1] 17 أكتوبر بدلاً عن 1 أبريل 2019م
الأحد 15 ديسمبر 2019
الطلبة و الطالبات الدارسين في الخارج | عدن
المخصص المالي للطلبة و الطالبات الدارسين في الخارج للربع الثاني من عام 2019(أبريل-يونيو) بدلاً من أن يُدفع في 1 أبريل 2019م تم دفعه في 17 أكتوبر 2019م. ترى كيف يعيش الطلبة و الطالبات في الدول الأجنبية بدون مصاريف؟ هل يُعقل دفع مخصصات الطلبة و الطالبات بعد حوالي سبعة أشهر من موعد استحقاقها؟ هل يقبل الموظفون في وزارة التعليم العالي أن يستلموا رواتبهم بعد 7 أشهر أم هم يستلمونها قبل نهاية كل شهر و بالعملة الصعبة(دولار ينطح دولار ). مخصصات الربع الثالث(يوليو-سبتمبر) و الربع الرابع(أكتوبر- ديسمبر) أي مخصصات 6 أشهر لم تُدفع حتى الآن. هل يجوز هذا يا وزارة التعليم العالي؟ أرجو من كل الأحرار في الشرعية و المجلس الانتقالي الجنوبي و كل الصحفيين أن يستشعروا المسئولية و يشكلوا ضغطاً عاماً على وزارة التعليم العالي و الحكومة لأن تعريض أبناءنا و بناتنا في الخارج للأخطار لا يجب السكوت عليه. يجب الضغط على الحكومة لدفع المخصصات المالية دُفعة واحدة مع التأكيد على دفع مخصصات كل ربع سنة في بداية كل ربع لأن في الخارج لا توجد محلات و لا مطاعم و لا وسائل مواصلات تقبل تسليف الطلبة و الطالبات و الانتظار حتى تتكرم وزارة التعليم العالي بدفع المخصصات المالية.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
هاني بن بريك يشكو انقطاع راتبه
الفنانة اكاذيب تصارع الموت وحيدة بعدن
اليافعي: الانتقالي سيعمل مع الحكومة تحت ظل الوحدة وقد نرى علي محسن في عدن
علي ناصر محمد يتحدث لأول مرة عن علاقة قيادات جنوبية بايران.. اسرار مابعد العام 2011 في بيروت.. ما الذي حدث؟
تحليل سياسي: اتفاق الرياض والآلية بين الواقع والتمني
مقالات الرأي
قد يكون الحديث عند البعض عن الشخصيات الوطنية الفاعلة والمؤثرة نوعاً من التزلف والمجاملة كما يزعم البعض لكن
  - إنَّ موقفَ النملةِ الهزيلةِ الضعيفةِ المجتهدةِ في تنفيذِ مهامِها بما يحققُ لمجتمعها الأمنَ والسلامةَ ،
  ‏شعب مقسم ومجزء وتابع كان ذلك في الشمال أو في الجنوب كلهم في الهوى سوى:    حد مع الأحزاب وحد مع
لم يعد الإنسان اليمني يحتمل مأساة الظروف المعيشية الصعبة والتي أثقلت كاهله سواء في جغرافيا الشمال أم في
    عادل الأحمدي    بعد عيد الأضحى بأيام قليلة، يدشن الحوثيون سنويا فعاليات "الغدير"، أو ما باتوا
بداية إذا أردنا الحديث عن دور "القبائل اليمنية" وأثرها وقوتها على الاحزاب السياسية والجيش والامن، وطبعاً
زرت اليمن في مهمة عمل العام 2003 والتقيت وحاورت شخصيات يمنيّة من مختلف التوجهات. كما أن إقامتي في مدينة "شيفيلد"
خروج الزعيم الجنوبي حسن باعوم في هذا الوقت مثل الذي يخرج مطالب بالتمثيل في اتفاق الرياض وهو لا يبحث عن مناصب
    عمر الحار    قوية بقوة رجالها الابطال وصريحة بشجاعتهم وبهية الحروف والكلمات بضياء محياهم، ثان
د. أحمد عبيد بن دغر    4 أغسطس 2020   شكراً لكل من سأل عنا مستخدماً أي شكل من أشكال التواصل الاجتماعي،
-
اتبعنا على فيسبوك