مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 04 أغسطس 2020 02:33 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

حملة لا للتحرش: وسيلة لرفض العنف ضد المرأة يجسدها شباب عدن بطرق مختلفة(تقرير)

السبت 07 ديسمبر 2019 06:14 مساءً
عدن(عدن لغد)خاص:

سمعنا كثيرا عن عدد من المواقف السيئة التي تتعرض لها النساء في الشوارع واثناء تنقلها في وسائل المواصلات وحتى في العمل ومختلف الأماكن التي تذهب إليها وكل هذه المواقف تنحط تحت مسمى واحد وهو (التحرش).

وفي عدن مع الأسف الشديد ازدادت ظاهرة التحرش بشكل كبير بعد الحرب وحدوث عدد من المتغيرات التي ساهمت بشكل مباشر في توسع هذه الظاهرة وانتشارها على مدى واشع وبعدة أشكال مختلفة تتعرض لها النساء والفتيات كل يوم.

وهناك عدد من القضايا في المحاكم والشكاوى التي تدون في سجلات الشرطة تتعلق بالتحرش أو تكون بداياتها التحرش باللفظ أو التطاول وينتهي بالاعتداء الجنسي والجسدي الذي يؤثر سلبا على الفتاة نفسيا وتصاب بحالة من الاكتئاب نتيجة السكوت أو عدم الانصاف من قبل المجتمع.

كل ذلك استوجب على الجميع أن يقف على هذه الظاهرة التي أصبحت مخلة للآداب والتي انتشرت بشكل مخيف ومريب بين أوساط الشباب في ظل غياب دور السلطات الأمنية والقضائية الحقيقي والفعلي الذي يحاسب كل من يقوم بالتحرش أو يمارسه بأي طريقه.

في عدن كان الأمر مختلفا في التعبير عن رفض التحرش وتجسيد ذلك في عدد من المظاهر والأشكال التي تفاعل معها المجتمع بشكل كبير وكان له أثر تداولته مواقع التواصل الاجتماعي.

 

تقرير : دنيا حسين فرحان

 

*حملة 16 يوم لرفض العنف القائم ضد المرأة والتحرش التي تتعرض له النساء :

 

بداية القصة كانت مناسبة اليوم العالمي لرفض العنف ضد المرأة وتبعياته من فعاليات وورش عمل ومؤتمرات بمختلف المؤسسات والمنظمات والمرافق التي تجسد هذا اليوم بعدد من الأنشطة التي تظهر معنى العنف وكيف تتعرض له النساء وموقف المجتمع وأقاربها منه ونتائج ذلك على صحتها ونفسيتها.

كانت أهم هذه الفعاليات ورشة العمل التي أقامتها منظمة كير بالتعاون مع مركز المرأة بديوان جامعة عدن وكانت عبارة عن ورشة عمل ضمت عدد من الإعلاميين من مختلف الوسائل الإعلامية صحف وإذاعات وقنوات فضائية تناولت أوراق عمل تخص العنف والتعريف به وأثرة وعدد من النتائج التي تترتب عليه وعلى حياة المرأة التي تتعرض للعنف.

وتم عرض مجموعة من القصص التي تتعرض لها المرأة جراء العنف وسكتش مسرحي لزواج القاصرات وعرض لوحات فنية تعبر عن أشكال العنف الذي تتعرض له المرأة.

وهناك أيضا عدد من الجهات الحكومية والخاصة التي عبرت عن هذا اليوم بفعاليات وأنشطة مختلفة لتوصيل رسالة مفادها الرفض التام للعنف القائم ضد المرأة بكل أشكاله وأنواعه وضرورة أن يشترك المجتمع في إزالة هذا العنف أو التخفيف منه.

 

*وصلة فنية في شوارع المعلا وتداول الفيديو على نطاق واسع في عدن:

 

من الأشياء التي كان لها أثر كبير هي فيديو كليب تم تداوله على مواقع التواصل لمجموعة من شباب عدن يقومون بوصلة فنية من رقص وغناء في الشارع الرئيسي لمديرية المعلا ووسط مشاهدة من أبناء المنطقة وكل من مر وكانت كلمات الأغنية تتحدث عن رفض التحرش وتوعية للشباب من أجل تجنبه لأنه لا ينتمي لمدينة عدن التي لطالما عرفت بالسلام ونبذ أي ظاهرة تسيئ للمجتمع والأخلاق.

أغنية لا للتحرش تحصلت بعد يوم من عرضها على نسبة مشاهدة عالية في مختلف الوسائل التي عرضت بها أهمها صفحات الفيس بوك والواتس أب وانستجرام وتم تداول الفيديو بين المواطنين والشباب على نطاق واسع بإشارة لقوة الفكرة التي جاءت في توقيت مثالي مع حملة 16 يوم لرفض العنف القائم على المرأة وكان صورة من صور التعبير عن رفض التحرش والحرص على توصيل هذه الرسالة للمجتمع للتفاعل معها.

 

*رسومات جدارية في بعض الأماكن تجسد ظاهرة العنف والتحرش ضد المرأة :

 

دائما هناك زوايا للجمال يحاول المبدعون أن يحولوها لأشياء لها قيمة وأثر كبير لكل من يراها , هذا بالضبط  ما قام به بعض الرسامين والفانيين في عدن فكانت هناك رسومات جدارية قام بها ابن عدن الفنان علاء روبل بالتعاون مع مجموعة من الشباب برسم صور وجداريات تعبر عن العنف وعن أثرة للمرأة كانت أحداها في جدار بكلية العلوم الإدارية وأماكن أخرى.

وتعتبر هذه الجداريات رسالة واضحة ومباشرة لرفض ظاهرة التحرش ومن ضمن فعاليات الحملة التي تقام في عدن تزامنا مع اليوم العالمي لرفض العنف ضد المرأة , رحب الجميع بهذه الأفكار الجميلة والمعبرة الذي يقوم بها شباب عدن وهدفهم الرئيسي الحد والتقليل من هذه الظاهرة التي انتشرت بشكل كبير خلال الآونة الأخيرة في محافظة عدن وعموم البلاد ولها تبعيات خطيرة على المجتمع والنساء فيه.

 

*وتبقى هذه الأفكار والفعاليات هي الوسيلة الوحيدة للشباب للتعبير عن آرائهم تجاه عدد من الظواهر في ظل غياب الأمن والدولة وانتشار ظاهرة التحرش والعنف بكل أشكاله في انتظار تحرك جاد من الجهات المعنية لإيقاف كل ما يحدث ووضع حد لهذه الظاهرة التي تظل المرأة ضحيتها الأولى والأخيرة.

 


المزيد في ملفات وتحقيقات
في رحيل صديقي فقيد الجنوب د. سالم اليافعي
في رحيل صديقي فقيد الجنوب د. سالم اليافعي   كتب /علي صالح الخلاقي   آه..ما أوجع الرحيل. أيها الفقيد النبيل الدكتور سالم أحمد علي الوالي أو الاسم الذي عرفت به (سالم
إعلام ابين وصناعة السلام .. بين تحديات الواقع والطموحات
كتب / فهد البرشاء   أعتدنا من مكتب إعلام أبين ممثل بالدكتور/ ياسر باعزب أن نعقد لقاء بين الحين والحين لمناقشة مستجدات الأوضاع ومواكبة كل جديد على الساحة المحلية
منصور نور يكتب: هذا ماشاهدته في ليلة عيد الأضحى وسط الشيخ عثمان
في ليلة عيد الأضحى، وقفت أساعد ثلاثة فِتْيَة من أبناء زَبيد يبيعون البهارات على بسطة عربية صغيرة، وخلال ثلاثة ساعات مرَّ عشرة شبان فرادا ، وكل منهم دون حياء يطلب




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
ناطق وزارة الكهرباء يكشف أسباب انقطاع التيار في عدن
عاجل: دوي إطلاق نار كثيف شمال جعار
صدق او لا تصدق: مواطنون يصطادون اسماك بحرية في مأرب (صورة)
اسعار الخضار والفواكه والسمك في عدن
سكرتير(صالح) يعلق على خطاب لـ"حسن باعوم".. ماذا قال؟
مقالات الرأي
بداية إذا أردنا الحديث عن دور "القبائل اليمنية" وأثرها وقوتها على الاحزاب السياسية والجيش والامن، وطبعاً
زرت اليمن في مهمة عمل العام 2003 والتقيت وحاورت شخصيات يمنيّة من مختلف التوجهات. كما أن إقامتي في مدينة "شيفيلد"
خروج الزعيم الجنوبي حسن باعوم في هذا الوقت مثل الذي يخرج مطالب بالتمثيل في اتفاق الرياض وهو لا يبحث عن مناصب
    عمر الحار    قوية بقوة رجالها الابطال وصريحة بشجاعتهم وبهية الحروف والكلمات بضياء محياهم، ثان
د. أحمد عبيد بن دغر    4 أغسطس 2020   شكراً لكل من سأل عنا مستخدماً أي شكل من أشكال التواصل الاجتماعي،
ما إن أنهى الرئيس سالمين حديثه حتى تدافع الصيادون يطلبون الكلمة . لم تكن قد ترسخت لدى هؤلاء المنتجين البسطاء
  إن الرياض نجحت مجددًا بإبراز دورها المؤثر في الملف اليمني، و"صناعة المسؤولية السياسية"، عبر إشراك
  حينما نقرأ في بطون الكتب ونحفر في جدار التاريخ ، نجد أن اليمني يعشق الحرية ويرفض العبودية ، وقد عبر عن ذلك
    في كل اتفاقيات أو تفاهمات يفرضها واقعنا اليمني لحلحلة بعض الأزمات التي تظهر هنا أو هناك ينحاز فخامة
في زحمة العيد ، وفي المفترقات والشوارع العامة والجولات والمنعطفات , في عدن , ستجد الوان زرقاء تلتزم لدروه
-
اتبعنا على فيسبوك