مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 09 ديسمبر 2019 01:33 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
اليمن في الصحافة العالمية

صنعاء متوجسة في الذكرى الثالثة لانتفاضة علي عبدالله صالح

الثلاثاء 03 ديسمبر 2019 03:46 مساءً
(عدن الغد) وكالات

تشهد العاصمة اليمنية صنعاء هذه الأيام إجراءات أمنية مشددة على غير عادتها، فقد انتشرت المصفحات والآليات العسكرية ونقاط التفتيش في شوارعها وأحيائها بشكل مكثف، وسط تصاعد حالة التوجس والتوتر.

وجابت الأطقم العسكرية شوارع المدينة وضواحيها، تخوفًا من انتفاضة شعبية في الذكرى الثالثة لانتفاضة حزب المؤتمر الشعبي بقيادة الرئيس الراحل علي عبدالله صالح في كانون الأول/ديسمبر 2017 ضد الحوثيين.

وأغلقت قوة أمنية حوثية شارع حدة وهو أحد أرقى الأحياء في المدينة، والطريق المؤدي إلى منازل عدد من قيادات الميليشيات الحوثية، وفق ما أكدت مصادر محلية.

وذكرت المصادر لـ“إرم نيوز“ أن الطريق كان مفتوحًا حتى ساعات الصباح الأولى من يوم الاثنين، لكن جرى إغلاقه بوضع حواجز خرسانية والعشرات من عناصر الميليشيات الحوثية.

واستحدثت الميليشيات الحوثية العشرات من نقاط التفتيش في مداخل صنعاء، وتخضع المركبات الداخلة إلى مدينة صنعاء لعملية تفتيش دقيقة، ونشر عدد من الآليات العسكرية في الجبال المحيطة بصنعاء.

وكانت الميليشيات الحوثية عبر أجهزتها الأمنية سيرت العشرات من السيارات المدنية مساء الأحد – الاثنين، تدعو المواطنين إلى عدم الانخراط في أي أعمال عدائية ضدها، مهددة باستخدام القوة في التعامل مع أي تهديد قد تواجهه.

وأعلنت الميليشيات الحوثية حالة الاستنفار القصوى، داخل كل تشكيلاتها العسكرية والمدنية، في صنعاء والمدن الخاضعة لها لمواجهة أي تحركات من مناصري حزب المؤتمر الشعبي العام والرئيس اليمني الراحل علي عبدالله صالح، في الذكرى الثالثة للانتفاضة التي دعا لها قبل أن يقتل على يد الحوثيين، أواخر ديسمبر العام 2017.

وقال باحث سياسي يمني – فضل عدم الكشف عن هويته – إن الانتفاضة في لبنان والعراق والسخط الشعبي من المد الشيعي الإيراني وسيطرته على مصدر القرار في العراق ولبنان خلق حالة من التخوف من امتداد تلك الانتفاضة إلى اليمن باعتبار جماعة الحوثي ذراع إيران في المنطقة.

وأضاف الباحث لـ“إرم نيوز“ بأن ”حالة السخط الشعبي في اليمن هادئة لكنها يمكن أن تصعد في أي لحظة وهي اللحظة التي ترعب الحوثيين، لذلك نشر القوات الأمنية واستخدم حال الترهيب للمواطنين في حال خرجوا إلى الشارع، خاصة أن 2 ديسمبر تحمل ذكرى ثالثة لدعوة شخصية مثل علي عبدالله صالح ما يزال له حضور شعبي كبير“.


المزيد في اليمن في الصحافة العالمية
شاب جنوبي من بين ضحايا الشمراني بفلوريدا
كشف بيان للبحرية الأمريكية، عن هوية قتيلين قضيا في حادثة إطلاق النار من قبل المتدرب السعودي محمد الشمراني في قاعدة بينساكولا بولاية فلوريدا الأمريكية، ويتعلق
نائب الرئيس اليمني: مواقف السيسي تدعم أمن بلادنا
أثنى نائب الرئيس اليمني الفريق علي محسن صالح الأحمر، على مواقف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، مشيرا إلى أنها تدعم أمن اليمن. وأضاف، في تصريحات خاصة لـ"بوابة أخبار
الحوثيون يتكبدون خسائر كبيرة في البيضاء
أفاد مسؤول يمني السبت بأن جماعة الحوثي خسرت الآلاف من مسلحيها في مديرية واحدة بمحافظة البيضاء، وسط اليمن.وقال مسعد الصلاحي مدير عام مديرية ناطع بمحافظة البيضاء،




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
تفاصيل جديدة حول شاب قتل برصاص مسلح امام سوق الحجاز
يحدث الآن:- تمشيط أمني واسع يشهده قطاع المنصورة بقيادة القائد كمال الحالمي
عاجل : مقتل زوج وزوجته في ظروف غامضة بحي انماء
عاجل : شركة القطيبي تعلن الغاء الاتفاق لصرف مرتبات وزارة الداخلية
مواطنون يمنعون امراة من الانتحار بعدن عقب قيام ابنها بقتل والده
مقالات الرأي
للأسف ان الدعوة التي وجهها اليوم المستشار الرئاسي ورئيس الوزراء السابق د.أحمد عبيد بن دغر والتي حاول من
بما إن العاصمة الجنوبية عدن القبلة السياسية لكل الجنوبيين و نموذج تقتدي بها كافة المحافظات الجنوبية الأخرى
من الصعب قياس معدلات النمو الاقتصادي لبلد ما على المدى الطويل على مستوى من الدقة فالاقتصادي قد يتنبا ولكن قد
  تشهد المناطق الجنوبية هذه الايام قلق وتوتر واشتباكات مسلحة وتحشيد نتيجة اصرار الحكومة الشرعية في الدفع
هكذا سلوك وقناعه وطبع وقلة ايمان وشطاره.. توارث عقل المسئول اليمني فكرة ان السلطة والمسؤولية تمنح المال
‏اذا كان القائد اللواء عيدوس الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي لايدرك من هو الرفيق مراد الحالمي وزير
  لسنا شامتين ولا من الذين يتشفون .. في مصائب اوطانهم ..ولا حتى فيمن يعارضنا الرأي… فنحن جيلا جبلنا عن
  في ١٩٩٢ اجتمعت شخصيات في تعز للتفكير في كيفية معالجة الاوضاع الخدمية فيها والإهمال المتعمد من صنعاء
أحمد عثمان من الوفاء للشهيد القائد عدنان الحمادي وكافة الشهداء ولتعز وتضحيات أبنائها وللوطن كله أن يعمل
عمر الحار . قد نتفاجأ في الأيام القليلة القادمة بالوقوف على بوابات متنوعة للخروج من الأزمة اليمنية ، دون
-
اتبعنا على فيسبوك