مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 11 يوليو 2020 01:11 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
من هنا وهناك

10 سنوات سجناً لرجلين باعا كنزاً يعود لزمن «الفايكنغ»

الثلاثاء 26 نوفمبر 2019 08:55 مساءً
(عدن الغد) متابعات

حُكم على رجلين بريطانيين عثرا على خبيئة يبلغ عمرها 1100 عام بالسجن لسنوات لعدم إبلاغهما بعد العثور عليها، وقيامهما ببيعها للتجار تدريجيا.

منذ أكثر من ألف عام، دُفن كنز يعود لحقبة الفايكنغ يضم مجوهرات ومشغولات ذهبية وعملات وقضبانا فضية، وظل الكنز مخفيا حتى عام 2015 عندما حفر رجلان وعثرا على الكنز في حقل «آي» بالقرب من بلدة «لومينستر» بغرب إنجلترا.

تلقى الرجلان جورج باول، 38 عاما، ولايتون ديفيس، 51 عاماً - وكلاهما من ويلز - أحكاما بالسجن لسنوات عديدة.

جاء عقاب الرجلين بسبب استخدامهما أجهزة الكشف عن المعادن لتحديد مكان العملات المعدنية ولعدم اتباعهما القانون البريطاني الذي ينص على ضرورة الإبلاغ عند اكتشافهما الكنز. وبدلا من ذلك، قام الرجلان بإخفاء بعض القطع التي تقدر قيمتها بملايين الجنيهات الإسترلينية، فيما باعا قطعا أخرى للتجار. ووجهت محكمة «وركستر كراون كورت» الجمعة الماضية لهما تهمة السرقة وإخفاء الممتلكات.

وتلقى باول حكما بالسجن لعشر سنوات، فيما حكم على ديفيز بالسجن لمدة ثماني سنوات ونصف. كما أدين رجلان آخران، هما سيمون ويكس، وبول ويلز، الخميس بتهمة التورط في مساعدتهما.

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية أن القاضي ذكر لباول وديفيز أنهما لم يعاقبا لاكتشافهما كنزا أثريا، إذ إن القانون ينص على مكافأة كل من يعثر على كنز في بريطانيا، وأن «المفارقة في القضية» أنه، بحسب القاضي الذي وجه حديثه للمدانين: «إذا ما اتبعتما الإجراء الصحيح، لكان من حقكما تسلم نصف قيمة الكنز وفق القانون البريطاني، لكن الطمع جعلكما تتطلعان إلى ما هو أكثر من ذلك».

وينص القانون البريطاني على أنه يتعين على أي شخص يعتقد أنه عثر على جسم معدني يزيد عمره على 300 عام أن يبلغ السلطات في غضون أسبوعين. وبعد ذلك يجرى التأكد مما إذا كان الاكتشاف يطابق مواصفات «الكنز».

لكن ما حدث هو أن باول وديفيز خالفا القانون وشرعا في بيع العملات المعدنية القيمة لهواة جمع العملات.

ووفق بيان الشرطة، فقد تضمن الكنز تحفا متنوعة تعود إلى القرن التاسع العاشر، وعملات معدنية أنجلو ساكسونية، وخاتما من الذهب، وقرطا ذهبيا، وقضبانا فضية، وقلادة من الكريستال.

وقد عثرت السلطات على صور للأعمال الفنية في هاتف ديفيس.

ورغم التحقيق الذي استمر لمدة عام، فقد جرى العثور على 30 قطعة فقط من أصل 300 قطعة نقدية عثر عليها الرجلان، بالإضافة إلى بعض القطع من الحلي والسبائك الفضية. ولأنه لم يجر استرداد غالبية القطع، فقد كان من الصعب تقدير القيمة الحقيقية لها. وبحسب تقديرات أحد هواة جمع العملات الذين اشتروا 16 قطعة نقدية، فإن قيمة هذه المجموعة تزيد على نحو 3.8 مليون دولار.


المزيد في من هنا وهناك
عروس تجري بثوب زفافها لتجمع المال لأعمال خيرية
قررت عروس بريطانية أن تقوم بالجري لمسافة 5 كيلومتر ، وهي مرتدية ثوب زفافها ، وذلك من أجل ان تجمع المال لصالح جمعيتين خيريتين. وكان من المقرر أن يقام حفل زفاف تريسي
"فيسبوك" تخطط لتغيير كبير سيدمج "مسنجر" مع "واتس آب"
كشفت تقارير جديدة أن شركة "فيسبوك" تستعد لإجراء بعض التغييرات الجذرية تشمل تطبيقي "واتس آب" و"مسنجر"، ما يسمح بالدردشة مباشرة مع بعضها البعض من داخل
عالم بريطاني يقدم رواية مفاجئة بشأن مصدر فيروس كورونا
طرح عالم بريطاني رواية جديدة بشأن كورونا المستجد، تشير إلى أن الفيروس كان موجودا وبحالة "نائمة" قبل فترة طويلة من اندلاع الوباء في مدينة ووهان الصينية. وأعرب




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها

الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
القيادي حمدي شكري يصدر توضيحا حول مواجهات العند
الحالمي يصدر بيانا توضحيا حول مواجهات العند
عاجل: صدور قرار رئيس الجمهورية بتعيين قائد للواء 35 مدرع
الوالي: قتال المليشيات حول قاعدة العند امس يظهر لنا كم هي الامور متدهورة
مصر تتصدر والسعودية تتفوق على إسرائيل.. قائمة بأقوى جيوش المنطقة وفق أحدث إحصائية
مقالات الرأي
لو ان قيادة المجلس الانتقالي التقطت الفرصة الذهبية التي جاءتها مجانا وعلى طبق من ذهب، وسارعت الى اقتناص
  همدان العليي عيّن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا خاصا له إلى
تعلمون يامعالي وزير الكهرباء بما حل بكهرباء المنطقة الوسطى (لودر) بمحافظة ابين من تخريب تسبب في خروج العشرة
فعلا وحتى اللحظة لا يلوح في الأفق اي توافق ملموس في الرياض من خلال الحوار الدائر هناك بين المجلس الانتقالي
لايوجد اختلافا كبيرا في  قراءة الاحداث الجارية في شمال  اليمن وجنوبه ، والتي تؤكد توافقها في التفاصيل
  ترددت كثيراً حول الكتابة تحت هذا العنوان وغيره من العناوين التي تحمل بين طياتها حنين (البسطاء) للدولة
الصراع اليمني عامة ولسنوات أخذ حيزا كبيرا في التحليل وحتى التكهن في كونه صراعا يعبر عن مدى تضارب مصالح الخارج
سألني صديق.. هل اتفاق جدة في صالح الشرعية أم في صالح الانتقالي؟ أولا - من المؤسف أن يطرح مثل السؤال وكأن هذا
زمن نفاق وتزلف ، زمن لا مكان للشريف والعفيف فيه، تفسخ المجتمع وإنحط وأصبح الناس وراء صاحب المال وهم يعلموا
اكتب هذه السطور مساء الخميس الموافق ال9من يوليو الجاري بعد عودتي مع الأخوين العميد الركن عبدالكريم قاسم شائف
-
اتبعنا على فيسبوك