مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 17 نوفمبر 2019 05:30 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

اشتباكات وتوتر أمني في مودية.. أبين تتصدر الأحداث مجددا؟.. من يحرك رقعة الشطرنج؟ ولماذا؟!!

الاثنين 21 أكتوبر 2019 08:09 مساءً
مودية (عدن الغد) خاص:

شهدت مدينة مودية بمحافظة أبين اليوم الاثنين اشتباكات عنيفة بين قوات الحزام الأمني في المدينة وقوات الأمن.

 

وتبادل الطرفان اطلاق النار في مواقع متفرقة اليوم بمديرية مودية مما ادى الى سقوط جرحى.

 

متغيرات عديدة شهدتها مدينة مودية اليوم اذهلت الكثير من المتابعين، حيث وأن المدينة تعتبر مسقط رأس وزير الداخلية في الحكومة الشرعية المهندس أحمد بن أحمد الميسري.

 

ويعد الوزير الميسري قائد قوات الشرعية في المحافظات الجنوبية خلال المعارك التي شهدتها مؤخرا مع قوات الحزام الأمني التابع للمجلس الانتقالي.

 

كما أن الوزير الميسري يعد أبرز قيادات الحكومة الشرعية التي وقفت أمام ما أسمته مخطط دولة الإمارات في اليمن.

 

وخلال أحداث مدينة مودية برز وجود جهة قامت بصنع حزام أمني في ظل هذه الظروف بالمديرية حيث ينحدر قائد الحزام الأمني من نفس قبيلة الوزير الميسري.

 

ويقود قوات الحزام الامني في مديرية مودية القائد نصر بصير الميسري والذي أصبح شوكة في حلق قوات الشرعية المسيطرة على كافة ربوع مديريات المنطقة الوسطى بمحافظة أبين ومنها مديرية مودية.

 

ويرى مراقبون أن تحريك ورقة الحزام الامني في مديرية مودية الهدف منها إيصال رسالة لوزير الداخلية المهندس أحمد الميسري من خلال التوتر الأمني في مسقط رأسه.

 

وأشاروا إلى أن أحداث مودية رسالة للوزير الميسري خصوصا مع عودته إلى مدينة سيئون بمحافظة حضرموت عقب مغادرة العاصمة عدن في منتصف شهر أغسطس الماضي مع سيطرة قوات الإنتقالي على العاصمة.

 

وأكد المراقبون أن الأحداث الأخيرة في مديرية مودية قد تكون مؤشرا خطيرا على تصاعد التوتر الأمني المصبوغ بالقبلية.

 

وتأتي أحداث مودية لتعيد محافظة أبين إلى واجهة الأحداث مجددا عقب هدوء نسبي شهدته المحافظة مؤخرا.

 

وجاءت الأحداث الأخيرة مع عودة محافظ محافظة أبين اللواء ركن أبوبكر حسين إلى المحافظة والبدء بتفقد المديريات التي تقع تحت سيطرة قوات الشرعية.

 

وكانت محافظة أبين قد شهدت معارك عنيفة بين قوات الجيش الموالي للحكومة الشرعية وقوات المجلس الانتقالي انتهت بتقاسم الطرفين زمام السيطرة في المحافظة المترامية الأطراف.

 

وتعد محافظة أبين خصر الجنوب مع امتلاكها حدود مع محافظات عدة كما أنها مسقط رأس الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، الذي يملك حضورا كبيرا في المحافظة.

 

وعلى الرغم من نجاح وجهاء ومشائخ قبائل في ايقاف الاشتباكات، لايزال التوتر الأمني بدرجة عالية يسيطر على الوضع في مديرية مودية.

 

فهل سيكون للعقلاء الكلمة العليا في مديرية مودية أم أن سياسة ضرب مسقط رأس الوزير الميسري الخطة الحالية لإرباك المشهد السياسي على حساب ارواح ابناء المديرية؟!.


المزيد في أخبار وتقارير
السلطات المصرية توقف السماح بالدخول لليمنيين القادمين من الخليج بدون فيزا
اوقفت السلطات المصرية يوم الأحد العمل بنظام سابق سمح بدخول اليمنيين المقيمين بدول الخليج إلى جمهورية مصر العربية بدون فيزا وعلمت صحيفة "عدن الغد"من مصادر في
ميليشيا الحوثي تسقط 788 معلماً ومعلمة من وظائفهم في إب
أسقطت ميليشيا الحوثي الانقلابية، مئات المعلمين بمحافظة إب،، من كشوفات الراتب للوظيفة العامة، في مسعى لاستبدالهم بموالين لها.وأكدت مصادر تربوية، لـ"العربية.نت"، أن
بيان من مصلحة خفر السواحل حول القوة التي ستتولى تأمين الموانئ وتوجه دعوة عاجلة للرئاسة
    قالت مصلحة خفر السواحل اليمنية في عد ن إن إدخال جهات أمنية وعسكرية كوحدة أمن المنشآت وغيرها تحت مسمى تامين ميناء عدن بكافة مرافئه المختلفة يعد مخالفاً


تعليقات القراء
417175
[1] الجنوب وعتبر الجنوب وكرمته هم من اي قبيله
الاثنين 21 أكتوبر 2019
العوذلي | لودر
نحن مع الجنوب ومع شرفا من بناء الجنوب ظد حتلال الجنوب ونهب ثروته تحت مسما شرعيه

417175
[2] الميسري ليس جنوبي
الأربعاء 23 أكتوبر 2019
الجنوبي | عدن
الميسري ويلعلم الجميع انه شمالي الاصل مهجن عاش في الجنوب خاين من نسل ابرهه الاشرم الحبشي



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
تفاصيل جريمة مروعة في عدن.. مسلحون يقتلون شخص ويحرقونه داخل سيارته (صور)
هل هذه عدن التي نعرفها؟ البناء فوق محطة كهرباء تحويلية
كشف تفاصيل جديدة عن هوية قتيل حي اكتوبر بخور مكسر
كيف تحول الاطفال إلى قتلة ؟..نشر صور قاتل خاله بالمعلا تحدث صدمة مجتمعية
عاجل: مسلحون يقتلون شخص بمدينة خور مكسر
مقالات الرأي
محمد جميح في الوقت الذي يتطلع فيه مرتزقة إيران الحوثيون في اليمن إلى نسخ تجربة ولاية الفقيه، بشكل أو بآخر في
ليس وليد اللحظة الراهنة مابعد 2015م... ألبسط العشوائي في مدينة عدن قد بدأ منذ العام الأول للوحدة ، حدث ذلك بسبب
    مطلع الثمانينات زار علي عبدالله صالح سلطنة عمان، ونزل مع الوفد المرافق له العاصمة العمانية
الجميع يدرك أن أتفاق الرياض تم بضغوط دولية على الشرعية اليمنية حيث أن بعد الأتفاق لم تبدا الشرعية بأي خطوة
أسهم الحوثيون في عملية القتل والتهجير الذي تعرض له اليمنيون، وساهموا كذلك في عملية التدمير الذي تعرضت له
عدن تؤكل وتلتهم وتدمر وينتقص من مدنيتها وإنسانيتها وتنوعها وحيويتها. عدن تتألم كل يوم وكل لحظة بسبب قساة
وحتى اللحظة نحن الجنوبيون لم نستفيد من الأخطاء التي وقعنا   فيها وارتكبتاها بمحض الإرادة والقناعات
القراء الكرام السلام عليكم وبعد " كلمة حق ووفاء لهاذة الهامة الوطنية الذي ربما البعض يتجاهل هذة القيادات
لطالما كان إتباع سياسية (لاتضع كل بيضك في سلة واحدة) مجديا جدا في تعامل الدول مع التهديدات والاخطار المحدقة
لقد سكن القلق الشارع في العاصمة المؤقتة عدن وبقية المحافظات الجنوبية، وبات الغموض هو المهيمن، فلا أحد يعلم
-
اتبعنا على فيسبوك