مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 17 نوفمبر 2019 05:48 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
اخبار المهجر اليمني

سفير اليمن بماليزيا يفتتح رسمياً المبنى الجديد للمدرسة اليمنية في ولاية سلانجور

الاثنين 21 أكتوبر 2019 05:25 مساءً
كوالالمبور (عدن الغد) سبأ:

افتتح سفير بلادنا بماليزيا سعادة الدكتور عادل باحميد يومنا هذا المبنى الجديد للمدرسة اليمنية في ولاية سلانجور برفقة رجل الأعمال فؤاد هائل سعيد وسعادة المستشار الثقافي البروفيسور عبدالله الذيفاني ورئيس المجلس التعليمي د.عبدالقوي القدسي ، ورئيس مجلس إدارة المدرسة د .خير الله الغزالي، وأعضاء مجلس الإدارة وطاقم إدارة المدرسة .

 

وقد عبر سعادة السفير عن سعادته البالغة للنقلة النوعية للمدرسة اليمنية، وأثنى على روح المثابرة والجدية والعمل بروح الفريق الملموسة من مجلس الإدارة وطاقم المدرسة .

 

واستمع سعادة السفير إلى شرح من إدارة المدرسة حول الطاقة الاستيعابية والمرافق المختلفة، ومستوى الانضباط في المدرسة.

 

من جانبه رحب الدكتور خير الله الغزالي ومدير المدرسة الدكتور عبدالسلام يايه وأعضاء مجلس الإدارة بالزائرين وأكدوا عزمهم على المضي قدماً في تطوير المدرسة، وأشاروا إلى أن المدرسة لهذا العام استوعبت عدد ٣٢٧ طالبا ً من أبناء الجالية اليمنية، وقد تم إنجاز وتجهيز مبنى المدرسة في فترة قياسية لا تتعدى الشهر، ونوهوا إلى القلق الذي كان ينتاب الكثير من أولياء الأمور حال عدم تجهيز  مبنى للمدرسة، وثمنت كلمات الإدارة الدور البارز للسفارة اليمنية ولرجل الأعمال فؤاد هائل وللمجلس التعليمي للجالية اليمنية، متمنين تعاون رجال الأعمال اليمنيين لإنجاز وتجهيز قاعات ( الكمبيوتر- معامل العلوم - المكتبة ) وكذلك ساحة الرياضة وغيرها من التجهيزات المهمة.

 

وفي كلمته بارَك رجل الأعمال فؤاد هائل لإدارة المدرسة هذا المنجز، وأشاد بخطوة المدرسة الكبيرة هذا العام والمتمثلة بفتح قسم اللغة الإنجليزية والمرحلة الثانوية، وأكد على ضرورة المضي قدماً في تطوير المدرسة للقيام بأدوارها التعليمية والتربوية، وهذا ما أكد عليه المستشار الثقافي الدكتور عبدالله الذيفاني في كلمته، كما أكد رئيس المجلس التعليمي الدكتور عبدالقوي القدسي وقوف المجلس والجالية اليمنية إلى جانب المدرسة والاستعداد التام لتقديم كل أوجه الدعم المتاحة .

 

تجدر الإشارة إلى أن المدرسة اليمنية/سلانجور تعد أول مدرسة أنشئت في ماليزيا على يد مجموعة من طلاب الدراسات العليا لغرض خدمة أبناء الجالية اليمنية وتعليمهم برسوم رمزية .


المزيد في اخبار المهجر اليمني
السفير السعودي لدى اليمن يلتقي رئيس هيئة الطيران المدني و القائم بأعمال مدير عام مطار عدن الدولي بالرياض
    التقى سفير خادم الحرمين الشريفين لدى اليمن المشرف على البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن، محمد بن سعيد آل جابر، في الرياض مساء اليوم الخميس ، رئيس الهيئة
اختتام مهرجان الشباب العربي للتطوع بتونس
اختتمت فعاليات مهرجان الشباب العربي الذي أقيم بمدينة سيدي بوزيد بالحمامات بجمهورية تونس من الفترة 6 - 12 نوفمبر 2019 المنفذ من قبل المنظمة الدولية للعمل التطوعي . وقد
وزير النقل يلتقي الطلاب اليمنيين الموفدين من مرافق النقل بالأكاديمية البحرية بالإسكندرية
  التقى معالي وزير النقل صالح أحمد الجبواني اليوم بالطلاب اليمنيين الموفدين من المؤسسات التابعه لوزارة النقل وكذا الطلاب الدارسين على نفقاتهم الشخصيه




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
تفاصيل جريمة مروعة في عدن.. مسلحون يقتلون شخص ويحرقونه داخل سيارته (صور)
كشف تفاصيل جديدة عن هوية قتيل حي اكتوبر بخور مكسر
هل هذه عدن التي نعرفها؟ البناء فوق محطة كهرباء تحويلية
كيف تحول الاطفال إلى قتلة ؟..نشر صور قاتل خاله بالمعلا تحدث صدمة مجتمعية
عاجل: مسلحون يقتلون شخص بمدينة خور مكسر
مقالات الرأي
محمد جميح في الوقت الذي يتطلع فيه مرتزقة إيران الحوثيون في اليمن إلى نسخ تجربة ولاية الفقيه، بشكل أو بآخر في
ليس وليد اللحظة الراهنة مابعد 2015م... ألبسط العشوائي في مدينة عدن قد بدأ منذ العام الأول للوحدة ، حدث ذلك بسبب
    مطلع الثمانينات زار علي عبدالله صالح سلطنة عمان، ونزل مع الوفد المرافق له العاصمة العمانية
الجميع يدرك أن أتفاق الرياض تم بضغوط دولية على الشرعية اليمنية حيث أن بعد الأتفاق لم تبدا الشرعية بأي خطوة
أسهم الحوثيون في عملية القتل والتهجير الذي تعرض له اليمنيون، وساهموا كذلك في عملية التدمير الذي تعرضت له
عدن تؤكل وتلتهم وتدمر وينتقص من مدنيتها وإنسانيتها وتنوعها وحيويتها. عدن تتألم كل يوم وكل لحظة بسبب قساة
وحتى اللحظة نحن الجنوبيون لم نستفيد من الأخطاء التي وقعنا   فيها وارتكبتاها بمحض الإرادة والقناعات
القراء الكرام السلام عليكم وبعد " كلمة حق ووفاء لهاذة الهامة الوطنية الذي ربما البعض يتجاهل هذة القيادات
لطالما كان إتباع سياسية (لاتضع كل بيضك في سلة واحدة) مجديا جدا في تعامل الدول مع التهديدات والاخطار المحدقة
لقد سكن القلق الشارع في العاصمة المؤقتة عدن وبقية المحافظات الجنوبية، وبات الغموض هو المهيمن، فلا أحد يعلم
-
اتبعنا على فيسبوك