مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 29 مايو 2020 10:55 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

رواتب الجيش والأمن .. عائلات الجنود هم من يدفع الثمن

السبت 19 أكتوبر 2019 03:37 مساءً
(عدن الغد)خاص:

تقرير/ناصر علي:

صار أهالي منتسبي الجيش والأمن يعيشون أصعب وضعاً إنسانياً ،بعد انقطاع المرتبات عليهم ، وقد لجأوا إلى متابعة أخر الأوضاع والتطورات التي تشهدها البلاد أول بأول عسى أن يسمعا خبراً عن صرف مرتبات منتسبي الجيش والأمن ولكن لاحياة لمن تنادي حتى اللحظة.

  

وتسببت مؤخراً انقطاع المرتبات في عُجز كبير لدى منتسبي الجيش والأمن في المحافظات الجنوبية بعد سيطرة قوات الحزام الأمني التابعة للمجلس الانتقالي على كافة مؤسسات الحكومة في عدن وطردها إلى خارج الوطن.

 

ويعاني العديد من المواطنين ومنتسبي الجيش والأمن في المحافظات الجنوبية من تدهوراً للأوضاع بشكل مخُيف بعد أن تم طرد الحكومة الشرعية من مقرها العام بالعاصمة المؤقتة عدن وتمكن الانتقالي من السيطرة عليها، فيما طالبوا بصرف كل مستحقاتهم المنُقطة عنهم منذُ عدة أشهر.

 

وأحكم الانتقالي مؤخراً سيطرة على العاصمة عدن وعلى محافظة أبين ، حيث أنه لم يُقدم أي مخرجات للمواطنيين من الأزمة التي حلت عليهم بعد خروج الشرعية من أراضي الوطن.

 

وقد أعلن نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية المهندس أحمد الميسري قبل أسابيع عن التوجيه بصرف مرتبات منتسبي وزارة الداخلية عبر شركة الكريمي للصرافة..حيث تمنى منتسبي قوات الجيش والأمن بصرف معاشاتهم بأسرع وقت ممكن نظراً لظروفهم الحرجة التي يعيشونها اليوم.

 

ولازال منتسبي الجيش والمواطنين في المحافظات الجنوبية يتمنون عودة الحكومة الشرعية إلى عُقر دارها في العاصمة المؤقتة عدن لتمارس عملها مثل ماكانت ، لاستمرار صرف مرتبات منتسبي الجيش والأمن في كافة المحافظات اليمنية وتعود عدن إلى ماكانت عليه سابقاً.

 

ولجأ عدداً من منتسبي الجيش والأمن إلى  الأعمال الخاصة مثل محلات الملابس ومحلات الصناعة أو التجارة أو إلى سوق الخضار وغيرها من الأعمال الخاصة لجلب كمية من المال والتي تعد هي مُصدر رزقهم الأول بعد انقطاع المرتبات عليهم بعد الأوضاع الأخير التي شهدتها البلاد، حيث قام المجلس الانتقالي بالانقلاب على الحكومة وتسبب ذلك الانقلاب في انقطاع المرتبات التي تدخل في شهرها الثالثة.

 

وقد طالب منتسبي الجيش والأمن فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي أكثر من مرة بصرف مرتباتهم أسوةً بزملائهم في وزارة الداخلية الذي قد استلموا مرتباتهم قبل أسابيع من مصرف الكريمي..متمنين من فخامته النظر إلى حالاتهم الحرجة التي يعيشونها اليوم في ظل سيطرة الانتقالي.



 

 

 

 






المزيد في ملفات وتحقيقات
تحليل سياسي: هل ستُغرق رمال ابين كل الاطراف المتصارعة؟
  تقرير / عبدالله جاحب .   قد يكون ملبداً بكثير من المخاطر والصعوبات والمعطيات والمتغيرات والاحداث والمتقلبات ، ويختزل قصة وحكاية ستة أعوام من فصول الحرب
فيروس كورونا في اليمن.. بلد على حافة الهاوية
الحرب والفقر والكوليرا والآن ينتشر فيروس كورونا في اليمن، فالبلاد تواجه خطر الانهيار التام كما تخشى منظمات إغاثية. شابة يمنية تحكي عن الوضع السائد في
«الفاطميات».. تشكيل حوثي جديد لاستقطاب اليمنيات إلى صفوف الجماعة
عادت الميليشيات الحوثية من جديد لاستهداف النساء اليمنيات في صنعاء ومدن أخرى خاضعة للجماعة في سياق سعيها لاستقطابهن إلى صفوفها وتسخيرهن في التعبئة الفكرية ذات


تعليقات القراء
416606
[1] توقيف المرتبات ناتج عن ضعف الشرعيه
السبت 19 أكتوبر 2019
الحداد | عدن
من المعيب ان نقطع ارزاق الناس او ندلهم بمعاشاتهم قد عملها من قبل المثلج والى الان البعض متوقفه رواتبهم لسبب انهم جنوبيون ومناصرين القضيه الجنوبيه . اما الان بعد اغسطس من هدا العام الهدف اختلف وهو ضعف الشرعيه في مواجهة الانتقالي والغرض من توقيف الرواتب واذلال الناس من اجل ان تقام ثوره على الانتقالي من داخل عدن والمناطق الدي ينتمون اليها وهذا لن يحصل وسيتحمل شعب الجنوب لهدف اسمى وهو التحرير والاستقلال انتهى.......



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مصدر رئاسي لعدن الغد: الرئيس هادي بصحة جيدة (Translated to English )
مسؤول حكومي ينشر صورا مأساوية لمرضى مركز الحجر الصحي بعدن
وصول وفد طبي من الأمم المتحدة إلى مدينة عدن .
صنعاء: الخدمة المدنية تصدر قرارات هامة لموظفي الدولة
ناشطة سياسية تنفي اشاعات تحدثت عن وفاة الرئيس هادي
مقالات الرأي
دروس مستفادة من التاريخ (........... ) بعد ما يقرب من ست أعوام من الحرب , وفي زحمة المفاهيم والقيم المغلوطة التي
أطلقت الأمم المتحدة صرخة تحذيرٍ من مجاعةٍ عالميةٍ تهدّد حياة ربع مليار شخص حول العالم، سيجدون أنفسهم في
  مصطفى النعمان    تقول منسقة الشؤون الإنسانية في اليمن [ "بدون امكانات لإجراء اختبارات كافية ، من
في طفولتي عندما كنا نحرث الارض كنت دائما ارافق البتول اشتي اتعلم معه ابتُل اي الصعود على العدة والصياح بكلمات
اصوات يملاها الغبن من فوات رزقها الحرام الذي اعتادت عليه تقول ان الانتقالي فشل في تلبية مطالب الناس..  ما من
  الرئيس هادي في كل خطاباته يهاجم الحوثي ولا يستعدي الجنوبيين ابداً حتى في وقت الحرب عليه من قبل الانتقالي
هل ما شهدته كهرباء عدن من جرعات في انقطاع التيار الكهربائي مفاجئة بمعنى للشارع بعدن , هل هذا العجز بالتوليد
   الصراع العبثي العقيم في، اليمن ومنه الصادق.. وصل الي درجة اختلاط الحابل بالنابل ولم يعد المواطن الغلوب
لن يستقيم حال اليمن والمنطقة إلا بإجراء بعض المصالحات التاريخية الهامة ومنها المصالحة بين المؤتمر والإصلاح
من أصعب الأشياء على الكاتب أن يتناول موضوعا يتنازعه طرفان متعصبان لا يقبلان في هذا الموضوع إلا كل رأي يوافق
-
اتبعنا على فيسبوك