مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 18 أكتوبر 2019 10:24 مساءً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الخميس 10 أكتوبر 2019 06:06 مساءً

نصيحة .. لوفدنا الانتقالي بجدة

الجنوب يمر بمنعطف خطير ونحن نعول عليكم كثيرا للخروج بسلام من هذا المنعطف ، الانبطاح التام يصعب بعده الوقوف ، أما الجلوس يسهل الوقوف بعده وبسرعة .

إنها السياسة لا صديق دائم ولا عدواة دائمة ، بل مصالح مشتركة تحدد نوع العلاقة ومتانتها ، للشرعية حساباتها وكذلك السعودية والأقليم والعالم ، وأصبح من السهولة واليسر التضحية بالحلقة الأضعف والاغبى .

مالم يأخذ من عدن والجنوب بالقوة يجب أللا يعطى بالمكر والخديعة ، نحن مع عودة الشرعية كما عادت بعد تحرير عدن وحميناها ونصبناها قبل مشاريع الإخوان الشيطانية كالحرس الرئاسي والوية الصبيحي وزكي الحاج وغيرهم .

لا عودة للميسري والجبواني وغيرهم من القادة العسكريين والمدنيين الذين شاركوا بأحداث أغسطس المشؤوم ، كتيبة واحدة لحماية قصر معاشيق ومقرها بداخله فقط ، أي وزير أو مسؤول يعادي الجنوب وشعبه ويحيك المؤامرات والدسائس من داخل عدن يرحل عن عدن فورا .

زراعة وإستجلاب موظفين عاديين بالمرافق الايرادية تحديدا في عدن ، من مناطق سيطرة الحوثي وغيرها من المناطق البعيدة خطأ فادح وجسيم ، هناك كوادر بشرية جنوبية كبيرة مؤهلة ولديها خبرة تم إقصائها في الماضي ، بحاجة لرد إعتبارها والاستفادة منها ، أما الحلقة الضيقة والمقربة من كبار مسؤولي معاشيق فلهم حرية إختيارهم من غير أصحاب الميول الحوثية أو الإخوانية المعروفة .

لا مكان لأي مسؤول إخواني في عدن وباقي أراضي الجنوب هذه هي مطالبنا المشروعة ، وهكذا هي رؤيتهم ومشروعهم في تعز ومارب وجيش التباب الوطني .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
ظهرت في الاونة الاخيرة ظاهرة حيازت وحمل السلاح بين شرائح المجتمع ، خاصة الشباب منهم ، من الصغار ، والكبار
جعلت الاقدار منه ان يكون مدير عام منسي في ضل ركام الدولة التي تعطي الفاسد وتهتم به وتهمل الناجح ولاتبالي به"
عدن مدينة البحر، والجبل، والرمال الناعمة، عدن أجمل مدينة تقع على ساحل البحر، عدن مدينة الميناء، والموقع
الجوازات والبطائق امر مهم وسهل جدا في حال ركز الجنوبيين عن ذلك لان الكروت والبصمة ليس صعب وهذه امور مهمة من
  يحكى أن هارون الرشيد كان يذهب بين الحينه والأخرى لبستان أحد البرامكة  وهو شخص اعتزل الدنيا وزاهد فيها
  يهتفون للجمهورية اليمنية ، يتغنون بالشرعية ، ينظرون للحرية والعدالة والدولة المدنية ، يتقمصون رداء
  فخامة الرئيس القائد المشير عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة أنا على يقين أن
سألني صديق عن الحالة فاجتهدت وقلت : الحمل ظاهر والولادة لا محالة , لكن كيفية الولادة هي المشكل  في هذه
-
اتبعنا على فيسبوك