مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 05 يونيو 2020 07:33 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
الخميس 10 أكتوبر 2019 06:06 مساءً

نصيحة .. لوفدنا الانتقالي بجدة

الجنوب يمر بمنعطف خطير ونحن نعول عليكم كثيرا للخروج بسلام من هذا المنعطف ، الانبطاح التام يصعب بعده الوقوف ، أما الجلوس يسهل الوقوف بعده وبسرعة .

إنها السياسة لا صديق دائم ولا عدواة دائمة ، بل مصالح مشتركة تحدد نوع العلاقة ومتانتها ، للشرعية حساباتها وكذلك السعودية والأقليم والعالم ، وأصبح من السهولة واليسر التضحية بالحلقة الأضعف والاغبى .

مالم يأخذ من عدن والجنوب بالقوة يجب أللا يعطى بالمكر والخديعة ، نحن مع عودة الشرعية كما عادت بعد تحرير عدن وحميناها ونصبناها قبل مشاريع الإخوان الشيطانية كالحرس الرئاسي والوية الصبيحي وزكي الحاج وغيرهم .

لا عودة للميسري والجبواني وغيرهم من القادة العسكريين والمدنيين الذين شاركوا بأحداث أغسطس المشؤوم ، كتيبة واحدة لحماية قصر معاشيق ومقرها بداخله فقط ، أي وزير أو مسؤول يعادي الجنوب وشعبه ويحيك المؤامرات والدسائس من داخل عدن يرحل عن عدن فورا .

زراعة وإستجلاب موظفين عاديين بالمرافق الايرادية تحديدا في عدن ، من مناطق سيطرة الحوثي وغيرها من المناطق البعيدة خطأ فادح وجسيم ، هناك كوادر بشرية جنوبية كبيرة مؤهلة ولديها خبرة تم إقصائها في الماضي ، بحاجة لرد إعتبارها والاستفادة منها ، أما الحلقة الضيقة والمقربة من كبار مسؤولي معاشيق فلهم حرية إختيارهم من غير أصحاب الميول الحوثية أو الإخوانية المعروفة .

لا مكان لأي مسؤول إخواني في عدن وباقي أراضي الجنوب هذه هي مطالبنا المشروعة ، وهكذا هي رؤيتهم ومشروعهم في تعز ومارب وجيش التباب الوطني .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
الوطن كلمة من ثلاثة احرف وتحوي البقاء السرمدي والاعتزاز الاشم وحتمية التضحية لأجله واجاز الموت في سبيله
موضوع رمي القمامة ونقص الوعي الثقافي بأهمية النظافة جدير بالمناقشة وإيجاد الحلول العاجلة له.. فهو لا يحتاج
قالوا  الزموا بيوتكم حفاضا على أرواحكم وأرواح الأخرين، تحلوا بالصبر فساعة الفرج قريبة إنشالله. وتلك هي
تمر محافظة أبين هذه الأيام بوضع استثنائي، فالمتحاربون يزرعون البؤس في كل بقعة فيها، ويزرعون ألغام الرعب في
عندما ننظر الي أوضاع البلاد وشئون الحكم وأحوال الشعب منذ أن سلم الرئيس السابق علي عبدالله صالح السلطة والحكم
نبيل القعيطي مواليد 1986 م مديريه دار سعد_ عدن  مصور نفتخر فيه كان من اشد الاشخاص الانقياء بسيط ذو أخلاق
تعالي  هيا نختار وجهتنا صوب ريف القرية وندع هذا العالم المتمدن ينهي حربه البيولوجية ويكمل استعراضه
  لا ادري من اين ابدا وكيف اوصل لكم مافهمتوه عن مايوسوسه الموسوسون لم يدعوا حكومتنا بحالها في الداخل الا
-
اتبعنا على فيسبوك