مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 18 أكتوبر 2019 09:15 مساءً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الخميس 10 أكتوبر 2019 01:53 مساءً

ياجنوبيين وحدوا الصفوف والأهداف لصالح قضيتكم

القضية الجنوبية لا تقبل القسمة على اثنين ولا البقاء في إطار وحدة دمرت الجنوب والشمال والانفصال والحل والأشقاء في الإقليم يدركون ذلك جيدا كذلك نحن لاتحتاج إلى تواجد قوات على أرضنا الجنوبية لا من الإقليم ولا من خارج كل ما هحتاجه هو الدعم اللوجستي المؤقت حتى يقوى عودنا ونسيطر على ثرواتنا وكل مصالحنا في أرضنا الجنوبية الطاهرة كذلك لا نتطلع إلى حلول ترقيعية ولاهيمنة جديدة أو استبداد مغلف بشعارات الوطنية الزائفة نحن في الجنوب شعب مثقف ومتعلم ويدرك أين تكمن مصالحة العسكرية والأمنية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية.

لقد فشلت كل المشاريع الأعدائية وتحطمت كل المؤامرات والدسائس الخبيثة التي مارستها صنعاء على عدن وحضرموت وشبوة وابين ولحج بحرا وجوا وبرا وحاولت تغير جغرافية الجنوب وتاريخه التليد والمعاصر ومسح ديمغرفية الحدود وتدمير المعنويات لأبنائه خلال 25 عاما من الفوضى والتكهنات والضحك على ذقون السياسيون الجنوبيون المغفلون لكن ماعكس تطور وتعاضد وتكاتف أبناء الجنوب هي أصالة تاريخهم وقوة إيمانهم بالحقوق وتمسكهم بتراب أرضهم وهنا كان النصر حليفهم وقلعة صمودهم نعم كان هناك موقف مشرف لبعض الأشقاء من حيث تقديم وسائل الدعم والدم والمال ما جعل شوكة المقاومة الجنوبية تقوى وتتعاظم وتوحد كل جهودهم في اتجاه دحر الغزاة من أرضهم وتكوين قوة ضاربة على مستوى المحافظات الجنوبية الست ومن نستعيد هذه المواقف التي لن ينسوها الشيخ والأطفال والمرأة في الجنوب على مدى مراحل قادمة واوضاع امنة ومستقرة ودولة جنوبية تعم الكل وتكفل الحياة للجميع هذا هو برنامج شعب الجنوب وبغير ذلك ستظل الليد على الزناد وحتى يتحرر الوطن من راثن الاستعلاء والإستبداد نعم قدمنا الشهداء والجرحى وضحينا من الحرية والاستقلال وسنظل هكذا وهذا شعارنا حتى تتحقق أهدافنا ويتقرر مصيرنا ونستعيد كل شبرا من ارضنا عاش شعب الجنوب الصابر الابي والمكافحة الصلب ولن تستقر ظروف المنطقة إلا من خلال عودة الحقوق المشروعة والشرعية إلى اهلها واصحابها اللهم ارحم شهداء الجنوب واسكنهم الجنة وغفر لهم ومنح الجرحى وسائل الشفاء العاجل ودمر من يريد تدميرها انك انت القادر على ذلك.

 



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
جعلت الاقدار منه ان يكون مدير عام منسي في ضل ركام الدولة التي تعطي الفاسد وتهتم به وتهمل الناجح ولاتبالي به"
عدن مدينة البحر، والجبل، والرمال الناعمة، عدن أجمل مدينة تقع على ساحل البحر، عدن مدينة الميناء، والموقع
الجوازات والبطائق امر مهم وسهل جدا في حال ركز الجنوبيين عن ذلك لان الكروت والبصمة ليس صعب وهذه امور مهمة من
  يحكى أن هارون الرشيد كان يذهب بين الحينه والأخرى لبستان أحد البرامكة  وهو شخص اعتزل الدنيا وزاهد فيها
  يهتفون للجمهورية اليمنية ، يتغنون بالشرعية ، ينظرون للحرية والعدالة والدولة المدنية ، يتقمصون رداء
  فخامة الرئيس القائد المشير عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة أنا على يقين أن
سألني صديق عن الحالة فاجتهدت وقلت : الحمل ظاهر والولادة لا محالة , لكن كيفية الولادة هي المشكل  في هذه
بعد مقالين تحت عنوان: "الشعب اليمني هو العنوان"، وطرح مبادرة أتمنى أن تترجم إلى واقع ولو بطريقه مختلفة. عندما
-
اتبعنا على فيسبوك