مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 14 نوفمبر 2019 11:11 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأربعاء 09 أكتوبر 2019 11:04 مساءً

إيران وتركيا بحسابات الزمن المتحرك 


في كل لقاءات المؤتمر القومي العربي ، والقومي العربي الاسلامي ، كان دائماً ما يثار موضوع المحيط العربي الواسع الذي يشكل إطاراً مفتوحاً على أوربا حتى الأطلسي للعرب في مجموعهم .
كان الاهتمام ينصرف إلى دول مثل إيران ، تركيا ، أما إسرائيل فقد كان الموقف منها واضحاً .
كثيراً ما اختلف أعضاء المؤتمر ، بصيغتيه ، في تقييم، مستقبل العلاقة مع هاذين البلدين ، وكثيراً ما تبادلوا الاتهامات ، وكان جدالهم بشأن العلاقة يعكس حجم الاستقطابات التي تنخر الجسم العربي النخبوي المعارض يومذاك .
مع الأيام كشفت إيران عن ساقيها اللتين امتدتا بغطاء طائفي إلى قلب العرب معلنة على لسان قادتها استراتيجية "الهيمنة" التي تتساوق كخطاب سياسي مع حركة على الارض في ظروف الضعف العربي الملازم لغياب المشروع الوطني داخل كل دولة ، وكشفت تركيا عن أطماعها في الشام بصورة تعيد إلى الأذهان تاريخاً مثقلاً بالشك ، وملتبساً لا يقبل التكرار .
مع إعلان ترمب مؤخراً نهاية حروبه في هذه المنطقة ، " لا ندري أشر أريد بمن في الأرض أم أراد بهم ربهم رشد".
لا شك ان هذه المتغيرات ستكون بداية قراءة صحيحة لما يجب أن تكون عليه علاقة الأنظمة العربية بشعوبها، وعلاقتها ببعضها ، وعلاقتها بجيرانها ، وعلاقتها بالعالم .. والبداية الصحيحة العلاقة بشعوبها .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل :مجلس النواب يكشف رسميا موعد عقد جلسته بعدن
قوات عسكرية سعودية تنتشر في محيط قصر معاشيق استعدادا لإستقبال الحكومة (فيديو)
عاجل : قتلى وجرحى بقصف صاروخي جديد يستهدف مقر وزارة الدفاع في مأرب
تزوير حوثي لصورة للسفير السعودي في اليمن وعدن الغد تنشر الصورة الاصلية
وكالة دولية تكشف عن وصول لجنة عسكرية سعودية إلى صنعاء
مقالات الرأي
،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،!!لا احد يعرف من أين تعلمنا هذه الثقافة السياسية، ثقافة الهروب الى اوسخ
قالوا إن الفسل قال ياليت البلاء مرتين هكذا يتوعد وتوعد المسخ ياسر اليماني من سويسرا ومن على شاشة الجزيرة في
أحياناً يثير اهتمامك وشغفك عمل شخص ما في دائرة حكومية معينة ويجعلك تكن له حباً واحتراماً رغماً عنك ليس تفضلاً
جرت العادة أن تكون النقاط الأمنية الممتدة على طول أي طريق أن تكون مهمتها تأمين الطريق والحفاظ على سلامة
في مقهاية السكران بكريتر كان لقائي ولأول مرة بالدكتور النابغة الأديب الناقد طه حسين الحضرمي ولم تكن لي قبله
إنّ الاهتمام بالسياسة فكراً وعملاً، يقتضى قراءة التأريخ أولاً، لأن الذين لا يعلمون ما حدث قبل أن يولدوا،
   يعد الكثيرين اتفاق الرياض فاتحة خير لتوافق سياسي يمني خاصة بعد الإحداث المؤسفة التي حصلت في عدن قبيل
قد يقول بعضا من الأخوان الذين يروق لهم التشكيك في كل من يختلف معهم قد يقول أننا نجامل الضالع او لنا مصلحة منها
سألني صديق عزيز يقيم في أوروبا قائلاً:  لقد قررت العودة إلى اليمن بعد غربة 4 سنوات .. مارأيك؟ أجبته بسرعة: لا
نحتاج إلى المسئولين المؤتمريين الذين حكموا "عدن" قبل العام 2011 في القطاعات الأمنية والخدمية لإخراج عدن من
-
اتبعنا على فيسبوك