مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 19 يناير 2020 01:45 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
الأحد 06 أكتوبر 2019 04:36 مساءً

إلى متى سنقول ان الشرعية مختطفة

‏حاولنا قدر المستطاع أن نجد للرئيس هادي الاعذار لكل عمل هزيل ورذيل تقوم به جماعة الإخوان وحاشيته ولكن دون جدوى. فالعمل وباصرار على تسليم البلاد لحزب الإصلاح الإخواني لن يرضى به إلا إخواني او فاسد او عنده نقطة ضعف

‏فمن يقول أن الشرعية لا تخضع للرئيس هادي او أن الشرعية مختطفة من قبل الإخوان بقيادة الإرهابي علي محسن الأحمر للاسف هذا مجرد عذر نقوم به لتحييد هادي قمنا بمساعدته ليتدارك بعض الشيء لكن للأسف لم يساعد نفسه فقد وصل الفساد والإرهاب إلى غير المعقول في ظل حكمه ‎

‏ما علينا، وعشان عيونكم الحلوة. الشرعية مختطفة والرئيس مختطف والقرارات مختطفة. ياخي حل لنا هذا اللغز. وقل لنا ايش ذنب المواطن المسكين الذي يحرم من معاش اولاده وايش ذنب المريض والجريح من ايقاف جوازات السفر. ومن بايخرج تنظيم القاعدة من ابين وشبوة. ووو بكل تاكيد ان الصبر جميل ولكن نصبر على من



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
هل تعلمون ماهي أسباب الحملة المسعورة لبعض الاقلام المأجورة .. على مدير عام مديرية خنفر ..؟!! وهل تعلمون ماذا قال
انتقدوا الإنتقالي جملة ارددها دوماً بعد نهاية كل حوار مع مناصري الانتقالي الذين يروه بعاطفتهم "الأمل الوحيد"
في ضل الإحداث والمتغيرات والخلافات بين المكونات والأطياف وبروز شخصيات سياسيه وعسكريه في الإحداث
ضاعت حقوق المعلمين وتنآسا الجميع حقوقهم المشروعة الذي من خلالها تتقدم اجيال المستقبل للآمام نحو تلك البلدان
للاسف الشديد عملية الاقصاء داخل المجلس الانتقالي عند تأسيسه جعلت كثير من مناضلي الحراك يتخذون مواقف مضاده
*     كتب / عبدالله جاحب .   إصابة صورة تجمع وزير الدفاع السعودي وبجوارة طارق محمد صالح ( عفاش) الكثيرون
"شكا جميع  أفراد وضباط اللواء الثاني مشاة بحري الواقع في محافظة شبوة، حرمانهم من استلام مرتباتهم وسرقة
الخميس نهاية الأسبوع الماضي 16 يناير 2020م سيتذكره المعلمون طول اعمارهم حينما رد لهم الجميل بوابل من الرصاص 
-
اتبعنا على فيسبوك