مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 26 أغسطس 2019 12:00 مساءً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

اليمن.. العرسان الجدد يحيُون التراث اليمني القديم (صور)

السبت 03 أغسطس 2019 11:54 صباحاً
(عدن الغد ) متابعات

يضع ”أحمد المنتصر“ اللمسات الأخيرة للملابس التراثية التي ارتداها للتو شاب مقبل على الزواج، في إحدى محال تصوير العرسان التي انتشرت في صنعاء، مستخدمًا خبرة سنوات في مساعدة المقبلين على الزواج في الظهور بشكل لائق وهم يرتدون الملابس التراثية اليمنية القديمة، في الصور التي يتم التقاطها لتكون واجهة دعوات الزفاف أو في جدران منازلهم.

ويقول منتصرلـ ”إرم نيوز“ إن ”هذا العمل يحتاج إلى التركيز على تفاصيل الزي واستخدام الإكسسوارات المناسبة لكل ثوب“.

  • لأول مرة.. سعوديات يشاركن الرجال في عروض ”فرسان عكاظ“
  • المغرب.. مجلس المستشارين يصادق على قانون ”فرنسة التعليم“ المثير للجدل

ويتابع قائلًا إن ”المقبلين على الزواج وفئات كثيرة من أبناء المجتمع سواء في المدينة أو الأرياف، يحرصون على أن تتزين مجالسهم بصورهم وهم يرتدون الزي اليمني القديم، وأن تضع صورهم في دعوات الزفاف وهم بالملابس التراثية“.

وتتنوع الملابس التي يحرص المقبلون على الزواج ارتداءها، فبين الملابس الصنعانية التقليدية والملابس التراثية القديمة، تأتي ملابس المناطق الوسطى والشمالية.

ويضيف المنتصر“ ”هذه الملابس تحظى بشعبية كبيرة وسط فئة الشباب رغم الكم الكبير من التطوير في الملابس التي ظهرت خلال العشرين من السنوات الماضية في حياة اليمنيين.

اليمن في مكان واحد

لا يتوقف التراث اليمني على الملابس، بل يتعداها إلى تزيين جدران تلك المحال بمجسمات ورسوم تراثية ومعمارية يمنية متنوعة، لتحضر هنا صنعاء وحضرموت وعدن بمعالمها التاريخية والمعمارية.

ويرى عبدالله صالح الإنسي وهو شاب مقبل على الزواج، أن هذه الأماكن على صغرها فضاء واسع يقدم اليمن الجميل إلى العالم.

ويقول الإنسي موضحًا: ”من خلال المجسمات الصغيرة اختزلت كل اليمن في مكان واحد، وهذا يعكس ثراء اليمن بالتراث والتنوع الثقافي والمعماري“.

ويشير الشاب اليمني إلى أن الصور التي تكون في واجهة دعوات الزفاف والعريس يرتدي الملابس التقليدية، ظاهرة إيجابية حتى بات ارتداء الملابس التقليدية القديمة مرتبطًا بالأعراس والأفراح بشكل كبير.

حنين للماضي

الباحث الاجتماعي عبدالله الدفعي قال في حديث لـ ”إرم نيوز“ إن ظاهرة ارتداء العرسان الملابس التراثية والتصوير في موقع بها مجسمات تراثية، تكشف ارتباط اليمنيّين بالتاريخ وحنينهم إلى الماضي بفعل المتغيرات السياسية والمجتمعية التي تحدث في البلد.

ويشير الباحث إلى أن الظاهرة قد تمتد لتكون سلوكًا مجتمعيًا قائمًا يتكشف في المناسبات ويتوسع إلى كل مظاهر الحياة اليومية، مؤكدًا أن احتفاظ المجتمع اليمني بتفاصيله المناطقية التي تظهر من خلال الملابس قد تساهم في زيادة انقسام المجتمع لتكون واحدة من الظواهر التي أظهرتها الحرب إلى السطح.

التخوف الذي يبديه الباحث الدفعي من هذ الظاهرة ليس موجودًا لدى ”حسام الصلوي“، الذي يملك محلًا لتصوير العرسان في شارع الزبيري بصنعاء، بل يعتبرها ظاهرة إيجابية أعادت إحياء التراث اليمني الذي كان على شفير الانهيار.

ويوضح الصلوي: ”في هذه الأماكن يعود المقبلون على الزواج إلى جذورهم وتقاليدهم التي عاشوا طويلًا في كنفها، ويحرصون أن تكون الصور وهم في كامل أناقتهم بملابس وسيوف الأجداد“.

 

 


المزيد في ملفات وتحقيقات
العرب اللندنية : من يسعى لتسميم العلاقات بين #السعـودية والإمارات
كشفت الحملة الإعلامية الممنهجة التي طالت الإمارات العضو الفاعل في التحالف العربي بقيادة السعودية خلال الفترة الماضية، عن حالة التناغم بين الخطاب الإعلامي لقطر
(تقرير)بعد تذبذب واضح في الخدمة: كهرباء عدن مشكلة أزلية أم لعبة سياسية ضحيتها المواطنين؟
  منذ سنوات وما تزال كهرباء عدن هي الحائرة بين عدة جهات وأطراف وبين العديد من المشاكل التي لا تنتهي فتارة تكون هناك أعطال في محطات التوليد والتي ينتج عنها خروج
تحليل سياسي: هل من صراع إماراتي-سعودي؟
  تُعد مواجهات عدن العسكرية التي نشبت بين المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيًا، والحكومة الشرعية المدعومة سعوديًا، نُقطة تحول هامة في مسار




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : طائرة سعودية تنقل مسئولين حكوميين إلى عتق على رأسهم رئيس الوزراء
عاجل-بالصور: الجيش يتسلم معسكر اللواء الثالث نخبة شبوانية والاخير ينضم للجيش
نص كلمة قائد المقاومة الوطنية العميد "طارق صالح"
السعودية والإمارات تصدران بيان سياسي هام بخصوص احداث عدن وشبوة
الديولي : انطلاق معركة الأرض المحروقة في عتق ولاتراجع حتى السيطرة على عاصمة المحافظة
مقالات الرأي
قلت في منتصف مايو الماضي أن السعودية نكبة وحليف غبي وأكرر اليوم تذكير ذلك بل ووصفها بـغباء بلداننا العربية
شرعية  الرئيس هادي هي من حررت الجنوب وجات بالتحالف ولولا هذا الرجل لبقي الجنوب والجنوبيين تحت مذلة الغزو
الوقائع الدقيقة تقول إن دولة الامارات العربية المتحدة لم تعط اهتمام لملف قضية الجنوب في أشد مرحلة على الاقل
تعليقي على نقطتين رئيسيتين وردت في نص البيان المشترك ! النقطة الأولى :(في وقت رحبت فيه الحكومة اليمنية
  ١-دعوة الانتقالي اليوم للنفير إلى شبوة ما هي إلا صورة طبق الأصل من دعوة الحوثي للنكف إلى تعز، قبل
‏‎ ✅ما بانيمنن قط مهما حاولوا وغيرروا من مشاريعهم ، سنقاومهم بكل ما نملك ولو خذلنا العالم كله ولو جاؤوا
ليس خلافهم مع المجلس الانتقالي الجنوبي فقط، ولن يكتفوا برأسه لو أُتيحت لهم الفرصة،بل مع أي قوة جنوبية تتمتع
خوفا من مجيء عبد الناصر يحل محلهم, ونكاية بأبناء عدن الذين ساعدهم على تحرير المدينة, خرج الانجليز من عدن عام
مؤسف ما يحدث في اليمن من فرقة وصراع بين الشركاء بشكل يصب في صالح عدوهم الأول الحوثي، مؤسف لأن هذا الوقت الحرج
  بعد فشل الحوثي في الوصول إلى مضيق باب المندب وعدن والهيمنة على بحر العرب واكمال المثلث الشيعي على
-
اتبعنا على فيسبوك