مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 03 يونيو 2020 08:11 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الخميس 18 يوليو 2019 08:24 مساءً

سبب تطور الخلاف داخل مليشيات الحوثي

مليشيات  الحوثي التي تضم السلالة الهاشمية ومن معها من أبناء القبائل الأخرى في المناطق التي يسيطر عليها الانقلاب ، اصبح اليوم يوجد عدة انقسامات وعدة اجنحة داخلها ، مما ولد الصراع الداخلي لدى الجماعة بين تلك الأجنحة ، وأصبح ذلك الصراع ينمو شيئاً فشيئاً حتى وصل اليوم لمرحلة عمت كل المحافظات التي يسيطر عليها الحوثي ونشبت عدة مواجهات ونُفذت عدة اغتيالات وتصفيات لعدة قيادات وسيظل هذا الصراع يتجه نحو النمو وسيصبح في المستقبل أكثر من الحاضر وسيصل لمرحلة تعجز قيادة الجماعة عن التحكم فيه ، مما سيجعل الجماعة تتناحر من داخلها ويقضي بعضها على بعض .

عملية الصراع داخل جماعة الحوثي هو أمر حتمي لا مناص منه، والسبب يعود إلى ان الجماعة والسلالة الهاشمية تتعامل بعنصرية وتمييز عرقي، وكل من يتعامل بهذا التعامل سيثير الصراع بدون شك.. صراع عنصري وعرقي في المجتمع.

السلالة الهاشمية التي تتعامل بعنصرية عرقية مع ابناء القبائل الأخرى من حيث انها ترى افضليتها العرقية عليهم واحقيتها عليهم، ستولد صراع عرقي بينها وبين ابناء القبائل الاخرى.

وايضاً تعاملها العنصري والعرقي داخل السلالة الهاشمية نفسها، من حيث افضلية واحقية نسل سلالة علي بن ابي طالب على بقية آل هاشم، وافضلية واحقية نسل سلالة الحسن والحسين على بقية علي بن أبي طالب، هي بهذا التعامل تثير الصراع داخل السلالة الهاشمية نفسها.

هذا التعامل العنصري والعرقي سيثير صراع للسلالة الهاشمية مع بقية ابناء المجتمع ويثير ايضاً الصراع داخلها، ولا تستطيع جماعة الحوثي التخلي عن هذا التعامل كونه جزء من عقيدتها أي انها تمارسه من انطلاق عقائدي فكري، وهذا ما يعني ان الجماعة ستعجز عن ايقاف اي صراع داخلي لديها.

الرهان على صراع الاجنحة الهاشمية داخل الجماعة الحوثية لأضعاف الجماعة وتمزيقها هو أسلوب ناجح، ولكن يجب تغذيته بطريقة ذكية من حيث عدم استخدام الأساليب التي توحد السلالة الهاشمية وتجعلهم يتعاطفون مع بعض.

تغذية الصراع بين الهاشمية وابناء القبائل الاخرى فقط سيوحد السلالة الهاشمية داخلياً من حيث النظرة العرقية، ولكن ان يتم انقسام ابناء القبائل وتوزعها لتشجيع ومساندة الاجنحة الهاشمية داخل الجماعة الحوثية ضد بعضها سيؤدي لإثارة صراع الاجنحة الهاشمية وتفريقها وتشتتيها ويعمق الخلاف الداخلي والتباعد والفجوة أكثر.

قد يكون صراع تلك الاجنحة فيما بينها ظاهرهُ المناصب والمغانم، ولكن جوهره هو التعامل العرقي العنصري الذي يجعل كل جناح يعتقد بأفضليته وأحقيته عن الآخر، إذ لو لم يوجد ذلك التعامل لما حدث ذلك الصراع.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: قيادي في امن عدن يعلن القبض على قتلة المصور نبيل القعيطي واصابة احدهم
شاهد صورة صادمة ، أكياس جثث ضحايا كورونا تنتشر في مديرية البريقه والأهالي يناشدون
عاجل: هجوم اريتيري مسلح يستهدف جزيرتي حنيش وزقر وقوات خفر السواحل تحبطه وتحتجز مهاجمين (Translated to English )
طبيب يمني يبهر الجميع.. ماذا كتب على الزجاج الخلفي لسيارته؟
الانتقالي يوجه تنويه هام للمواطنين بعدن
مقالات الرأي
  في مثل هذا اليوم ال3 من يونيو عام 2011م الذي تزامن مع تاريخ أول جمعة من شهر رجب الحرام شهد الوطن جريمة
  * فؤاد قائد علي: _________ انتقل الى رحمة الله تعالى يوم الثلاثاء الموافق الثاني من يونيو 202م الصحفي والكاتب
سنضل نبكيك يانبيل القعيطي ماحيينا لأنك خسارة لا تعوض ومصور صحفي لا يتكرر خلقا وتواضعا وكرما ونبلا وإنسانية
كغيري من عشرات الملايين في العالم استوقفني ذلك المشهد الشنيع البشع المقزز والذي تم تداوله عبر وسائل الإعلام
مقتل المصور الإعلامي الفذ / نبيل القعيطي خسارة كبيرة حلت بنا جميعاً ولن تكون أول ولا آخر عملية إغتيال في عدن
غريبه في هذه البلد.. ان يكون فلاش كاميرا سببا في انتزاع الروح من الجسد..! عجيبة يا وطن. تتحول فوتوغرافيا كاميرا
كل صحفي جنوبي للأسف ليس عضواً في نقابة الصحفيين اليمنيين ، وهي مشكورة عند استشهاد احدهم تبادر لإدانة الحادثة
الحرب مأساة بكل ماتحمله الكلمه من معنى،دمار وخراب وخوف ونزوح ومجاعه وأحزان . والمتأمل بعين البصيره فلا يرى
      احببت ان اتحدث عن امل كعدل في هذا العيد الكئيب.. احتجت ان اكتب عنها مقالا حبياً.. نعم.. انا محتاج
  ماتشهده بلادنا هذه الايام وتحديدا العاصمة عدن من اوجاع واحزان يومية،حولت المدينة الغراء الى منطقة يخيم
-
اتبعنا على فيسبوك