مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 22 فبراير 2020 06:27 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
ساحة حرة
السبت 29 يونيو 2019 11:56 صباحاً

إستهداف شركات النفط و الغاز بشبوة هو إستهداف لشخص الوزير أوس العود

عزيز محمد الأحمدي

شهدت محافظة شبوة خلال الأسبوع الماضي تفجيرات استهدفت أنبوب النفط بمديرية الروضة و أنبوب الغاز بمديرية رضوم ولم يكن بين التفجيران سوا ساعات ، و ما هذه التفجيرات إلا إستهداف لشخص الوزير المهندس أوس العود و منع عودة الشركات النفطية لاستئناف العمل فبعد ما هاجموه على وسائل التواصل الإجتماعي و حاولوا إلصاق له الكثير من الفساد و الفشل بسير عمله إلا أنه مستمر في تطوير و تحسين العمل بوزارة النفط و المعادن متفادي تلك الحملة التي تسعى إلى إفشاله

اخيرا لم تنجح تلك الحملة على وسائل التواصل الإجتماعي و تكسرت آمالهم المرجوه في كسب مؤيدي لتلك حملتهم التي تستنقص من المهندس الوزير و تريد إظهاره بعكس ما هو على الواقع ، لم يروق لتلك الجماعة ولم يهدأ لها بال فعادت مجددا ولكن هذه المرة على الأرض فقامت باستهداف أنبوبي النفط و الغاز في عمل مشين لا يمت للدين و الأعراف وفي استهداف معلن و كان لسان حال المخرب يقول : ستفشل يا أوس اليوم أو غدا .. نعم يحاولون إستهداف الوزير و التقليل من جهوده المبذولة و بنفس الوقت يحاولون إستهداف عمل الشركات و إعاقة إستئناف النفط والغاز وكل تلك التخريبات و التشوهات تستهدف الوزير ولكن مهما قالوا و فعلوا فإن الوزير اليوم أكبر من أن يقللون من عمله أو أن يقزمون هيبته المعطاة تجاه وزارته

مرت سنتين على تعيين الرجل بوزارة النفط و المعادن وعمل بجهود كبيرة حتى عادت عملية الإستئناف للنفط و انجز مالم ينجزه آخر و لا ننسى الوضع الذي تمر به البلاد إلا أن الرجل قام بعدة خطوات حتى نجح في تصدير النفط.. ولكن ! الذي لم يعجب بعضهم هو مد أنبوب من مديرية عسيلان (جنة) إلى مديرية رضوم (النشيمة) و تصدير النفط عبر ذلك الميناء بدل أن يذهب إلى رأس عيسى الواقع تحت سيطرة الحوثيين بالحديدة و هذا الذي لم يعجبهم ولكن نحن كمواطنين وغيرنا باستثناء الذي لا يحبون الخير لبلدهم نرى أن هذه الخطوة هي خطوة يشكر عليها الوزير و إنجاز يحسب له لما قام به من قطع شريان نفطي يغذي المليشيات الحوثية و أيضا عادت تلك الخطوة بالنفع و الفائدة لمحافظة شبوة و التي تحصل على نسبة 20%من النفط الذي يمر بها ، و وقوقنا اليوم مع الوزير ليس له شخصيا بل بما يعمله اليوم من إنجازات كبيرة تتوالى تجاه الوطن عامة و شبوة خاصة


سر يا وزير النفط و مثلما تكسرت اقلامهم الهدامة ستتكسر معاولهم المخربة واعلم أنك كلما عملت فإنك تؤلمهم فزد في عملك بإتقان كي تقضي عليهم ، وفقك الله ...



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
فيصل غرامة عرفته المسارح، وقاعات الدرس، وعرفته المنابر بصوته العذب، وحنجرته الذهبية، عرفته الاحتفالات
لم يبرح طي ملف اتفاق تبادل الأسرى بين الشرعية اليمنية المعترف بها دوليٱ والمليشيات الحوثيه بعمان الاردن
لم تكن ظاهرة الالحاد وليدة هذه اللحظة فحسب ، وانما لها تاريخ قديم و عريق مليئ بالحوارات المسندة  على الأدلة
عند الحديث و الكتابة عن الاستاذ جهاد عبدالله حفيظ يشتبك الأسطوري بالواقعي بماهو أبعد من مضامين حروف وقواعد
يستعمل الكثير من المفكرين الإسلاميين مصطلح "الدولة الإسلامية" في عصرنا الراهن قاصدين به واحداً من هذه
لا يخفى على ذي لب أمر ما وصل إليه  البشر اليوم وكيف يعيشون حالة من البؤس والتعاسة وألم الفقر والعوز ، يعيشون
  هل هناك من يمكنه الافادة لنا لماذا اشار نائب رئيس الوزراء في تغريدته بشكل واضح ورسمي ان ما سيتم اعتماده من
في بداية العام ٢٠١٢م كانت آمال وتطلعات أحرار فبراير تعانق السماء ونسمات فجر الحرية تهب عبيرا صادقا تداعب
-
اتبعنا على فيسبوك