مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 09 ديسمبر 2019 03:32 صباحاً

ncc   

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

آل نهيان: نأمل أن يشهد العام الحالي نهاية الحرب في اليمن

الأربعاء 26 يونيو 2019 04:10 مساءً
(عدن الغد) وكالات

 أعلن وزير خارجية الإمارات عبدالله بن زايد آل نهيان بدء مشاورات مع واشنطن لتوسيع المشاركة الدولية في تأمين الملاحة في الخليج، مشيرا إلى أنها ليست إلا مشاورات أولية لها هدف محدود.

تصريحات آل نهيان جاءت خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الروسي سيرغي لافروف عقب محادثاتهما في موسكو اليوم الأربعاء.

 وأوضح أنه خلال زيارة وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو الأخيرة إلى أبوظبي بحث الجانبان مسألة حشد تحالف دولي في منطقة الخليج من زاوية توسيع المشاركة الدولية في ضمان سلامة الملاحة هناك، مشيرا إلى أنها مشاورات أولية ليس إلا، ولا تهدف لأكثر من حماية الممرات البحرية والسفن.

 وفي ما يتعلق باستهداف ناقلات النفط في المنطقة، وصف آل نهيان هذه الاعتداءات بأنها أعمال تخريبية يتطلب تنفيذها قدرات لا تتوفر إلى لدى دولة، لكنه امتنع عن توجيه الاتهام لأي طرف محدد لعدم امتلاك أبوظبي أدلة كافية.

من جانبه، أكد لافروف حرص روسيا على وقف التصعيد في الخليج، مشددا على ضرورة حل الأزمات عن طريق الحوار. وأكد أن خيار الحوار قائم ومتاح دائما في حال استعداد الأطراف له على أساس القانون الدولي واحترام المصالح، لكن واشنطن وضعت الكثير من الشروط المسبقة أمام إيران، وتبني حساباتها على أساس استسلام طهران.

واعتبر أنه "لا توجد نقاط لاعودة" وأن ذلك لا يعجب البعض، وأضاف: "سنواصل إقناع شركائنا في طهران وواشنطن بعدم تجاوز "الخطوط الحمر". وتطرق الوزيران أيضا إلى أزمتي سوريا واليمن، حيث عبر آل نهيان عن أمله في أن يشهد العام الحالي نهاية الحرب في اليمن،

 كما أكد دعم بلاده لعملية التسوية السلمية في سوريا. وأشاد الوزيران بتطور العلاقات الثنائية بين بلديهما، وأعرب آل نهيان عن ارتياحه لدخول التعاون الروسي الإماراتي مجال الفضاء، حيث سينطلق في غضون الـ100 يوم المقبلة أول رائد إماراتي إلى محطة الفضاء الدولية على متن مركبة روسية وبعد تدريب واختبارات مضنية خضع لها في روسيا.


المزيد في أخبار وتقارير
وفد مجلس الإنقاذ الوطني اليمني الجنوبي يلتقي السفير القانص
التقى وفد من مجلس الإنقاذ الوطني اليمني الجنوبي، اليوم الأحد، بسفير حكومة الإنقاذ اليمنية في سوريا نايف القانص. وخلال اللقاء في العاصمة اللبنانية بيروت، استعرض
مصدر بوزارة الداخلية : قيادات أمنية هددت شركة القطيبي ومنعتها من صرف مرتبات منتسبي الوزارة
قال مصدر رفيع بوزارة الداخلية ان مسئولين أمنيين في إدارة امن عدن هددوا شركة القطيبي للصرافة في حال قيامها بصرف مرتبات منتسبي الوزارة . واشار المصدر في افادة لصحيفة
ناشطة حقوقية تبين للأجهزة الأمنية الدور المناط بهم
بينت ناشطة حقوقية الدور الذي يتوجب على الأجهزة الأمنية أن تقوم به، كونها مسؤولة عن تثبيت الأمن والأمان في المناطق التي يسيطر عليها . وقالت المحامية هدى الصراري إن




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : مقتل زوج وزوجته في ظروف غامضة بحي انماء
مواطنون يمنعون امراة من الانتحار بعدن عقب قيام ابنها بقتل والده
عاجل : شركة القطيبي تعلن الغاء الاتفاق لصرف مرتبات وزارة الداخلية
عاجل :اندلاع اشتباكات مسلحة بين جنود من النخبة الشبوانية بعدن
شاب جنوبي من بين ضحايا الشمراني بفلوريدا
مقالات الرأي
صديق الطيار إذا كانت الحملة الأمنية التي وجهت بها قيادة التحالف العربي اليوم جميع التشكيلات والقوات الأمنية
للأسف ان الدعوة التي وجهها اليوم المستشار الرئاسي ورئيس الوزراء السابق د.أحمد عبيد بن دغر والتي حاول من
بما إن العاصمة الجنوبية عدن القبلة السياسية لكل الجنوبيين و نموذج تقتدي بها كافة المحافظات الجنوبية الأخرى
من الصعب قياس معدلات النمو الاقتصادي لبلد ما على المدى الطويل على مستوى من الدقة فالاقتصادي قد يتنبا ولكن قد
  تشهد المناطق الجنوبية هذه الايام قلق وتوتر واشتباكات مسلحة وتحشيد نتيجة اصرار الحكومة الشرعية في الدفع
هكذا سلوك وقناعه وطبع وقلة ايمان وشطاره.. توارث عقل المسئول اليمني فكرة ان السلطة والمسؤولية تمنح المال
‏اذا كان القائد اللواء عيدوس الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي لايدرك من هو الرفيق مراد الحالمي وزير
  لسنا شامتين ولا من الذين يتشفون .. في مصائب اوطانهم ..ولا حتى فيمن يعارضنا الرأي… فنحن جيلا جبلنا عن
  في ١٩٩٢ اجتمعت شخصيات في تعز للتفكير في كيفية معالجة الاوضاع الخدمية فيها والإهمال المتعمد من صنعاء
أحمد عثمان من الوفاء للشهيد القائد عدنان الحمادي وكافة الشهداء ولتعز وتضحيات أبنائها وللوطن كله أن يعمل
-
اتبعنا على فيسبوك