مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 23 يوليو 2019 07:35 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الثلاثاء 25 يونيو 2019 09:01 مساءً

الحوثيون وحماتي

حماتي سيدة فلسطينية، كانت معلمة في السابق. تعيش في صنعاء في وضع يشبه الإقامة الجبرية، بوثيقة سفر مصرية لا تستطيع مغادرة البلاد إلى أي مكان. أمها الست حمدة تعيش في الأردن، تداني التسعين من العمر وفي الأعوام الماضية فقدت الذاكرة. لم تر البنت أمها منذ زمن، ولا باقي أهلها الذين يعيش أغلبهم في الأردن. فقدت حماتي اثنين من أولادها: الأول أصابته رصاصات الحرب الأهلية العراقية، والثاني ضاع مع ولده وزوجته الحامل في البحر قبل ست سنوات، كانوا يبحثون عن ملجأ.

في 2013 حصلت على موافقة باسندوة والترب بمنحها وثيقة سفر يمنية حتى تتمكن من مغادرة اليمن، حيث لا أهل لها، والالتحاق بأهلها في الأردن. انتهت المعاملة مع احتلال الحوثيين لصنعاء. شطب موظف حوثي رفيع على أوراق السيدة الفلسطينية وألقى بها في وجه الشاب الذي قدمها. انتهت رحلة السيدة الفلسطينية هناك، وسقطت بعدها في الأسر، عمليا.

منذ ذلك الحين، ستة أعوام، ونحن نسأل الحوثيين تارة والحكومة تارة أخرى، ولم يستجب أحد. ربما كان اسمي هو المشكلة الأساسية لدى الطرفين. في النهاية تعيش سيدة فلسطينية شبه معتقلة في صنعاء، وما من في غرابة في ذلك.

وهنا، كالعادة، يتحدث الحوثيون عن تحرير فلسطين.

بعد زواجي من ساره ياسين، الفلسطينية، دخلت في أزمة سفر. فقد أوقفت زوجتي في السفارات والمطارات، استدعيت من قبل أمن الدولة في مصر، ورحلت من ماليزيا بعد 12 يوم بسبب وثيقتها المصرية. في يوم ترحيلها من ماليزيا، 2010، هاتفت برلمانيا كان يدعى آنذاك نبيل الباشا، ولا أدري ما إذا كان لا يزال يحمل الاسم نفسه. قلت له إني دارس يمني مضطر لاستكمال تعليمه في الخارج، وأني بحاجة لوثيقة سفر يمنية لزوجتي حتى تتمكن من اللحاق بي. يومها قال الرجل: نحن ملتزمون بمقررات جامعة الدول العربية بعدم منح الفلسطينيين جنسيات أخرى حفاظا على حق العودة. كان الباشا يرأس لجنة الجوازات والجنسية في البرلمان، وكان عام ونصف قد مضيا على زواجي من ساره ياسين.

هذه القصة ليست شخصية وحسب، هي شاهد عيان على كيف غرقت بلادنا في الكذب والاحتيال، واهلكت نفسها.

م. غ.

تعليقات القراء
393076
[1] الجنوب الحر قادم والهويه تستحق
الثلاثاء 25 يونيو 2019
ناصح | الجنوب العربي
عليك أن تقاضي من تسبب في ذلك أو تدعي عليه طالما المعني بالحصول على الجواز لايزال يحكمه الحوثيون ، أو التوجه إلى عاصمة الجنوب وقد تجد من يعينها ويعتبرها حالة إنسانية ويقدم لك خدمة دون مقابل مشروع منك بقول كلمة الحق والتخلي عن الباطل بالوقوف مع وحدة مقرونه بالموت والكوارث والدمار وكلنا شهود على ذلك .

393076
[2] MTN يحجب المحتوى
الأربعاء 26 يونيو 2019
ابو محمد | عدن
يا استاذ فتحي اعلانات MTN تحجب المحتوى



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قوات سعودية في طريقها الى عدن والمكلا
السعودية تضع المجلس الانتقالي أمام خيارين .. فما هما !
الأرصاد الجوي يتوقع هطول امطار رعدية على عدن
مواطنون في كريتر يطالبون بتحويل معسكر عشرين إلى مجمع تربوي
نازح يقتل ابنته بالضالع البالغةمن العمر 8سنوات.. والسبب لايصدق!
مقالات الرأي
    سمير رشاد اليوسفي    لم تحرص جماعة الإخوان المسلمين قبل ثورة 1962 على تكوين خلايا تنظيمية في اليمن؛
نحن دائما متواصلين ومتابعين لكل ما يقوم  به الرئيس "علي ناصر محمد " من جهود طيبة وعمل بنية سليمة تجاه
في يوليو ميلاد أمة يتجدد بتجدد أنينها وحسرتها على فقدان قائد الثورة جمال...!؛ إن ثورة 23 يوليو 1952 التي انطلقت في
لست من محبي التشفي والشماتة، لكن بعض الحقائق تظل من الصلادة والعناد بما لا يمكن إخفائها أو تجاهلها، بل وما
بدأ الحوثيون في ٢٠٠٤ أعمال العصابات بقتل رجال الأمن في صعدة، ومنذ ذلك التاريخ ونحن نقول إنهم عصابة، وهم
  *حضرموت اﻷصالة والحضارة واﻷمانة والعلم والقوة والتسامح والريادة والتاريخ والعلماء واﻷدباء والشعراء
  ظل اليمنيون لعقود يطالبون دول مجلس التعاون الخليجي قبول اليمن في عضويةالمجلس املا بمساعدة بلادنا وايجاد
كل ما جاء في ردكم المؤرخ في تاريخ 20-7-2019 المنشور في عدن الغد  على رسالة الوالي إن كان منها معقول أو غير معقول
 تكثر سهام الغدر والخذلان والهجوم على الشرعية اليمنية برمزها فخامة الرئيس هادي، وتحالفها وعلى رأسه
  عملت جولة قصيرة على منصات التواصل الاجتماعي، فوجدت غضب شعبي عارم جراء قيام الحوثه بقتل وسحل أحد
-
اتبعنا على فيسبوك