مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 05 ديسمبر 2019 05:29 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

مدير تحرير قناة العربية : يجب حسم معركة الحديدة قبل حرب إيران

الاثنين 24 يونيو 2019 03:22 مساءً
عدن (عدن الغد) خاص:

قال الإعلامي فارس بن حزام مدير تحرير قناة العربية إنه ومع انشغال العالم بمضيق هرمز، وترقب ضرب إيران، لا يجب إهمال الوضع في ميناء الحديدة على الجانب الآخر، فتهديد ناقلات النفط مستمر قبالته، ولقد مضت ستة أشهر ولم يطبق من اتفاق استوكهولم بند واحد.

 

وأشار فارس بن حزام إلى أنه في 13 كانون الأول (ديسمبر) الماضي، اتفقت الحكومة الشرعية والميليشيات، برعاية الأمم المتحدة، على تسليم موانئ الحديدة الثلاثة لقوات محلية، وانسحاب الحوثيين إلى خارج المحافظة، وكل ذلك في أسبوعين. فماذا جرى؟

 

وقال بن حزام إنه مضى سبعة وعشرون أسبوعاً من عبث الميليشيات، وقابله صمت الأمم المتحدة، وترقب التحالف وفشل المبعوث الأممي الذي عبث به الحوثيون كثيراً وخدعوه باستبدال ملابس قواتهم وأدعوا انسحابهم ووصول قوة محلية، وعدن تقديمهم خريطة الألغام المزروعة في محيط الموانئ والمدينة، بل أنكروا زرعها.

 

وأضاف أن الجنرال باتريك كاميرت، المراقب العسكري الموكل إليه الاشراف على تطبيق الاتفاق، انتبه لعبث الحوثيين فاستقال حتى لا يكون شريكاً في خيانة الأمانة، وللأسف لم توقظ استقالته ضمير المبعوث، ولا الأمم المتحدة، ولا الغرب الراعي للاتفاق.

 

وبين أن التحالف كان على وشك السيطرة على ميناء الحديدة في منتصف حزيران (يونيو) 2018م واستعاد مساحات واسعة من الحديدة وبسبب الضغوط الدولية قبل بالتوقيع على اتفاقية السويد آملاً في الوصول إلى الهدف المنشود .

 

واختتم الإعلامي فاس بن حزام بالقول :"وبعد ذلك كله، ماذا بقي من اتفاق استوكهولم؟ لا شيء سوى أن على التحالف المضي قدماً، وإعادة إطلاق معركة الحديدة، واستعادة الموانئ، وتسليمها لإدارة محلية، تحافظ على المساعدات الإنسانية من النهب والمتاجرة، وتردع الميليشيات من تهديد الملاحة الدولية، وبذلك تكون طبقت الاتفاق الأممي بالقوة العسكرية".


المزيد في أخبار وتقارير
وزير الصحة يدشن توزيع سيارات إسعاف لثلاث محافظات جديدة مقدمة من مركز الملك سلمان
     دشن وزير الصحة العامة والسكان الدكتور ناصر باعوم،اليوم ، في العاصمة المؤقتة عدن، توزيع سيارات إسعاف لمحافظات عدن وتعز والحديدة، مقدمة من مركز الملك
شبوة .. بن عديو يؤكد دور مؤسسات التعليم العالي في احداث التغيير المنشود في الوعي
  اكد محافظ شبوة محمد صالح بن عديو على دور مؤسسات التعليم العالي في احداث التغيير المنشود في الوعي وفي التنمية. وقال خلال خلال زيارته لكلية النفط والمعادن
جابر محمد: بعض القيادات الجنوبية تكرر تجربة 1994 والقاهرة سترحب بالجميع
قال الاعلامي المعروف جابر محمد ان بعض القيادات الجنوبية تكرر اليوم تجربة هزيمة 1994 مؤكدا ان العاصمة المصرية القاهرة سترحب مجددا بهذه القيادات . واشار جابر وهو من




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
هروب جماعي بين المشيعين .. ذعر بعدن عقب قيام ميت من قبره
مقربون من متوفي مقبرة القطيع يوردون رواية مغايرة
انهيار مفاجئ للشارع العام بالمعلا
ميت (تشخيصيا) ينهض من قبره بمقبرة القطيع يموت مجددا
عاجل: اطلاق نار مع انتشار أمني كثيف بالشيخ عثمان بعدن
مقالات الرأي
نعرف جميعا أن حضرموت لم تكن في يوم من الأيام ضمن إطار الدولة اليمنية على مدار قرون عديدة مضت على أقل تقدير
الهلال الاحمر الاماراتي يقيم مسابقة في ابينلافضل ناقشة حناء!ما شااااء الله والانجاز!!دولة الامارات بكل
كتب الفنان / عصام خليدي ياطير كم أحسدك حريتك في يدك .. لا حددوا لك حدود .. لا لونوا مقصدك .. ياطير كم أحسدك .. ياطير
      د.عمر عيدروس السقاف    مايحدث في العاصمة المؤقتة عدن، أمر مخز وعار على كل من يتشدقون بالوطنية
دأب السابقون واللاحقون من مسئولين ثابتين وعابرين، أساسيين ومؤقتين، شرعيين ومعارضين، على الخروج على الناس
  إيقاف الحرب في اليمن والجنوح للسلم لاعلاقة له أبدا بموافقة أو عدم موافقة الأطراف اليمنية المتصارعة ، فلا
من أجمل ما تحمله كتب الذكريات أنها تقدم لنا المعلومات التاريخية من مصادرها الحقيقية..لكن الذاكرة خوانة كما
 لا بوادر في الأفق توحي بانفراج الأزمة اليمنية ، وكل الإشارات التي أوردها بعض من الكتاب عنها ما هي إلا
انها عدن وليست غيرها لؤلؤة شبه الجزيرة العربية هونج كونغ الشرق الاوسط ثاني ميناء في العالم مدينة المحبة
  بقلم/ عبدالفتاح الحكيمي. تقوم فكرة مبادرة (مسقط/ الكويت) المسربة عن بنود التسوية السياسية في اليمن على
-
اتبعنا على فيسبوك