مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 22 يوليو 2019 12:17 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الخميس 20 يونيو 2019 02:57 مساءً

سلامات للقائد المحافظ ابو سالمين وعودة حميدة مبددة للشائعات والتخرصات

نتقدم بخالص التهاني والتبريكات إلى سعادة القائد اللواء الركن فرج سالمين البحسني محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية بمناسبة نجاح العملية الجراحية التي أجراها يوم الثلاثاء الماضي بأحد المستشفيات الألمانية.. سائلين الله العلي القدير أن يعود بأقرب وقت إلى أرض الوطن حاملا بعودته كل بشائر الخير لحضرموت ولاهلها المتطلعين من قيادته استمراره في جهوده الوطنية لتجاوز كل الصعوبات والتحديات التي تواجه إدارته المحلية وقيادته العسكرية .. وبالمناسبة نطمأن كل جماهير الشعب الحضرمي ومحبي سعادة القائد المحافظ ابو سالمين أن عودته هذه المرة ستكون معززة بحيوية ديناميكية ودعم وطني أكبر من أي مرحلة مضت بعد أن تمكن من تجاوز الكثير من نقاط الخلاف والاشكاليات التي كانت تواجه إدارته لحضرموت بفضل جهوده ولقاءاته المثمرة مؤخرا بدولة الإمارات العربية المتحدة مع قيادة الحكومة الشرعية برئاسة الدكتور معين عبدالملك وقيادات رفيعة بالتحالف ممثلة بسمو الشيخ محمد بن زايد ولي عهد أبوظبي..

مؤكدين للجميع في ذات الوقت أيضا أن العودة المنتظرة قريبا لسيادة القائد المحافظ ستكون ظافرة بكل المعنويات والروح الوطنية الصلبة التي يتحلى بها سعادته في كل المراحل المصيرية التي مر بها الشعب الحضرمي رغم كل التكهنات والشائعات والتخرصات التي تحاول التسويق لشخصيات وهمية كبديل عنه في قيادة حضرموت دون أي اعتبارات لتاريخ الرجل ونضالاته الوطنية المشرفة، اضافة الى الإجماع الكبير الذي يحظى به من قبل القيادة السياسية وقيادة التحالف العربي والشعب الحضرمي بمختلف قواه السياسية وتشكيلاته المجتمعية المختلفة وكشخصية قيادية حضرمية استثنائية جمع فيها بين ادارة حضرموت سياسيا وقيادتها عسكريا لم يسبقه إليها اي أحد وأثبت للجميع انه رجل المرحلة بامتياز وعند مستوى كل التحديات التي يحاول البعض إغراق حضرموت في اتونها المدمرة لغرض التخريب وتضليل الناس وتصويره وكأنه المسؤول الأول في الدولة عن أي تراجع بسيط في مستوى الخدمات التي تتميز بها حضرموت عن كافة مناطق ومحافظات البلاد.

، فحمدا لله على سلامتك مجددا ابوسالمين وعودة حميدة قريبة إلى أرض الوطن بين شعبك وأهلك ومحبيك..  

تعليقات القراء
391964
[1] بس لو يتعلموا
الخميس 20 يونيو 2019
عدني |
لو يتعلم الهمج من من الرجل القدير والمحترم والقائد المهني الرفيع لو يتعلموا من عقله واحترامه وعمله الذي يقوم به بصمت ودون ضوضاء ولا حركات تافه ولا طباعه صور بملايين انه المحافظ المحترم فرج سالمين البحسني القدوه الحسنه في العمل المخلص والملتزم وقبح الله اوجاهكم يا همج الهيجه



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
فضيحة مالية بالبنك المركزي اليمني
بالصورة: هكذا كان اليمن الجنوبي واليمن الشمالي في سنة 1977
من هو صاحب الشخصية الحكيمة الذي أشار له غريفيث في إفادته الأخيرة؟!!
الفنان/ عبدالكريم توفيق حالة مرضية تكشف هشاشة الواقع السياسي ..
عاجل : عودة نائب رئيس الوزراء احمد الميسري إلى عدن
مقالات الرأي
اللواء/ أحمد مساعد حسين يكتب عن التحشيد العسكري في شبوة بينما كنت في طريقي الى مقر الهيئة الشعبية بمدينة عتق
  علي منصور مقراط رئيس تحرير صحيفة الجيش، والسكرتير الإعلامي لوزارة الدفاع، لا أعرفه شخصياً، ولم أتشرف
في رد الرئيس الجنوبي السابق علي ناصر محمد لموضوع الدكتور الوالي، أعاد ابو جمال مبادرة مؤتمر القاهرة و التي هي
  د. رشا الفقيه أربعة أعوام منذ تحررت مدينة عدن من قبضة مليشيا الحوثي الانقلابية ومازالت تعاني الأمرين،
  يطالب المجتمع في الجنوب بدولة نظام وقانون ومؤسسات .وبكفاءات وطنية مؤهلة تدير تلك المؤسسات تملك من
قد نطر الى تناول بعض الأمور ليس من باب الاحباط أو اليأس و انما للتوعية من مخاطر تلك الأمور على  أهم واقوى
 هناك العديد من تجار الكباش (البرابر) الموسميين الذين اعتادوا انتظار قدوم العيد الكبير بفارغ الصبر ليضربوا
تطالعنا العديد من المواقع كل يوم بكذبه للنيل من قوة الرئيس هادي، وشرعيته، وتماسك قواته، وثباته، ولكنهم سرعان
هناك مقولة شهيرة تقول (إن سر النجاح أن تكتب هدفك أمامك، وتضل تردد اسمه، وتحلم بيوم تحقيقه) والكيانات الجنوبية
  تزوجت أم الحسين على الطريقة التقليدية لعادات وتقاليد ريف أبين أرض البدو والرعيان ..كانت بارعة الجمال
-
اتبعنا على فيسبوك