مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 23 يوليو 2019 06:39 مساءً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الأحد 16 يونيو 2019 09:24 مساءً

فارس عدن قادم لا محالة

خاض ابناء العربية الجنوبية أشرس مقاومة شعبية ضد غزو مليشيات الحوثيين لوطنهم عام 2015م  المتعاونة مع مليشيات ووحدات علي عبدالله صالح التي كانت تتمركز في أرضهم منذ احتلالها عام 1994م وهم يرفعون علم وطنهم على أكتافهم كما يرفعون بندقيتهم فالبندقية هي رافعة رأية الشعوب اعتقادا منهم انها حانت اللحظة التاريخية التي يستعيدون فيها هويتهم الوطنية ودولتهم المستقلة راجين خيرا من دعم أشقائهم العرب لهم.

لكن ذلك الدعم اتضح انه جاء ليكرس احتلال العربية الجنوبية بشكل عام وعدن بشكل خاص من قبل بقايا فلول نظام صنعاء المهزومين - جنوبيين وشماليين - الذين خرجوا من عاصمتهم تحت جنح الظلام مرتديين جلابيب النساء.

فأصبحت عدن اليوم مأوى للصوص الجنوب ولصوص الشمال تحت حكم ما يسمى بالشرعية اليمنية .. اي انها مازالت ترزح تحت الاحتلال البغيض ولم تصبح عاصمة حرة لأبناء شعبها الحر كما اعتقدوا.. عاصمة للثقافة والفنون والاقتصاد كما كانت على مر تاريخها.. قبلة للثوار العرب بما فيهم أبناء الشمال امثال النعمان والزبيري والبردوني وجارالله عمر فذلك كان شرف لها ذكره التاريخ في انصع صفحاته وإنما أضحت قبلة لحثالات ولصوص الشمال وشحاتيه.. بما يجعل هذه الفترة من تاريخها فترة قاتمة لم تشهد لها مثيل.

ولكننا نقول لعدن مهد البشرية ثقي انه سيأتي ذات يوم قريب ويظهر فارس من ابناء شعبك سواء كان سقطريا او مهريا او حضرميا او شبوانيا او ابينيا او عدنيا او لحجيا او ضالعيا ويقود مسيرة تحرير وطنه.

وسيصعد الى قمة جبل صيرة الأبية او قمة جبل شمسان الشامخة ويرفع علم وطنه ويؤدي له التحية العسكرية او ينحني اجلالا له ويصرخ بأعلى صوته والدموع تفيض من عينيه ويقول:  بشراك يا امي الحبيبة عدن ها اناذا قد حررتك من رجس ودنس لصوص وبائعي الوطن من أبناء جلدتنا.. حررتك من حثالات بقايا احتلال نظام صنعاء.. حررتك من اشباه الرجال فأنت موطن اول رجل خلقه الله على هذا الكون ولن تقبلي الا بأحفاده الحقيقيون.. حررتك من داعميهم العرب.. بشراكم يا شهداء وجرحى وطننا الإبطال من المهرة شرقا الى باب المندب غربا لقد أوفيت انا وإخواني وأخواتي المناضلين بالعهد الذي قطعناه لكم ان نواصل مسيرة العزة والكرامة التي كنتم صناعها الأوائل.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
في الوقت الذي تعيش فيه معظم مديريات محافظة عدن حالة من الركود وربما الاهمال من خلال ما نشهده من طفح للمجاري في
جيل جديد يجترح البطولات ويصنع الانتصارات ليكتب في جبين التاريخ حروف مآثر من نور، ويحيك ظفيرة الحرية من وسط
لايسعنا في بداية هذا المقال ألا أن نشكر فخامة الرئيس المشير/عبدربه منصور هادي على القرار التاريخي بتعيين
يعتقد السطحيون أن الحوثيين يبعثون رسائل من خلال جرائمهم بحق أعوانهم، أو أن صراع الأجنحة الدموي قد بدأ، وقلد
الكثير من الجنوبيين نجدهم لا ينظرون إلى الوضع اليمني بشكل عام والجنوبي بشكل خاص، وإلى طبيعة وحقيقة ما تجري
للاسف بعض ممن لهم إطلاع ببواطن الأمور الخفية يحاولون إخفاء الأهم في جوانبها كانت سياسية أو عسكرية أو أمنية
مليشيات الحوثي تواصل ارتكابها الجرائم بحق المدنيين العزل دون رحمة أ وتمييز بين صغير أو كبير بين رجال أو نساء
أحمد طمرور فنان تشكيلي من أبناء مديرية لودر ، شق طريقة إلى عالم النجومية بخطى ثابتة فكان له ما أراد ، جمع بين
-
اتبعنا على فيسبوك