مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 23 يوليو 2019 07:17 مساءً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الأحد 16 يونيو 2019 07:36 مساءً

أبين..مدير في العلالي ومدير في الحضيض"وبينهما مدراء متفاوتون

موسم الصيف الشديد الحرارة العالي الرطوبة في ابين..كشف سوءة بعض المدراء وخلع عنهم ورقة التوت "موسم الصيف لهذا العام كان شديداً جداً وغير مسبوق للاعوام الماضية .

كادت شدة حرارته ان تقتل الناس حيث بلغت درجة الحرارة فيه 50 درجة مئوية لاول مرة في ابين اما الرطوبة فحدث ولاحرج كون المحافظة ساحلية" وفي ظل هذا الحر الشديد ظهرت معادن المدراء .

فمدير الكهرباء فشل فشلاً ذريعاً في مواجهة موجة الحر الشديدة بل وزاد عليها تعسفاً وظلماً للمواطنين حين وضع برنامجاً لتوزيع التيار الكهربائي بين مديرية خنفر ومديرية زنجبار حدده (ساعتين بساعتين) ولكنه مارس ظلماً شديداً على المواطنين في العاصمة زنجبار باعطائهم ساعة ونصف فقط في اليوم والليلة وقابلة للقربلة ..ومدينة حارته تنعم بساعتين ونصف.

فلا انه طور من عمله وزاد ساعات الاضاءة ولا انه عدل بين المديريتين حتئ في الظلم اليس هذا مدير الحضيض؟

اما مدير  العلالي فهو مدير عام مؤسسة المياه بالمحافظة الذي ظل محافظاً علئ استمرار امدادات المياه للمواطنين حتئ في زمن الحرب الحوثية عام 2015م"ومازال يعمل بنفس الوتيرة الى اليوم مما خفف علئ المواطنين من وطأة جحيم الكهرباء بتوفير المياه على مدار الساعة دون انقطاع "ويبدو ان الله تعالئ لايريد ان يجمع عسكرين على كاهل مواطني ابين فرحمنا بمدير المياه الناجح دوماً.

ويأتي مدير عام هيئة المعاشات في ابين في نفس ترتيب مدير المياه من حيث النجاحات وتحقيق انجازات فعلية في عمله..ويكفيه فخراً دعاء العجائز المتقاعدين من الرجال والنساء فلايذكرونه الا بخير في كل مجلس .

فقداستطاع ضبط عمله وحل مشكلات المتقاعدين بل ورفع رواتبهم حسب المتاح..ناهيك عن اخلاقه العالية في التعامل مع المراجعين مما جعله محل تقدير واحترام كل من قابله فيابخته.

اما باقي المدراء ففي المنطقة الرمادية.

ودمتم علئ وطن ينجب وطنيين وخالي من الفاسدين.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
في الوقت الذي تعيش فيه معظم مديريات محافظة عدن حالة من الركود وربما الاهمال من خلال ما نشهده من طفح للمجاري في
جيل جديد يجترح البطولات ويصنع الانتصارات ليكتب في جبين التاريخ حروف مآثر من نور، ويحيك ظفيرة الحرية من وسط
لايسعنا في بداية هذا المقال ألا أن نشكر فخامة الرئيس المشير/عبدربه منصور هادي على القرار التاريخي بتعيين
يعتقد السطحيون أن الحوثيين يبعثون رسائل من خلال جرائمهم بحق أعوانهم، أو أن صراع الأجنحة الدموي قد بدأ، وقلد
الكثير من الجنوبيين نجدهم لا ينظرون إلى الوضع اليمني بشكل عام والجنوبي بشكل خاص، وإلى طبيعة وحقيقة ما تجري
للاسف بعض ممن لهم إطلاع ببواطن الأمور الخفية يحاولون إخفاء الأهم في جوانبها كانت سياسية أو عسكرية أو أمنية
مليشيات الحوثي تواصل ارتكابها الجرائم بحق المدنيين العزل دون رحمة أ وتمييز بين صغير أو كبير بين رجال أو نساء
أحمد طمرور فنان تشكيلي من أبناء مديرية لودر ، شق طريقة إلى عالم النجومية بخطى ثابتة فكان له ما أراد ، جمع بين
-
اتبعنا على فيسبوك