مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 18 يوليو 2019 02:50 صباحاً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

خارطة تواجد تنظيم "داعش" في اليمن ونقاط قوته "دراسة حديثة"

أرشيفية لـ: "عناصر من داعش يستعرضون بأسلحتهم في البيضاء". (وكالة أعماق التابعة لداعش).
الخميس 13 يونيو 2019 04:00 مساءً
(عدن الغد)متابعات خاصة:

قالت دراسة حديثة لمركز أبعاد للدراسات والبحوث، إن عدد عناصر تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" في اليمن، تتراوح بين 400 إلى 700 عضو، أغلبهم من الجنسية اليمنية والسعودية، إَضافة إلى جنسيات أخرى.

وأضافت الدراسة؛ أن التنظيم اتخذ من منطقتي يكلا وبلاد الظهرة في قيفة بمحافظة البيضاء (وسط اليمن) مركزا له، وذلك للاستفادة من التضاريس الجغرافية الصعبة على مساحة تتجاوز 200 كيلو متر مربع.

وعن أهداف التنظيم، أكدت الدراسة، أن أهداف التنظيم المبكرة، تتلخص في حث تنظيم القاعدة في اليمن على مبايعة البغدادي، وقتال نظام الرئيس عبدربه منصور هادي وقوات التحالف العربي والمقاومة الشعبية المساندة للرئيس والحكومة (المعترف بها).
وأشارت الدراسة إلى امتلاك التنظيم أسلحة متوسطة ومدفعية هاون واربي جي وخبرة في صناعة العبوات الناسفة والسيارات المفخخة وفرقة من الانتحاريين.

وعن قيادة التنظيم في اليمن، أوضحت الدراسة أن القائد العام يدعى "خالد المرفدي"، والقاضي الشرعية لداعش "أبوحبيب التعزي" فيما يقود "أبو عبدالله المرفدي" العمليات الميدانية، و"أبو محمد العدني" المسؤول الأمني للتنظيم، و"ناصر السقاف" صاحب الدعوة بالهجرة إلى "دولة الخلافة في البيضاء".
ولفتت الدارسة، إلى الحاضنة الاجتماعية للتنظيم والمتمثلة في بعض قبائل قيفة المكونة من ثلاثة فخوذ: "آل غنيم" و"آل مهدي"، و"آل جرعون".

وأكد الدراسة تراجع قوة التنظيم وتضاءل أعداد المنتميين إليه، وذلك لأسباب عدة، منها توحش التنظيم الذي اصطدم بالبيئة اليمنية، وانسحاب أعضاء القاعدة السابقين الذين بايعوا البغدادي، إضافة إلى انهيار دولة "الخلافة" في العراق وبلاد الشام، والتي انعكست سلباً على التنظيم في البيضاء.
وبحسب الدراسة، فإن المواجهات المتبادلة بين القاعدة وداعش منذ منتصف العام الماضي، سرعت من انهيار التنظيم وتراجعه، حيث خسر العشرات من أعضائه في أكثر من 25 عملية.

واستعرضت دراسة مركز أبعاد كيفية تشكيل التنظيم وقياداته واستراتيجيته ومناطق التواجد والصراع الذي نشب بين تنظيم الدولة وتنظيم القاعدة الذي أدى إلى إضعافه، مشيرة إلى السيناريوهات المستقبلية للعلاقة بين القاعدة وداعش.
وتتعرض مناطق سيطرة القاعدة وداعش في البيضاء، بشكل مستمر، لضربات جوية تنفذها طائرات من دون طيار، أمريكية، تخلف بعض تلك الغارات ضحايا مدنيين.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أبلغ مؤخراً، الكونجرس، باعتزامه نشر عدد محدود من العسكريين الأمريكيين في اليمن "لمحاربة تنظيمَي القاعدة وداعش"، وذلك للقضاء على التهديدات الإرهابية للجماعتين، في إطار التعاون والشراكة مع الحكومة اليمنية والقوى الإقليمية الشريكة (التحالف العربي الذي تقوده السعودية والإمارات).


المزيد في ملفات وتحقيقات
السابع عشر من يوليو الذكرى التي تحمل في طياتها مشاعر متضاربة في قلوب اليمنين.
يعد يوم الـ17 من يوليو 1978م نقطة تحول تاريخية في حياة اليمن واليمنين حيث تم في مثل هذا اليوم الـ17 من يوليو 1978م انتخاب الرئيس الراحل علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية من
(استطلاع) ..المخيم الصيفي الثاني بالحوطة.. هدف تعليمي وإبداعي لجيل متسلح بالعلم
يعد المخيم الصيفي الذي  نظمته مدرسة  الفقيد  محمد  عبدالله  النعج  بمديرية الحوطة  م/  لحج  بادرة طيبة  لإدارة  المدرسة وإدارة  مكتب
مدينة عدن .. ( الرقم الأصعب والنموذج الإستثنائي ) رغم حجم وفداحة المؤامرات
  متى تستوطن قلوبنا وعقولنا مبادئ القيم والمعاني والمفاهيم الحقوقية والإنسانية ومدلولاتها السماوية السمحة الرحبة التي تتجسد في مفرداتها وجذورها السامية




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
العميد طارق: هكذا استشهد الرئيس علي عبدالله صالح
مسئول بمطار عدن يؤكد ان إدارة المطار على علم بالعطل الذي راح ضحيته أحد الموظفين(وثيقة)
هل يُنهي الميسري خلافات الإمارات والشرعية؟
عاجل: لأول مرة منذ سنوات.. محكمة بعدن تفصل في قضية تهريب مخدرات
خلية مسقط تخطط لجرّ المهرة اليمنية إلى صراع عسكري
مقالات الرأي
   كل من في اليمن هم نسل يحيى بن الحسين الطبري والعشرة ألف طبري الذين أتوا معه في زيارته الثانية لليمن،
برغم صعوبة المرحلة سياسيا وتداخلات كثير من الأمور التي تعكر صفو هذا الهدف ولأهمية الموقع وإستراتيجية
مسؤول يمني يصعد منبر ألخطابه فيقول: ( الدولة برئاسة فخامة الرئيس حفظه الله تقوم بمهام عظيمه ونحن نسعى لتحسين
مرة كنت مع يحيى الحوثي في لقاء متلفز، فقال مفاخراً بأن "القرآن نزل في بيتنا". قلت له حينها "الذي أعرفه أن القرآن
    حي الفقيد عبدالعزيز عبدالولي رحمة الله عليه هو هبه اخوية من دولة الإمارات في عهد الشيخ زايد بن سلطان
يعتبر ميناء الحديدة شريان الحياة الأهم لمليشيا الحوثي، المدعومة إيرانياً وقطرياً، أكرر إيرانياً وقطرياً،
بتاريخ 14يوليو 2017، أجرى الأخآ  الأمين العام للتنظيم الوحدوي الشعبي الناصري الأستاذ المحامي / عبدالله نعمان
تأخر الوزير البريطاني ( مايكل بيتس ) خمس دقائق فقط عن اجتماع مجلس العموم ، في الوقت الذي ناقش فيه المجلس سؤالاً
في مثل هذا اليوم كنت أكتب لـ"عدن الغد" وابحث عن فتحي بن لزرق والطائرات تقصف في أنحاء من عدن وأطرافها وابلغته
لن أعدّد في خصال الرجل وحُسن سجاياه،ولن أكتب فيه نثراً أو شعراً أو أدباً، فصيته سبقه،وماضيه يحكي بطولاته
-
اتبعنا على فيسبوك