مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 26 يونيو 2019 07:07 مساءً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الأربعاء 12 يونيو 2019 10:27 صباحاً

بريطانيا كانت احرص منهم..سيول الامطار تكشف عورة نظام الري في أبين

تدفقت سيول الأمطار الجارفة بواديي حسان وبنا بقوة خلال الأيام الماضية وجرفت معها الأراضي الزراعية والسدود والأعبار وقنوات الري وأدت إلى قطع الخط العام بوادي حسان.

وكشفت السيول نظام الري الفاشل في ابين نظراً لفشل القائمين عليه وفسادهم الذي يزكم الانوف..فما يصرف علئ نظام الري في المحافظة يتجاوز ميزانية المحافظة كلها..

ولكن لان القائمين عليه لا امانة لهم ولاذمة فنخروا الميزانية كالسوس الذي ينخر الخشب فضيعوا الموسم باهدارهم مياه السيول وذهابها الئ البحر.

وقد افاد مزارعوا ابين : ان السيول دمرت قنوات الري والسدود وذهبت للبحر وأراضيهم قاحلة ..وشكا العديد من المزارعين بدلتا أبين من حرمان أراضيهم الزراعية من سيول الأمطار التي ذهبت هدرا إلى قاع البحر عبر واديي حسان وبنا، والتي تدفقت خلال الأيام الماضية وجرفت التربة الزراعية والأعبار والسدود وقنوات الري وحُرمت أراضيهم الزراعية من تلك السيول.

بريطانيا تروي بعض اراضي وادي حسان!!

المضحك المحزن في آن..ان السيول التي جرفت الحواجز الترابية التي وضعتها ادارة الري في وادي حسان اظهرت سدود الجابيون القديمة التي وضعتها بريطانيا وغمرتها الاتربة بفعل تقادم السنون الا ان ظهورها ساعد علئ ري بعض الاراضي في حسان لان وادي حسان لايحتاج الئ حواجز ترابية كما فعلت ادارة الري الفاسدة اليوم ، ولكن يحتاج الئ حواجز جابيون كما فعلت بريطانيا زمااان ، فكانت بريطانيا احرص علئ ري الاراضي الزراعية في ابين من مسئولي الري اليوم" وتلك من عجائب الدهر .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
تظن الولايات الأمريكية وكثير من دول أوروبا بريطانيا فرنسا أن الوقت قد حان لتنفيذ بنود وعد بلفور بالكامل وأن
  قبل شهر أو يزيد كانت إنطفاءات الكهرباء في مديرية زنجبار وخنفر بمعدل "إثنى عشرة ساعة" في اليوم. بمعنى أن
في تمام الساعة الثلاثة عصرا بتوقيت عدن يوم السبت كان علينا ان ننطلق الى السودان في ذاك اليوم والساعة
الصحفي والاعلامي محمد علي المقري المعتقل في سجون الامن السياسي بمأرب منذ ما يقارب ستة اشهر ، توفيت زوجته قبل
ماذا سيكتب التاريخ ويقول عنكم ؟ وصمة عار فلنبدأ من هنا ، وصمة عار لابد من تغيير المسار نحو الافضل ياهادي !! كيف
بعد الفحص والمراجعة والتدقيق يتحدد وجه الاختلاف أولا ومن ثم الخلاف بين المجلس الانتقالي الجنوبي كمكون وبقية
لاشك أن من حسنات الجبهة القومية والحزب الاشتراكي بعد استقلال الجنوب انه حافظ على مستوى التعليم في عدن
من البديهي ان علم الغيب لله وحدة، ولكن المعرفة الجيدة بحقيقة الزمن الحاضر تساعدنا كثيرا لنتوقع المستقبل،
-
اتبعنا على فيسبوك