مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 26 يونيو 2019 06:48 مساءً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

عامل يمني يتحول إلى مليونير خلال جلسة واحدة في أمريكا

الثلاثاء 11 يونيو 2019 07:27 مساءً
(عدن الغد) وكالات:

من عامل بسيط في الولايات المتحدة الامريكية , وخلال جلسة واحدة في هيئة المحلفين يتحول إلى مليونير, حيث منحت هيئة محلفين فيدرالية أميركية رجلا يمنيا المولد تعويضا قدره 4.7 مليون دولار.

وكان اليمني قد تعرض للضرب والتنمر من قبل زميل في العمل كان قد وصفه مرارا بأنه "بن لادن".

أسامة صالح الذي يكسب حوالي 7 دولارات في الساعة كعامل بالمخزن في متجر ملابس "بريتي غيرل" للسيدات في حي نيكربروكر إيف في بروكلين بمدينة نيويورك، أصبح مليونيرا لأن رؤساءه في العمل لم يفعلوا شيئا لوقف التعصب والإشارات إلى مناداته بـ"أسامة بن لادن".

وفي حديثه لصحيفة "نيويورك ديلي نيوز" قال صالح البالغ من العمر 27 عاما بعد صدور حكم الجمعة الماضية في محكمة بروكلين الفديرالية: "الوصف بأنني إرهابي وبن لادن هو بمثابة إهانة لي ولعملي".

ويدعى الشخص الذي اعتاد على إيذاء صالح بـ" جيمس روبنسون"، وهو حارس أمن في المتجر كان يعلن أنه يكره العرب ويقول إنهم "قذرون"، وأن صالح يجب أن يعود إلى بلاده.

كما اعترف روبنسون بأنه مذنب بالاعتداء على صالح في مخزن الطابق السفلي، مما أسفر عن إحداث كسور به.

وأشار صالح إلى أنه لا يزال يعاني من مشاكل في السمع وصعوبة في المضغ والأكل، نتيجة الضربة القاسية التي تعرض لها من زميله.

فيما رفض مديرو المتجر شكاوى صالح، قائلين : " إن الموقف لم يكن أكثر من مجرد مزاح بين الموظفين".

كما اعتبر نائب مدير المتجر فيكتور لافي، أن وصف الشاب اليمني بأنه "بن لادن" لم يكن شيئا ذي بال.


المزيد في أخبار وتقارير
مؤشرات على استخدام الحوثيين مواقع عراقية لاستهداف منشآت سعودية
أثيرت تساؤلات عن حقيقة استخدام ميليشيات الحوثيين مواقع عراقية لإطلاق الطائرات المسيرة التي استهدفت منشآت نفطية في المملكة العربية السعودية. وكشف رئيس
العقلة: أصبح اليوم الجنوب قويآ بفضل الشهداء وشعبة وقيادته الحكيمة
قال القيادي في المقاومة الجنوبية وعضو المجلس الانتقالي طاهر مسعد العقلة انه أصبح اليوم الجنوب قويآ بفضل الشهداء وشعبة وقيادتة الحكيمة. وقال العقلة انه بفضل
العثور على جثة أحد أنصار السقاف في إب بعد يوم من المواجهات المسلحة
 قالت وسائل اعلام محلية وفقا لمصادر محلية انه تم العثور على جثة أحد مسلحي الحوثيين من أنصار مدير أمن إب "عبدالحافظ السقاف" بعد يوم من مواجهات مسلحة شهدتها مدينة إب




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
في الذكرى الـ 41 : قصة اغتيال الرئيس سالمين بتفاصيل جديدة كيف تمت تصفيته وماذا قال لمن نفذ حكم الاعدام فيه؟
مليشيات الحوثي تلقي القبض على عبدالحافظ السقاف
بمشاركة أمريكية.. الكشف عن تفاصيل سرية لأسر زعيم داعش في المهرة
اللواء الركن هيثم قاسم ينفي انسحاب الالوية التي يشرف عليها من جبهة الساحل الغربي
الجيش الجنوبي ينفذ هجوم مباغت غرب قعطبه ويكتشف اخطر موقع استطلاعي للحوثيين
مقالات الرأي
في مثل شعبي، أظن لم يسمع به الكثير، يقول (الحد في اليد مش في السكين).. ومعناه: أن اليد هي من تتحكم بالسكين،
لم تكن قط محافظة شبوة نشازاً بين محافظات ومديريات ومناطق الجنوب، بل ظلت على مدار التاريخ عنصراً منسجماً مع
  كتب العميد بيومي مراد ابن عدن المعروف والغني عن التعريف هو واولاده الميامين المدافعين والمحررين لعدن ضمن
  ما إن يتبوأ أي شخصية منصباً ما ، حتى يتهافت عليه النطيحة والمتردية والمزدرية ، ويطلبون وده بعد أن كانوا
في اليمن هناك لعبة الأوهام ، وهذه تحت إطار "الشرعيّة" من خلالها كشفت حجم القوى المتصارعة في الساحة اليمنية
كنت قد تطرقت بأوقات سابق الى قسم الطوارئ بالمنطقة الثانية لكهرباء عدن و ما تناولته كان يصب في المصلحة العامة
حماتي سيدة فلسطينية، كانت معلمة في السابق. تعيش في صنعاء في وضع يشبه الإقامة الجبرية، بوثيقة سفر مصرية لا
 هكذا أصبحت كل الدروب صعبة الارتقاء، مليئة بالحفر والمطبات والحقول الغائمة. فالدرب الذي كنا نقطعه على صوت
أعلم علم اليقين إن ما يخطه قلمي وما أكتبه على منصات التواصل الاجتماعي المختلفة  من مقالات عن فخامة الرئيس
كتبت في 30 أبريل (نيسان) الماضي مقالاً في هذه الصحيفة بعنوان «اليمن ليس بمنأى عن تداعيات المنطقة»، وهو ما
-
اتبعنا على فيسبوك