مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 18 سبتمبر 2019 10:31 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الثلاثاء 11 يونيو 2019 06:20 مساءً

خالد اليماني. برتقالة يمنية تم امتصاصها خليجياً حتى الجفاف

 

كثير من التفسيرات داخل الشرعية أرجعت سبب إقالة وزير الخارجية اليماني الى سبب أن الرجُــل كان مهندسا لاتفاق أوسلو الذي تعتبره الشرعية انتصارا سياسيا للحوثيين وأنه أي اليماني لم يحدد مؤخراً موقفا صارما من المبعوث الأممي الى اليمن مارتن جريفيت الذي تتهمه الشرعية بالانحياز الى جانب الطرف الآخر" الحوثيين"..في وقت تتهم فيه هذه الشرعية الحوثيين بانهم يقفون ضد تنفيذ هذا الاتفاق, في تناقض صارخ لخطابها السياسي والإعلامي، فهي في الوقت الذي تعتبر فيه اتفاق أوسلو أتى لمصلحة الحوثيين فأنها تتهمهم بعرقلته, وأنها هي من يسعى لتنفيذ هذا الاتفاق الذي ترى فيه كارثة سياسية وخدمة مجانية لخصومها.
المؤكد أن اليماني مثله مثل ممن سبقوه فشل بمهمته أو بالأحرى أفشل من قبل سلطة هي بالأصل فاشلة ومسلوبة القرار السياسي والإرادة الوطنية بعد أن تم استخدامه من قبل التحالف هو والسلطة التي يمثلها.
فاليماني الذي أكد أكثر من مرة أن الحرب تشارف على نهايتها وأن الحوار هو السبيل الوحيد للخروج من هذه الدوامة كان ضحية موقفه هذا من قبل جهات يمنية يتملكها الهلع من أي حديث عن وقف الحرب التي ترى في وقفها نهاية لمستقبلها السياسي ونهاية لمصدر رزقها وتكسبها المالي والمادي. أما موقف التحالف" السعودية والإمارات" من اليماني فهو لا يبعد كثيرا من موقف الشرعية ، فهذا التحالف يرى منذ شهرين تقريبا ضرورة ازاحة الرجل من المشهد لموقفه المهادن لموقف جريفيت والأمم المتحدة ،مع أن السعوديين قبل أيام اشادوا بموقف المبعوث الأممي- بحسب مساعدة الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية روزماري ديكارلو التي زارت الرياض والتقت بالرئيس هادي-,ومن موقفه أي اليماني المتذمر من إعادة تفعيل دور مجلس النواب وإعادة رموز المؤتمر الشعبي العام الى الواجهة مرة أخرى.
على كل حال التحالف تعامل مع اليماني كما يتعامل مع سائر المسئولين اليمنيين: برتقالة يتم امتصاصها حتى الجفاف قبل أن يتم رميها بأقرب مكبّ نفايات.

تعليقات القراء
390205
[1] البرتقالة قالت إقالة
الثلاثاء 11 يونيو 2019
سلطان زمانه |
المشاورات يا صلاح لم تكن في النرويج بل في السويد. صحح معلوماتك.

390205
[2] الشكر للمتداخل رقم (1) لتصحيح المكان!!!!!!!
الثلاثاء 11 يونيو 2019
حنظله الشبواني: العولقي | بدون لوحه حتى اليوم!!!!!!!
قد يكون الاستاذ/ صلاح قد حصل عنده لبس في التسميه لموقع الحوار بين صنعاء ، والهاربين خارج الحدود، موضوع الاستقاله او الاقاله في المحتوى والمظمون سيان، هولاء ومن في شكلهم لا تحكم العلاقه فيما بينهم الا المصلحه الذاتيه! وكون خالد المولد، جاء على انقاض : عبد الملك الخلافي والمعروف بأبو ملعقه، فماذا حصل واين الفرق، ومن اقال المخلافي؟ وجاب اليماني?? اسئله يطرحها الذي لا يعرف كيف تدار الكتله ، الامبرياليه في حكومة هاااااااادي وشركاءه، الرجل اقصد الدنبوع لا يملك من امره شئ اللهم الا المخصص الذي يحوشه ويستثمر فيه جلال مع احمد العيسي ، واما ما يسمى برئيس الوزرأ/ معين الصبري، فأكبر اهانه وجهة اليه هي استقباله في ابو ظبي من قبل حرمه!!!!!!!!!!!!!! ولو كنت محلّه اقسم اني سأعود سلالم الطائره واعود من حيث اتيت،، لكن الوجه الرخيص والذي تعوّد الذُل لا يهمه او يزعجه شي! هكذا هم مسؤلي الشرعيه المزيفه يتقبلون اي اهانه في سبيل المخصص وان كانوا يتظاهروا بانهم يمثلون عنوان) اليماني ليس برتقاله يا صلاح بل هو رشّت سحاوق على مائدة اللآءم، وهو تحت ظل نصب الحريه في نيويورك ولم يعد يهمه عبدربه او علي بلسن قد شفط اللي با يعيشه في امان في ظل حكومة ايفانكاء وكوشنر ههههههه والبقيه تأتي: ذهب عوض/ جاء عوض!!!!!



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: دوي انفجار واطلاق نار بالمعلا
لقاء دولي يدعو تمكين ابناء عدن من ادارة شئون مدينتهم 
المودع يوجه خطاب حاد لأحمد بن فريد وجمال بن عطاف يرد بقوة
وفاة مدير امن ميناء المعلا دكة متأثرا بجراح اصيب بها في المعارك الأخيرة
مذيع شاب يعلن مغادرته قناة عدن الحكومية
مقالات الرأي
  محمد جميح 1-عندما يؤكد الناطق باسم التحالف العربي أن هجوم أرامكو جاء من الشمال، وأن إيران تقف وراءه.
هل تصدق؟ المملكة لاتسمح بتحرير صنعاء   ✅غرد الاخواني محمد جميح:   "‏لا تزال ‎#السعودية تمتلك القدرة
  القضية الجنوبية اليوم لم تعد قضية داخلية يتسيدها الخطاب الشعبوي كما كان عليه الحال قبل العام ٢٠١٥ بل قضية
  هل الهجوم الذي استهدف يوم السبت الماضي منشأتي نفط تابعة لشركة أرامكو السعودية بعشر طائرات مسيرة قيل انها
إن كان ثمة من دور في الجنوب يتم الإعداد له وستلعبه شخصيات بارزة تنتسب لحزب المؤتمر الشعبي العام في قادم
فلتعلم علم اليقين شقيقتنا الكبرى المملكة العربية السعودية أن سياستها وخططها الإستراتيجية وتحالفاتها في
تمضي تونس السلام بشعبها العظيم الذي قاد أول حركة تغيير مدني سياسي في الوطن العربي بشكل سلمي إلى مصاف التحولات
  العنف نتاجًا طبيعيًا لثقافة الصراع المتأصلة في العقلية الجمعية للمجتمع اليمني القائمة على فلسفة الغلبة
كلما تخطى مجتمعنا مرحلة صعبة من الصراع , عملت اطراف اخرى على جرهِ الى صراع جديد , وكلما تداوت جراح غائرة في جسد
عندما غرّد طارق صالح، نجل شقيق الرئيس الراحل، عن مرض هادي قام الأخير ووضع كاميرا أمامه ثم تحدَّث إلى شعبه.
-
اتبعنا على فيسبوك