مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 25 يونيو 2019 07:28 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الثلاثاء 21 مايو 2019 01:11 صباحاً

جبهات الضالع تنتصر وجبهات التباب محلك سر !!

جبهات في الضالع تحقق الانتصارات على التمدد الحوثي إليها خلال أيام وبإمكانيات بسيطة من السلاح الخفيف والمتوسط والكل يعلم ذلك وهناك جبهات ماتسمى بالتباب تملك أفخم الأسلحة الثقيلة والمتوسطة تقدر أن تقتحم صنعاء في بضع ساعات ولكن نوايا قادتها لاتريد ذلك فلها مخططات أخرى ولا أعتقد أن دول التحالف العربي ما تدرك هذا الخطر من هذه القوات الهائلة المتوقفة في تبابها منذ أربع سنوات وهي في محلك سر وإلى جانب ذلك تصرف لها الأموال السعودية بينما جبهات الانتصارات لم يصرف لها شيء من هذه الأموال ويجب على مملكتنا الحبيبة أن تدرك الخطر وتفصل في الأمر حول السلاح والأموال التي تصرف لجبهات التباب من دون فائدة ونرجو أن تلفت النظر إلى الجبهات التي تحقق الانتصارات دائما.

فمنذ أن بدأت المليشيات الحوثية بشن عدوانها الإجرامي على المحافظات الجنوبية مرة ثانية عن طريق منطقة قعطبة بالضالع وخلال هذا الشهر الفضيل تعمدت المليشيات الحوثية إلى مهاجمة منازل المواطنين واحتلال أجزاء من مناطق الضالع وقتلت النساء والأطفال والشيوخ دون وجه حق إلا أنه همهم الوحيد احتلال المحافظات الجنوبية وتركيعها لمخططاتهم السياسية والمذهبية ولكن منذ أن تمركزت في هذه المناطق لعدة أيام إلا أن أسود المقاومة الجنوبية ممثلة بقوات الحزام الأمني والقوات المسلحة التابعة للمنطقة العسكرية الرابعة الجنوبية أتت إلى محافظة الضالع لتنشر أسودها في كافة المواقع العسكرية وجبهات الشرف والبطولة لتدافع عن دينها وعرضها وأرضها.

ودارت المعارك في بضعة أيام بشهر رمضان المبارك إلا أن أبطالنا حققوا النصر على العدو بأيام قليلة ولاحظنا ذلك عبر كافة وسائل الإعلام المرئية والمقروءة بأن أشاوس القوات المسلحة بالمنطقة الرابعة والمقاومة الجنوبية وقوات الحزام الأمني قد حررت قعطبة بالضالع وشاهدنا جثث القتلى والجرحى لمليشيات الحوثي مرمية على ثرى وطننا الغالي نعم إنها هذه هي رجال وأسود الوطن التي ترتفع بهم الرؤوس ونأمنها أن تقود الوطن ونثق فيها كل الثقة بأنها لن تخونه مهما روج المرجفون من الخونة والمرتزقة ضد وطنهم إلى جانب المليشيات الحوثية والمتحالفين معها فبإذن الله لن يفلحوا فرجالنا ثابتون ثبوت جبال شمسان وردفان ولن يتزحزحوا قيد أنملة عن وطنهم الغالي.

تعمد المقدشي إلى توقيف مرتبات جنود المنطقة العسكرية الرابعة هي طريقة عدائية واضحة ولها أهداف وليس لها أي مبررات كان من الواجب عليه أن يوقف مرتبات جنود التباب الراقدين في تبابهم منذ السنوات الأربع وقرارات وزير الدفاع المقدشي ليس لها أي أسباب تذكر إلا أنه يريد ان تستسلم المنطقة العسكرية الرابعة لمليشيات الحوثي وإلا لما هذه المعاملة لأبناء المنطقة العسكرية الرابعة بتركيعهم وإذلالهم في حقوقهم الشهرية.

وعبر هذا المقال أرجوا أن تصل رسالتي إلى دول التحالف العربي ممثلة بالمملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة وفخامة رئيس الجمهورية اليمنية المشير عبدربه منصور هادي لكي يلتفتوا إلى أبناء المنطقة العسكرية الرابعة بصرف مرتباتهم المتوقفة منذ شهرين ونقول لهم فيها اصدقوا مع من صدق معكم وأعطوهم حقوقهم كاملة دون نقصان فأبناء المؤسستين الأمنية والعسكرية بالمنطقة الرابعة قد أثبتوا في كل مراحل القتال ضد الحوثي وأما جبهات محلك سر فأظن أنكم تعرفونها جيدا ولستم مغفلين عن مايدور فيها سابقا وحاليا.

تعليقات القراء
386814
[1] القبيله واحده والعنصريه واحده فلا يتقاتلون ومن يقاتلهم بحقيقه ويحرر الشمال من الحوثي وقبيلته هم اليمنيين
الثلاثاء 21 مايو 2019
مبروك | دثينه
جبهات التباب لاتوجد بها حرب اساسا لانهم كلهم اعيال عم وطينه واحده



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: طائرة شحن كبيرة تغادر مطار عدن
الوجه الآخر... فيديو نجل الرئيس اليمني يثير ضجة في السعودية
قيادي في الانتقالي يتحدى الحكومة والتحالف : فكرة عقد جلسة البرلمان في عدن ستكون وبالا عليكم
توقف عمل مطار عدن الدولي والسبب؟
قيادي اصلاحي يوجه دعوة لقادة المجلس الانتقالي الجنوبي..ماذا تضمنت
مقالات الرأي
  نعم الدولة الإتحادية هي محطة لتحديد ملامح المستقبل ومنها سيكون الإنطلاق نحو تحديد المكانة السياسية
  لم يدعِ أي حزب شمالي أنه الممثل الشرعي والوحيد لأبناء المحافظات الشمالية خلال ستة عقود من الزمن بما فيهم
  هاجم الوزير اليمني السابق و الضعيف خالد الرويشان بقوة رئيس تحرير جريدة السياسة الكويتية الأستاذ أحمد
  خرجت جماهير شبوة اليوم الاثنين الموافق 24 / يونيو / 2019 في مسيرة وتظاهرة شعبية حاشدة في مدينة عتق تلبية لنداء
في اواخر العام الماضي حققت قوات الشرعية انتصارات عسكرية وتقدمت قواتها في مدينة الحديدة وسيطرت على اجزاء من
  هل قدرنا أن نبقى هكذا في ذيل الأمم؟؛ ما الفرق بيننا وبين دول عمرها بضعة عقود او حتى بضعة قرون؛ سنغافورا
عندما يستشعر الانسان العادي الخطر يخرج بتلقائية للتعبير عن مايشعر به ، ومحافظة شبوه ألتي عاشت في الأيام
دُمِّرت آثار اليمن العظيمة وأنتشر الفقر بين ناسه الكرماء فأذلهم وأمرضهم وحوّلهم إلى شحاذين أمام بوابة
عاشت شبوة في خمسينيات القرن الماضي جواً سياسياً مفتوحاً أسهم في بروز عدد من الشخصيات السياسية من شبوة و التي
  عمر الحار أعلنت جماهير شبوة الاصالة والتاريخ والوفاء وعلى رؤوس الأشهاد اليوم النفور العام والتخلي التام
-
اتبعنا على فيسبوك