مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 01 يونيو 2020 07:36 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
احوال العرب

اتفاق جديد بين السعودية وإيران

السبت 04 مايو 2019 05:55 مساءً
(عدن الغد) وكالات:

كشف نائب المرشد الأعلى في إيران لشؤون الحج والعمرة، علي قاضي عسكر عن إبرام اتفاق مع السعودية بخصوص الحجيج الإيرانيين، بما يجعلهم بعيدين عن أجواء التوتر التي تسود العلاقات بين البلدين.

وقال قاضي عسكر، خلال ملتقى تعليمي أقيم الجمعة في مدينة مشهد حول حج التمتع، إنه "لا داعي لقلق الحجاج الإيرانيين"، عازيًا ذلك إلى "اتفاق الطرفين على فصل قضايا الحج عن القضايا السياسية والاقتصادية"، وفقا لما نقلته وكالة "فارس" الإيرانية.

وأضاف أن "الجانب السعودي وافق على أن تكون قضية الحج بمنأى عن العلاقات السياسية والاقتصادية الثنائية، مؤكدا أن ذلك سيحسن من ظروف أداء مناسك الحج هذا العام، مقارنة بالسنوات الماضية". وأشار نائب المرشد الأعلى للثورة الإيرانية إلى تحسن أداء مطارات السعودية لاستقبال الحجيج خلافًا لما كانت عليه في السنوات الماضية وتزويدها بالإمكانيات اللازمة،

معتبرًا هذه الفريضة مظهرًا للوحدة في صفوف الأمة الإسلامية، دون أن تكون موقعًا للخلافات بين السنة والشيعة. وتحدث عن إلى عدم قدرة السعودية على توفير الأمن في بعض الأماكن، موضحًا أنه لهذا السبب تم اتخاذ قرار لإقامة بعض المراسم العبادية التي تجري على هامش مناسك الحج داخل الفنادق.

كان نائب المرشد الأعلى للثورة الإيرانية لشؤون الحج والعمرة أشاد في وقت سابق بالإجراءات التي اتخذتها السعودية لتذليل العقبات أمام الحجاج والمعتمرين، قائلاً إنها شهدت تحسنًا ملحوظًا خلال العامين الماضيين.

وأشار خلال اجتماع مع رجال الدين والمسؤولين عن قوافل الحج للعام الجاري، إلى "أهمية فهم القضايا السياسية العالقة بين إيران والسعودية". وقال إن "ظروف الحج شهدت تحسنًا خلال العامين الماضيين بشكل كبير، وبرامج الحج والزيارة تسير بصورة نظامية".

وأكد عسكر، أن بلاده ليس لديها أي مشاكل مع وزارة الحج السعودية، مشيرا إلى أن "الحجاج لا يجب عليهم الشعور بالقلق أو التوتر، حيث تغير توجه السعودية خلال الأعوام الأخيرة في هذا الصدد كما تغير كثير من أساليبها القاسية". وأضاف: "هذا الحديث لا يعني فصل الحج عن القضايا السياسية".

وكانت السلطات الإيرانية استأنفت في عام 2017 إرسال حجاجها إلى السعودية بعد مقاطعتها للحج في 2016 إثر اتهامها لحكومة المملكة بأنها لم تتعهد بالحفاظ على أرواح الحجاج الإيرانيين بعد حادث التدافع الذي وقع في موسم الحج عام 2015 وأدى إلى مقتل 769 شخصًا على الأقل، معظمهم إيرانيون، وإصابة 694 آخرين. وفي يونيو 2018، توصلت إيران والسعودية إلى اتفاق حول تسوية قضية الحجاج الإيرانيين تم بموجبه فتح مكتب رعاية مصالحهم في المملكة،

التي استقبلت في ذلك العام 85 ألف حاج من الجمهورية الإسلامية. وفي وقت سابق، أكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، عباس موسوي، أنه ليس هناك أي محادثات بين إيران والسعودية سوى بشأن القضايا المتعلقة بالحج والتي تم عزلها عن القضايا والعلاقات السياسية بالتوافق بين الطرفين".


المزيد في احوال العرب
الجيش الليبي يسقط مسيرة تركية حاولت استهداف قواته بالأصابعة
أسقط الجيش الوطني الليبي طائرة تركية بمحيط الأصابعة بعد محاولتها استهدف قواته، وذلك بعد أن استعاد في وقت سابق من اليوم الاثنين، السيطرة على مدينة الأصابعة بالجبل
مصر:حرف "ق" يتسبب في إقالة ثلاثة مسؤولين من مناصبهم واحالتهم للتحقيق
قالت وسائل إعلام مصرية أن حرف واحد وهو "ق" تسبب في إقالة مسؤولين مصريين في إحدى المحافظات. وأعلن أحمد الأنصاري، محافظ الفيوم، وفقا لما أوردته صحيفة "المصري اليوم"
قرقاش: الحديث الإسرائيلي عن ضم أراض فلسطينية يجب أن يتوقف
قال أنور قرقاش وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، اليوم الاثنين، إن الحديث الإسرائيلي المستمر عن ضم أراض فلسطينية يجب أن يتوقف. وأضاف قرقاش عبر حائط صفحته




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
هذا الجيل الغاضب هو الجيل الذي تحمل مهانة العشرين عاما الأخيرة في الشوارع وعلى الحواجز وفي المدارس هو جيل
إن شعبنا اليوم يتمسك بمواقفه الثابتة والمشروع الوطني التحرري الفلسطيني وقيام دولته الفلسطينية والقدس
المَنطق على نفس الطريق ينطق ، واقفاً لمن يُخَمِّنُ عَكْسَ التِّيَارِ كما دَلَّ عليها في السَّابِق،
مِنَ الصَّعْبِ على الإعلامي الإحتفاظ بالحقيقة دون إبلاغها للأخرين ، والأصعب لديه العثور على أنسب وسائل
اعتقدت حكومة الاحتلال الاسرائيلي وعملت منذ توقيع اتفاق غزة اريحا اولا وهو اول اتفاق وقع لبدء تنفيذ سلسلة من
لقد بدأ واضحا لمن لا يصدق مساعي هذا المشروع الذي صرفت عليه الحكومة القطرية المليارات من وسائل إعلامية بعضها
ليس أكثر من الفلسطينيين جميعاً، في الوطن والشتات، وفي مخيمات اللجوء وبلاد الغربة، وفي السجون العربية
منذ تأسيسها على يد مصطفى كمال أتاتورك عام 1923 لم تشهد تركيا حكم أسوى من حكم حزب العدالة والتنمية وزعيمه طيب رجب
-
اتبعنا على فيسبوك