مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 01 يونيو 2020 08:15 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
فن

الفنان عمر ياسين يوجه رسالة لليمنيين قبل ختام برنامج "من الزمن الجميل"

الأربعاء 01 مايو 2019 01:54 مساءً
(عدن الغد)خاص:

وجه الشاب عمر ياسين المشترك ببرنامج الزمن الجميل رسالة أخيرة مؤثرة لأبناء بلده قبل اليوم الأخير من البرنامج.

وجاء فيها: هذه الحروف بالنسبة لي مكتوبة بدم القلب ودمع الروح، أكتبها من قلبي وأتمنى أن تلامس قلوبكم جميعا .

حبايبي واخواني:

بعد الله تعالى، لكم كل الفضل فيما انا عليه اليوم..

قبل عام تماما من الآن، كنت في بداية رحلتي في دولة الإمارات الحبيبة، منطلق الإبداع ومأوى المبدعين، ونظرا لظروف كثيرة كانت هذه البداية صعبة وصعبة جدا ، وهذا تحدي واختبار الحياة الكبير.

واضاف: أن يخرج شاب يمني من بيئة حرب وظروف عسيرة، متنقلا بين أماكن كثيرة بحث فيها عن فرصة للانطلاقة..

شاب في مقتبل العمر، لديه أحلام كبيرة، وموهبة مدحها كثيرون، لكن لم يجد البيئة المناسبة والفرصة لإظهارها.

قبل عام من الآن، كان كل همي الحصول على غرفة صغيرة أنام فيها، وما يعينني على مواصلة الحياة من أكل وشرب وملبس..

فكرت بالعمل بعيدا عن الفن لأوفر هذه الأمور، لكن كنت أفكر أكثر بكيفية الوصول لحلمي الذي أنشده..

واردف بالقول: وكعادة الإله الذي يسخر للانسان دوما من يسنده، ورغم ظروفي الصعبة وقتها وقف بجانبي أخوة وأصدقاء كثر ، خففوا "مرارة" المعاناة وأضافوا لحلمي كثير من "عسل" أخلاقهم الطيبة .

و اليوم انا على بعد خطوة واحدة من تحقيق حلمي الجميل، تخطيت بفضل وقوفكم معي جميعا الكثير من المراحل والصعاب..

وتابع: من مرحلة ال ١٠٠ صوت، إلى ال٥٠ ، وأسابيع كثيرة بعدها لأصل إلى الاسبوع الأخير..

الأسبوع الذي أثق أنكم ستستمرون فيه بالوقوف معي والى جانبي ، وكعادتكم ستبهرون الجميع، ليقولوا : لا يخسر شاب، يقف خلفه شعب اليمن .

اليوم وأنا على مشارف ايام قليلة من الحلم أقول لكم من كل قلبي : تمسكوا بأحلامكم، وحاربوا لأجلها، وواجهوا كل الظروف، وستصلون.

كنت قبل عام فقط في "زمن صعب وشاق"، واليوم أنا بدعمكم وحبكم في قلب "الزمن الجميل" !

واختتم رسالته بالشكر لكل من وقف بجانبه متمنيا من الله أن يكون اللقب يمني.


المزيد في فن
وفاة الفنان القدير حسن حسني
توفى فجر اليوم، السبت 30 ماي 2020، الفنان القدير حسن حسني عن عمر ناهز 89 سنة بعد تعرضه لأزمة قلبية مفاجئة منذ يوم استوجبت دخوله العناية المركزة بمستشفى دار الفؤاد
"حفيدة بيكاسو" تعرض بعض أعمال جدها في مزاد عبر الإنترنت
ستعرض بعض أعمال الفنان الإسباني "بابلو بيكاسو" 1881-1973 ، من المجموعة الشخصية لحفيدته "مارينا" بينها لوحات ومطبوعات وصور فوتوغرافية ، وذلك في مزاد عبر الإنترنت من قبل
«يا ليلة العيد»... قصة الأغنية التي منحت أم كلثوم لقب «صاحبة العصمة» رسميا
مع حلول عيد الفطر يهوى المصريون سماع أغنية «يا ليلة العيد آنستينا» لمطربتهم الأشهر أم كلثوم، وهي عادة لم يغيرها فيروس «كورونا» الذي فرضا حظرا للتجوال في




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قوات اريتيرية تسيطر على جزيرة حنيش
السفير اليمني لدى السعودية يوضح أسباب فرض رسوم الفحص الطبي ومصير المغتربين العالقين بمنفذ الوديعة
جريمة مروعة في إب.. اب يقتل بناته
باحث يمني يكتب : باب المندب.. غرائبية الاسم ولعنة الموقع
مسؤولون بخفر السواحل: جزيرة حنيش تحت سيطرتنا
مقالات الرأي
قبل وأثناء بطولة خليجي عشرين في عدن عام 2010م أمدت دول الخليج سلطة صنعاء بكل وسائل الدعم المالي والإعلامي
فتحت المساجد في بعض البلاد الإسلامية، واقترب الفتح في البعض الآخر، وعمت الفرحة قلوب العباد، وعادت الأرواح
كثيرون هم من تعرضوا لمحنة مرض المكرفس، واشتكوا وتألموا وتوجعوا منه. ولكن من جميع هؤلاء لم نر أي فرد، يشرح لنا
شيء واقعي وظاهر للعيان بأن مشروع الإدارة الذاتية أو بمسمى آخر إستعادة الدولة الجنوبية لم يكن إلاّ للاسترزاق
بما أن البعض يسلط الضوء على الوجوه المسيئة للشرعية سأذكر هنا وجه مشرق وشخصية جامعة ومهنية و إدارية .. صحيح أن
   الاختلاف في وجهات النظر مع المجلس الانتقالي من قبل بعض المكونات السياسية والافراد بغص النظر عن طبيعة
  - هنجمة : في شبوة إذا انطفأت الكهرباء ساعات فقط ، كشروا الأنياب على السلطة ، ذما وتجريحا .. وهذا من حقهم ،
    يعيش المتقاعدون العسكريون والأمنيون ظروفاً معيشية صعبة لا يمكن تخيلها أو وصفها وسبر أغوارها بسطور ،
نذُمُّ الكهرباء وهي بريئة، ولا عيب فيها، وإنما العيب في القائمين عليها ممن لا يحسون بمعاناة الناس في صيف عدن
حرب أبين وأزمة الصراع (الجنوبي الجنوبي) في نسختها المطورة جارية التحديث و (التحريك) وفي أتم الأستعداد لأعادة
-
اتبعنا على فيسبوك