مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 20 أبريل 2019 04:57 صباحاً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الثلاثاء 16 أبريل 2019 11:39 صباحاً

سياسة القطيع

في ظل التخبطات التي يعيشها الوطن بعد انتهاء الحرب الغاشمة برزت شخصيات على مواقع التواصل وكونت لنفسها قاعدة جماهيرية من بعض العقول الفارغة

وبشعارات وهمية واخبار مفبركة واستخدام بعض القضايا العادلة اصبح من منظور العامة ان الشخصيات التي برزت هي النخبة،

وهي من تقود الرأي العام والآف الناس يستسقون معلومات وأخبار كاذبه ويتم من خلالهم تلميع واسقاط كتير من القيادات السياسية والعسكرية، لقد اصبحت الحرب إعلامية صفراء ولكل طرف عدد من المهرجين

وفي ظل هذا الصراع تم سحق النخب التي كانت تنور وتغذي المجتمع بالحقائق وتشكل هاجس لجميع الاطراف بهذه يتم إبعاد المجتمع عن المشهد وإدخاله في صراعات منهكة

قد اصبحت سياسة القطيع هي المسيطرة على مجتمعنا بالكامل وان لم يعاد للنخب مكانتها لن نستطيع الخروج من دوامة الصراع الوهمي الدي يخدم الأطراف المتصارعة فقط



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
 كثيرا هي التحديات اليوم و المؤامرات على الوطن في ظل معركة مصيرية للانتصار على الانقلاب , معني فيها كل
  نعم توافد القوم من مختلف الاصقاع والحارات ومن الارياف لأستقبال قائد اللواء 17 مشأة محافظ محافظة لحج
المتابع للمشهد السياسي العام يرصد كم ضخم من المغالطات السياسية نموذج على ذلك ترويج بعض الإعلاميين ومايطلق
خلال الفترة  الماضية لاحظنا ظهور أشخاص في العاصمة صنعاء يقومون بدور هيئة المعروف والنهي عن المنكر في
لا نخفي عليكم سرا بعد اليوم ولم نتحفظ عن شيء بعد اليوم لان الأمر اصبح على المكشوف واصبح يمس بالكرامة والحرية
الى متى سنظل في هذا السرحان المدوي، ومتى سنحط الرحال وهل سيستقر بنا الحال، نبحث عن مستقبلٍ اشبه ببقعةِ سراب
إن اعظم مخاطر قد تتعرض لها أي ثورة هي تبعات ما يمكن أن يحدث للوطن أو أبناؤه أثناءها مهما بدا ذلك من الجحيم،
بعد أن ثبت فشلها وتورطها في اختلاس المبالغ الكبيرة ، يجب ان يتم العمل على أساس الاتجاه نحو المطالبة بالمسائلة
-
اتبعنا على فيسبوك