مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 19 فبراير 2020 02:12 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
حوارات

بعد تألقهم بعدد من الفيديوهات في مواقع التواصل : بسام وعمر شابان عدنيان يطمحان للوصول بحاجة للدعم والتشجيع

الأحد 14 أبريل 2019 07:44 مساءً
عدن (عدن الغد ) خاص :

من الجميل أن يكون ترسم لنفسك هدف وتبذل كل جهدك من أجل تحقيقه والأجمل أن لا تجعل العقبات تحبطك أو تعيدك للخلف.

بسام وعمر شابان من مديرية المعلا قاموا بعمل عدد من الفيديوهات المشتركة الذي ظهروا فيها بعزف على الجيتار والغناء معا جسدوا نموذج للشباب المبدع الذي لا يمتلك أي وسيلة للإظهار موهبته سوى أن يوصل صوته وإحساسه لكل من يتابعه بأبسط الإمكانيات.

فكل من يزور صفحتهم سيكتشف حجم الابداع والبساطة في كل مقطع فيديو يبث ويدرك أنهم مشروع لفنانين سيكون لهم شأن في المستقبل إذا تم الاهتمام بهم وتقدير كل ما يقدموه ورغم صغر سنهم تمكنوا من إثبات أن الفن لا يقتصر بسن معين بل يكون الطموح والإصرار أكبر من أي شيء.

كان لنا حوار بسيط معهم تحدثوا فيه عن بداياتهم وطموحاتهم القادمة وتفاصيل أكثر نعرضها إليكم:

حاورتهم : دنيا حسين فرحان

 عرفونا عن أنفسكم؟

بسام زاهد عبد المجيد \ العمر 19, المستوى الدراسي في هذا العام سألتحق بكلية العلوم الإدارية بإذن الله الهوايات.. عزف الجيتار.  السباحة, كرة القدم.

عمر محمد عبد الغني \ العمر 17, للأسف لم أكمل دراستي بسيي ظروف الهوايات. السباحة وبالتأكيد كرة القدم

منذ متى دخلتم في مجال الفن؟

منا من دخله قبل عامان ومنه منذ 3 سنوات ولكننا نعشق الفن منذ الصغر ودائما نحب أن نغني في نختلف الأماكن الذي نلتقي فيها في الشارع أو الكافيهات أو في جلسات شبابية.

هل شاركتم بحفلات مدرسية او فنية من قبل؟ كيف كانت المشاركة؟

_ بكل تأكيد لنا مشاركات منها:

_ لمنظمة اليونيسيف بمعدل ثلاث حفلات

_ المجلس الانتقالي حفلتين

_  حفل تكريم طاقم عشر ايام قبل الزفة

_  حفل تخرج في كلية اللغات

_ مهرجان الشعوب والتراث.

كيف هو تشجيع الأهل لكم؟

الحمد لله  تشجيع ايجابي وليس لهم اي اعتراض على ما نقوم به ودائما يدعون لنا بالتوفيق.

من أين جاءتكم فكرة عمل الفيديوهات ونشرها عبر صفحاتكم بالفيس بوك والانستجرام؟

جاءت مننا الاثنين لأننا دائما نجلس مع بعض في منزلي ونغني  وحبينا أن نبين للناس موهبتنا لذلك فكرنا بعمل فيديوهات نظهر فيها بالعزف والغناء كدويتو مشترك ونعرضه في مواقع التواصل.

كيف هي ردود افعال الناس المضافة في صفحاتكم لكل الفيديوهات؟

ردود ايجابية جدا وجميلة وتفاعل كبير, إضافة الى رسائل تأتي لنا  بالخاص جميعها شكر وتقدير ويدعونا الى الاستمرار وبدل المزيد من التألق والاستمرار.

هل فكرتم بدخول معهد فني أو موسيقي لتنمية موهبتكم؟

 لا لم نفكر في ذلك بالوقت الحالي , لكن إذا سمحت لنا الفرصة نتمنى ذلك من أجل تنمية موهبتنا .

ما هي الصعوبات التي تعرضتم لها او هل تعرضتم لمضايقات من اشخاص؟

الصعوبات أبرزها أن هناك بعض اشخاص محبطين يحاولون احباطنا .. كالكلام الساخر . والاستهزاء لكن نحنو مستمرين ونعلم انهم اعداء النجاح.

ما هو طموحكم القادم ؟ وما الذي تريدون الوصول اليه؟

أهم طموح لنا ان يكون لنا مشاركات كثيرة وأن نجد اهتمام بنا ولكل المبدعين , لأن هناك كقير من المبدعين ولكن مع الأسف لا يلقون أي الاهتمام.

كلمة تودون قولها لصحيفة عدن الغد او لأي جهة عبرها؟

كل ما نود قولة هو رسالة فقط للجهات المعنية بالفن والثقافة والشباب أن تهتم بكل المواهب في محافظة عدن لأن هناك عدد كبير منا لدية مواهب وإبداعات لكن لا يجد الفرصة في اظهارها , أيضا على الإعلام أن يسلط الضوء عليهم.

وأوجه كلمة للشباب الطموح والذي ينتلك هوايات أن يتمسك احلامه ولا ييأس فلا بد أن تأتي فرصة للظهور والشهرة مهما كانت الظروف قاسية أو هناك أشخاص محبطين.

كلمة أخيرة لصحيفة عدن الغد؟

نعجز عن الشكر لإجرائكم لنا هذا الحوار الذي يعد الأول لنا , لفته جميلة ونتمنى أن تصل كل رسائلنا وكلامنا لكل القراء وأن نصل إلى ما نريد أن نحققه في أقرب وقت.


المزيد في حوارات
في حوارها لـ"عدن الغد".. السقاف : رغم العراقيل والمشكلات التي واجهت جمعيتنا إلا أن شريحة مجتمعية كبيرة استفادت من حملتنا
شاءت بنا الاقدار أن نلتقي برئيسة إحدى الجمعيات الفاعلة في محافظة لحج، والتي لها أدوار ونشاطات ملموسة ولا زالت تواصل عملها حتى اليوم.. حيث أجرينا حوار قصير ومختصر مع
الكاتبة سمية الصبيحي لعدن الغد: أعرف بسمراوية وحلمي الأكبر أصدر كتاب على مستوى خارجي
  دائما الإبداع لا حدود له خاصة فيما يتعلق بمجال التأليف والكتابة حتى لو لم تخصص دراستك في هذا الجانب..الكاتبة السمراوية سمية الأصبحي أعلنت انتصارها على صعوبات
بعد نيران العذاب من أخوها وزوجها: ياسمين قصة امرأة تحدت العنف وصنعت لنفسها قصة نجاح
  كثيرات هن النساء اللاتي يتعرضن للعنف بمختلف أنواعه فدائما المرأة كائن ضعيف بطبيعته الجسمانية والروحية والعاطفية..كثيرا ما نستمع إلى قصص نساء معنفات تعرضن




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
رئاسة الوزراء تنهي معاناة المعلمين وتوجه الخدمة المدنية بصرف العلاوات السنوية وطبيعة العمل 
انهيارات صخرية فوق منازل المواطنين بحي شُعب العيدروس
ترحيب شعبي بعودة قائد قوات الامن الخاصة إلى عدن
محاولات لعودتها بصناعة شبابية: مكتب الثقافة يحاول إعادة السينما بعدن بتشجيع الشباب لعرض أفلامهم
عدن حيث العيش تحت ظل الاحتمالات والمشاكل التى لا تنتهي
مقالات الرأي
نعمان الحكيم..الى الدكتور العزيز والوسيم: جميل الخامري..وانت قدذكّرتنا بصورة جماعية لك وزملائك في صوفيا
يوم 21 فبراير الجاري يحتل ذكرى مناسبتين في هذا المخطط الجاري ففي 21 فبراير 2012م تم انتخاب عبدربه منصور هادي
لغة التفاهم مع أصحاب الأرض هي الحل..... إخواني الأعزاء في حكومة الشرعية اليمنية. الأخوة الأعزاء أبناء محافظة
خلص المبعوث الأممي إلى اليمن في نهاية إحاطته المقدمة إلى مجلس الأمن اليوم الثلاثاء الموافق ١٨ فبراير ٢٠٢٠
من السهل ان تهدم لكن من الصعب ان تبني ، ما يحدث اليوم يشبه رقعة الشطرنج المحترقة بفعل نزق حديثي العهد بشئون
    أبكار السقاف ... هل لهذا الاسم أيُّ رنين في الأوساط الثقافية اليمنية ؟ هل سمع أحدهم بها ؟ هل قرأ أحدنا
  صديق الطيار البارح حلمت حلم عبارة عن مشهدين: المشهد الأول: حلمت أني "بدوي" وكنت عسكري بالدفاع وعسكري
    بدون أي مقدمات أو سؤال حتى يبادر البعض المحسوبين قيادات بمقولات وتصريحات من قبيل : طارق تمام .. طارق
محمد طالبقبل ان يولد البعض من اطفال الانابيب في الفيسبوك من أبناء جلدتنا المتنطعين لقصف جبهة صفحتي
يبدو لي أن الاستقرار في هذه البلاد كان وسيظل ظاهرة نسبية جدا. فمنذ أن بدأت أدرك ما يدور حولي في ستينيات القرن
-
اتبعنا على فيسبوك