مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 27 يونيو 2019 01:26 صباحاً

  

عناوين اليوم
احوال العرب

عوض بن عوف ”يقتلع“ حكم البشير.. فمن هو؟

الخميس 11 أبريل 2019 03:53 مساءً
(عدن الغد) وكالات:

أعلن الفريق أول عوض بن عوف وزير الدفاع، إنهاء حكم رفيق دربه الرئيس عمر البشير، وتعطيل الدستور وتشكيل مجلس عسكري يعلن عن أعضائه لاحقًا.

وتم تداول اسم بن عوف مبكرًا في السودان لرئاسة المجلس العسكري الانتقالي مع الأنباء عن إطاحة الجيش المرتقبة بالرئيس، في وقت تفيد مصادر برفض شعبي له؛ كونه جزءًا من النظام، وافتقاره للإدارة السياسية.

ولد بن عوف في إحدى قرى منطقة ”قري“، شمالي العاصمة الخرطوم، والتحق بالكلية الحربية، ليتخرج منها برتبة ملازم، ضمن صفوف الدفعة 23، ونال بعدها تدريبًا عسكريًا في مصر، وعمل بسلاح المدفعية، كما عمل مدرسًا بكلية القادة والأركان.

بن عوف المحسوب على الحركة الإسلامية، كان قريبًا من انقلاب البشير عام 1989 ضد حكومة ”الصادق المهدي“، ما أتاح له الفرصة للترقي والتدرج في المناصب العسكرية، ليعمل مديرًا لجهاز الأمن، ومديرًا لهيئة الاستخبارات العسكرية.

كما عمل نائبًا لهيئة أركان الجيش السوداني، وتقاعد من العمل العسكري عام 2010، وعين سفيرًا بعدها في وزارة الخارجية، حيث تولى منصب مدير إدارة الأزمات، قبل أن يصبح قنصلًا عامًا للسودان في القاهرة، ثم سفيرًا للخرطوم لدى سلطنة عمان.

وعاد بن عوف إلى المؤسسة العسكرية بعد 5 سنوات من الابتعاد عنها، عندما تولى منصب وزير الدفاع الوطني عام 2015، بمرسوم جمهوري صدر من البشير، بعد الانتخابات الرئاسية التي جرت في نفس العام.

وخلال عمله وزيرًا للدفاع، عمل على تقوية تسليح الجيش السوداني بالأسلحة الحديثة والنوعية، وعرف عنه دعمه لمشاركة قوات بلاده في عملية ”عاصفة الحزم“، التي يقودها التحالف العربي في اليمن.

وفي 23 فبراير/ شباط الماضي، عين البشير وزير دفاعه بن عوف نائبًا أوّل له، مع احتفاظه بمنصب وزير الدفاع، وكانت سابقة أولى يلجأ لها الرئيس المعزول في حكوماته التي أنشأها منذ انقلابه قبل 30 عامًا، بأن يجمع نائبه منصبًا وزاريًا، وذلك تحت وطأة ضغط الحراك الشعبي، ومحاولة عسكرة الحكومة.

وحسب مراقبين، لم يمارس بن عوف القيادة إلا على مستوى الفروع الأمنية والأسلحة، وليست لديه الخبرة السياسية الكافية لقيادة البلاد، كما أن تطابق الرؤى ووجهات النظر بينه وبين البشير، جعل الأخير يقربه منه، وهو القرب الذي أدى إلى ما سماه بن عوف ”اقتلاع“ رأس النظام.


المزيد في احوال العرب
مقتل 6 من عناصر الشرطة في سيناء مصر
تعرضت ثلاث نقاط تفتيش؛ اليوم، لهجوم مسلح أودى بـ 6 عناصر من الشرطة وجرح 8 آخرين، في سيناء مصر. وقال متحدث عسكري بتصريح صحافيّ -رصدته صحيفة "عدن الغد"- إنَّ: "إن الهجوم
الخارجية الأميركية تلوح بفرض عقوبات على السودان
قالت نائبة مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون شرق إفريقيا والسودان؛ إن واشنطن تدرس كل الخيارات، بما في ذلك إمكانية فرض عقوبات إذا زاد العنف في السودان. المسؤولة
وفاة جماعية جديدة لرضّع بمستشفى في تونس... والسلطات تحقق
عقدت وزيرة الصحة في تونس اجتماعاً طارئاً، اليوم (الثلاثاء)، في مستشفى نابل على خلفية حادثة وفاة جماعية لستة رضّع، وهي الحادثة الثانية في خلال أشهر قليلة. وشهد




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
تعرضت الخطة الأمريكية المعروفة إعلاميا بصفقة القرن إلى انتكاسة وتعثر قبل انطلاقتها والتي تهدف إلى تصفية
بعد سقوط الإتحاد السوفيتي وفكره على مستوى العالم، كتب العديد من المفكرين الاستراتيجين في الغرب مثل صامويل
إشعال باخرتي نفط في بحر عمان متزامنا مع الاعتداء الحوثي الإيراني على مطار أبها، وقبلها ضرب أربع بواخر في
قبيل انعقاد المؤتمر الاقتصادي هذه الفترة في مملكة البحرين، شهد العالم العربي احتجاجات شعبية رافضة لهذا
السودان ثالث أكبر بلد من حيث المساحة في أفريقيا،وهي دولة عربية تقع في شمال شرق أفريقيا،العاصمة الخرطوم عند
يقول الكوميدي الأميركي تريفور نواه (نوح) أنه "لو نجحت شركة هواوي الصينية بالسيطرة على تقنية الجيل الخامس من
صفقة القرن وما دار حولها من خلافات واختلافات وطرق في تطبيقها ورفض أو موافقة عليها، والكثير الكثير من الغموض
لقد عكست قرارات القمتين العربية والإسلامية اللتين عقدتا في مكة المكرمة قوة الموقف الفلسطيني والعربي وحملت
-
اتبعنا على فيسبوك