مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 19 فبراير 2020 01:53 مساءً

ncc   

عناوين اليوم
آراء رياضية
الثلاثاء 26 مارس 2019 11:28 مساءً

وقفة..دوري عدن!

أتمنى ان تختفي الأصوات التي تنادي بايقاف دوري طيران الملكة بلقيس لأندية عدن..

فعدن هي الحضارة وهي المنارة وبها أول نادي تأسس في الجزيرة العربية في العام 1905 وهو نادي التلال..

فهذا التاريخ كفيل بإخراس الألسن وإيقاف الأيدي التي حاولت خدش الصورة الجميلة لعدن وتاريخها الرياضي ..

فبطولة بلقيس اعادت الحياة لكرة القدم وأشعلت حماس الجماهير وجعلت الجميع يتابع باندهاش وإعجاب الأداء والإمتاع الكروي والمنافسة الجميلة في ملاعبها الخضراء..

هذا الامر جعل من أعداء عدن وأهلها من افتعال بعض المشاكل والتصرفات التي رفضها الجميع التي اوقفت  بطولة بلقيس عن التحليق في سماء عدن الجميلة!..

غير ان ذلك مستحيل ان يحدث!

 كون عدن بكادرها ومسئوليها وجماهيرها سيقفون له بالمرصاد وسيتصدون لمن يحاول إيقاف حركة الحياة في عدن وملاعبها..

فعدن هي واحة جميلة ومدينة متحضرة لايمكن ان ترضخ لهذا الابتزاز الذي يقوم به ثلة من مثيري الفوضى والشغب ومحاربي المدنية ومن لم يحترم تاريخها الرياضي..

فعدن برجالها ستقف إمامهم ولن تسمح لهم بإيقاف هذا النشاط الكروي او إقامته بدون جمهور!..

فدوري عدن او دوري بلقيس هو الأمل في إعادة وهج النشاط الكروي في بلادنا الذي اشتقنا له كثيرا وشاهدنا ملامحه في هذه المسابقة وفي مدرجات حقات والمنصورة والشيخ عثمان ودار سعد وبقية الملاعب..



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
حلق طيران بلقيس في عدن وأبين وحضرموت وصنعاء وتعز في العام الماضي 2019م والان يعاود الدوري في نسخته الثانية في
يوم أمس كنت في  لقاء عابر بالأخ والزميل مروان دماج وزير الثقافة ومعه الأخ وكيل وزارة الشباب والرياضة حمزة
كل المراجع تؤكد ان من اقدم اندية الوادي هو نادي  السلام ١٩٣٨ حسب ما جاء في كتاب مؤسسة الاستاذ عمر بن سالم
اذا كانت ثمة قصص للكفاح المرير المكلل بالنجاح الكبير تحتفظ بها الذاكرة وتتطلب سردها لإطلاع الآخرين على
دخل من باب "المطعم" يمشي بتبختر فاردا يديه، وتبعه إثنين كانا خلفه يحملان أكياس مشتروات، هكذا بدت لي من خلال
يوم أمس كنت في  لقاء عابر بالاخ والزميل مروان دماج وزير الثقافة ومعه الاخ وكيل وزارة الشباب والرياضة حمزة
مما لاشك فية ان الجميع يدرك المعاناه الصعبة التي مرت بها محافظة ابين وآثار وتركة حربين طاحنه مرت بها محافظة
  لا يمكن (تفنيد) استمرار خروج مجاميع من الشباب الرياضي والشخصيات الإجتماعية ، بما فيهم عدد من اللاعبين
-
اتبعنا على فيسبوك