مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 24 يونيو 2019 04:09 مساءً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

تسلسل زمني انزلاق اليمن إلى دائرة العنف وكيفية تطور الصراع

الخميس 21 مارس 2019 08:14 مساءً
(عدن الغد) رصد(رويترز)

 

لم يغادر طرفا الحرب اليمنية مدينة الحديدة الساحلية الرئيسية رغم مرور ثلاثة أشهر على التوصل إلى اتفاق هدنة تحت رعاية الأمم المتحدة في إطار جهود لإنهاء حرب دائرة منذ أربع سنوات دفعت البلاد إلى شفا المجاعة.

فيما يلي تسلسل زمني لانزلاق الدولة الفقيرة الواقعة بشبه الجزيرة العربية إلى دائرة العنف وكيفية تطور الصراع:

* 1990 - توحيد دولتي اليمن الشمالي والجنوبي وتكوين دولة واحدة تحت قيادة الرئيس علي عبد الله صالح.

* 1994 - اندلاع حرب أهلية يحول فيها صالح دون انفصال الجنوب، الذي يشعر سكانه بالغضب مما يرونه عيشا في مكانة أدنى، عن الشمال.

* 2003-2009 - جماعة الحوثي في شمال البلاد تحتج على تهميش الطائفة الشيعية الزيدية وتخوض ست حروب مع قوات صالح وحربا مع السعودية.

* 2011 - احتجاجات الربيع العربي تضعف حكم صالح وتؤدي إلى انقسامات في الجيش وتسمح لتنظيم القاعدة في جزيرة العرب بالسيطرة على مساحات من الأرض في شرق البلاد.

* 2012 - صالح يتنحى في إطار خطة للانتقال السياسي تدعمها دول خليجية. عبد ربه منصور هادي يصبح رئيسا مؤقتا ويشرف على ”حوار وطني“ لوضع دستور شامل على أساس اتحادي.

* 2013 - تنظيم القاعدة في جزيرة العرب ينجو من هجوم عسكري وضربات بطائرات مسيرة ويشن هجمات في مختلف أنحاء البلاد. صالح وحلفاؤه يقوضون الانتقال السياسي.

* 2014 - الحوثيون يتقدمون بسرعة جنوبا انطلاقا من صعدة ويسيطرون على صنعاء في 21 سبتمبر أيلول بمساعدة من صالح. ويطالبون بالمشاركة في السلطة.

* 2015 - هادي يحاول إعلان دستور اتحادي جديد يعارضه الحوثيون وصالح. هروب هادي ومطاردة الحوثيين له. بدء التدخل السعودي في مارس آذار مع تشكيل تحالف عسكري عربي على عجل.

بعد شهور يدفع التحالف،الذي يهدف إلى إعادة حكومة هادي إلى السلطة، الحوثيين والموالين لصالح إلى الخروج من عدن في جنوب اليمن ومن مأرب إلى الشمال الشرقي من صنعاء، لكن الخطوط الأمامية تزداد رسوخا لتبدأ سنوات من الجمود.

* 2016 - تنظيم القاعدة في جزيرة العرب يستغل الفوضى في إقامة دويلة حول المكلا في شرق اليمن الأمر الذي يثير مخاوف من أن الحرب ستؤدي إلى صحوة جديدة في نشاط المتشددين. الإمارات تساند القوات المحلية في معركة تضع نهاية لوجود التنظيم هناك.

تفاقم الجوع مع فرض التحالف حصارا جزئيا على اليمن واتهامه إيران بتهريب الصواريخ للحوثيين عن طريق ميناء الحديدة مع الواردات الغذائية. وإيران تنفي هذا الاتهام.

غارات جوية شنها التحالف وتسببت في مقتل مدنيين تؤدي إلى تحذيرات من جماعات حقوقية غير أن الدعم الغربي للحملة العسكرية يستمر.

* 2017 - الحوثيون يطلقون عددا متزايدا من الصواريخ على عمق الأراضي السعودية بما في ذلك الرياض. صالح يرى فرصة لاستعادة أسرته للسلطة من خلال الانقلاب على حلفائه الحوثيين لكنه يُقتل أثناء محاولة الهرب منهم.

احتكاكات بين المقاتلين في عدن المدعومين من السعودية والمدعومين من الإمارات.

* 2018 - القوات التي يدعمها التحالف بما فيها بعض القوات التي ترفع علم الانفصاليين في الجنوب تتقدم على ساحل البحر الأحمر في مواجهة الحوثيين بهدف انتزاع السيطرة على ميناء الحديدة، الذي تدخل منه معظم الواردات والمساعدات إلى اليمن وله أهمية جوهرية في توفير الغذاء للسكان الذين يصل عددهم إلى 30 مليونا.

يعقب ذلك جمود عسكري: الحوثيون يسيطرون على الميناء والقوات اليمنية المدعومة من التحالف تحتشد على مشارف المدينة.

في أول إنجاز كبير لجهود السلام، يتفق طرفا الحرب خلال محادثات بالسويد في ديسمبر كانون الأول، هي الأولى خلال عامين، على وقف إطلاق النار وسحب القوات من الحديدة. يبدأ أيضا العمل على تبادل للأسرى.

* 2019 - تصمد هدنة ستوكهولم إلى حد بعيد في الحديدة لكن دون تنفيذ سحب القوات وسط انعدام كبير للثقة بين حركة الحوثي، التي تسيطر على الحديدة، والقوات المدعومة من التحالف بقيادة السعودية المحتشدة على مشارف المدينة. يستمر العنف في مناطق أخرى باليمن خارج الحديدة.


المزيد في ملفات وتحقيقات
لكي لا ننسى الفنان الكبير/ أحمد علي قاسم الرحـيـل الصامــت .. الــمـــدوي
يتساقط المبدعون الفنانون والشعراء والأدباء في (مدينة عدن) تباعاً كأوراق الخريف بسبب ويلات الحروب والدمار والإقتتال والعبث والفوضى (يُغتالون) وجعاً وألماً وحسرةً
بعد انتشار الأمراض وترسب مياه الأمطار.. حملة رش وشفط في العاصمة عدن بجهود شبابية فهل تكفي للنهوض بالعاصمة من جديد
بعد المنخفض الجوي القوي الذي شهدته العاصمة عدن وهطول الأمطار الغزير والأضرار التي حلت بمنازل المواطنين والشوارع وترسب المياه الذي ظل إلى اليوم في بعض المناطق
قصة من عدن : مضرابة شباب وربع كيلو ثمد
مع الساعة الواحدة و الشمس تقرح قريح ،رن الجوال و صوت ام العيال يقول : جزّع معك سمك منشان الغداء. مغصوباً مريت نحو جولة البجع في خورمكسر، وقفت السيارة و اتجهت نحو




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل | صدور قرار جمهوري جديد
مُجددًا.. تفجير أنبوب نفطي جديد بشبوة
عاجل: طائرة شحن كبيرة تغادر مطار عدن
عاجل: اللجنة الأمنية بمحافظة شبوة تصدر بيانا هاما
عقب وصول تعزيزات عسكرية للتحالف..ترتيبات لمعركة خاطفة وفاصلة
مقالات الرأي
مع انشغال العالم بمضيق هرمز، وترقب ضرب إيران، لا يجب إهمال الوضع في ميناء الحديدة على الجانب الآخر، فتهديد
    غدا.. الثلاثاء25يونيو.. تتوافد الحشود المحبة لابن حي السعادة ابن عدن المقدام الشهيد الحي البطل احمد
      "لست بالخب ولا الخب يخدعني "   عمر بن الخطاب  رضي الله عنه   والمعنى: لست بالماكر المخادع،
  تبدو معاناة اليمنيين طريق بلا نهاية ، خمس سنوات مرت على بدء الحرب التي تسببت بها ايران وميليشياتها واحدثت
  والله إني أتألم كثيرا، وقلبي يكاد ينفطر حزنا على الوضع الذي أوصلونا إليه نحن أبناء اليمن.. استغلوا فقرنا
جاءت العاصفة 2015م 26مارس.. كبارقة امل للجنوبيين رغم عنوانها المرفوع (إستعادة الشرعية)  وكنت قد كتبت مقال
  لا يختلف اثنان ان الواقع التي تعيشه عدن ويعاني منه أهلها المغلوب على امرهم منذ 6/نوقمبر1967م واقع مشبوه بفعل
تدخل الحرب في اليمن عامها الخامس، وبالنظر إلى حجم التضحيات وفاتورة الحرب فإن المعطيات على الأرض تبدو مخيبة
في فضائنا العام لا تخلو نقاشاتنا ومراجعاتنا وحتى دراساتنا المقدمة عن اي ظاهرة اجتماعية او مشكلة سياسية في
لودر جزء من  محافظة ابين الباسلة وحالها يصعب شرحه في مقال بالأمس كنت في لودر والتقيت بمجموعة من الشباب
-
اتبعنا على فيسبوك