مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 20 أبريل 2019 03:44 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء رياضية
الأربعاء 20 مارس 2019 04:27 مساءً

هؤلاء يقفون وراء إنجاح بطولة طاولة المحبة والسلام

اختتمت يوم أمس بنجاح منقطع النظير بفضل الله وبفضل الجهود المخلصة والمتفانية للقائمين على بطولة المحبة والسلام لكرة الطاولة في تصفياتها النهائية.

وإن كان لنا من إشادة وإشارة بالبنان فإن الكادر النسوي في التصفيات التمهيدية والنهائية لبطولة المحبة والسلام لكرة الطاولة هو من يستحق ذلك لما قدموه ويقدمونه من تفان وجهود مخلصة ومتميزة  في عملهم ليؤكدوا بأن المرأة هي رقم صعب في كل شيء... فتحية وإجلال وتقدير لهؤلاء للقامتين التربويتين والرياضيتين الأستاذة/ نوال وارس، كإدارية وعضوة اتحاد كرة الطاولة عدن وعضوة اللجنة الفنية لبطولة المحبة والسلام لكرة الطاولة والتي لعبت دوراً بارزاً في إنجاح البطولة، وبجانبها الطاقم الفني باللجنة، وإخراجها بثوبها القشيب والمتميز، حتى أاعتبرت بطولة المحبة والسلام لكرة الطاولة من أفضل وأنجح البطولات، وكان اختتامها ناجحاً بكل المقاييس،،، والأستاذة ندى أحمد فضل، كحكم للبطولة، ودورها البارز في قيادة دفة مباريات البطولة هي وقضاة الملعب الآخرين في بطولة المحبة والسلام...  فشكراًً للمتميزات من بنات حواء..   ولا ننسى فاكهة البطولة و فارس اختتامها المهندس/ محمد عبده حيدر، سكرتير اللجنة الفنية العليا لكرة الطاولة وأمين عام اتحاد طاولة عدن الذي قدم حفل الاختتام، بالإضافة إلى مهامه المناطة به في البطولة على أحسن مايكون، وكأنه إعلامي متميز ورجل علاقات عامة من الدرجة الأولى.

 وهذه بعض المميزات التي يتمتع بها كادرنا  (أبو عبدالله) في العديد من المجالات وتظهر لنا جلياً من خلال أدائه البارز أثناء الحدث...... فكل الشكر والتقدير لصانعي الإنجاز وإخراجه بالمظهر الإبداعي الراقي والمتميز...

ختاماً.. نأمل من قيادة الوزارة والمختصين الاهتمام بهؤلاء الكوادر وتكريمهم التكريم اللائق الذي يليق بهم كقدوة حسنة في إنجاح فعالياتنا الرياضية وباعتبارهم مثلاً يقتدى بهم.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
    طموح، وأمل كبير، وانتصارات عالية تحققها افرقتنا (الثلاث)..الكواكب وشباب الحامية والنجم الساحلي. وهي
* دائما يسمو نادي التلال بمبادئه وثوابته الوطنية فوق الجميع ، يسبق المتسابقين في مضمار (رد الجميل) بمسافة
يقال "إذا عرف السبب بطل العجب" مثل قديم يلامس قراءتة كثير من المشاكل ، وقيل أيضا في مثل آخر "يبقى السؤال مفتاح
  * العلاقة بين المدرب الوطني (سامي نعاش) وأمين عام اتحاد القدم (حميد شيباني) علاقة يشوبها الكر والفر
  الحديث عن الرياضة اليمنية وامجادها وتاريخها العريق لابد من الإشارة أو ذكر الشخصية الوطنية والرياضية
  * هذا الرجل وطوال خمسين عاما شغل الناس و ملأ الدنيا ، أسهر الخلق حوله ونام ملء جفونه عن شواردها ..* صنع لنفسه
كتب -امين الجماعي **  اصاب الوزير الشاب نائف البكري وزير الشباب والرياضة بتعيين لجنة مؤقتة لاتحاد الاعلام
أن الطريق إلى القمة قد يكون طويل ..ولكن لايصل إليه إلا العظماء ..و صفحات التاريخ حين تدون.. دائما ما تسجل
-
اتبعنا على فيسبوك