مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 16 سبتمبر 2019 11:09 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأحد 24 فبراير 2019 04:36 مساءً

سعادة "المستشار"!!

 

المُستشار لغةً اسم مفعول مِن استشارَ، وهو خبيرٌ متخصِّص يُؤخذ رأيُه في أمر هامّ، علميّ أو فنّيّ أو سياسيّ أو قضائيّ أو نحو ذلك.. والمشورة هي استنباطُ المرءِ رأيَ غيره فيما يعرض له من الأمور المُعْضلة حتى يتحقق منها.
وقد أمرَ اللهُ عزَّ وجل النبي الكريم بمشاوَرةِ مَنْ هو دونه من أصحابه فقال سبحانه:{وَشَاوِرْهُمْ فِي الأَمْرِ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللهِ} وذَهب المفسِّرون إلى أنّ اللهَ تعالى لم يأمر نبيَّه بمُشاورةِ أصْحابِه لِحاجةٍ منه إلى رأيهم ولكن ليُعلَمَ ما في المُشاورة من البركة والنّماء. وقال صلّى الله عليه: " المستشار مؤتمن " ؛ فكأنه أرشد من اُستشير إلى الأمانة بما وصفه به لأنّ المستشير لم يلق إليه ذات صدره حتى جعله أميناً في نفسه. ولا بد أن يكون المستشارُ مَجرَّباً حازِماً ناصِحاً رابطَ الجأشِ غيرَ مُعجبٍ بنفسه ولا متلوِّنٍ في رأيِه ولا كاذبٍ في مَقاله ، فإنَّ مَنْ كَذَبَ لسانُه كذبَ رأيُه.
وفي الدول المتقدمة فأن لقب (سعادة المستشار) له مكانته واحترامه، ولا يحصل عليها إلا من يحملون الرؤية المهنية والعلمية المتميزة بغرض الاستفادة الفعلية من تجاربهم في مجال تخصصهم.
لكن ما يعتمل في بلد العجائب والغرائب، وما رأيناه منذ عهد الرئيس المقتول عفاش من غريب وعجيب التعيينات، يخالف هذا المعنى جملة وتفصيلاً، حتى أفقد كلمة (مستشار) معناها وأفرغها من مضمونها الحقيقي وجعلها مثاراً للسخرية والطرافة، حيث تكاثر في عهده جيش المستشارين الذين لا يستشارون في هيئات الدولة وسلطاتها المركزية والمحلية، حتى أصبحوا عبئاً كبيراً لا مبرر لوجوده، ورغم كثرتهم فأن ما يجمع بينهم أنهم لا خبراء ولا متخصصين في أي أمر هام، وتبعاً لذلك لا يمارسون عملا محدداً ولا مكاتب لهم ولا يلجأ إليهم أحدٌ لطلب مشورتهم، لأن فاقد الشيء لا يعطيه، باستثناء قلة منهم.
ويعرف القاصي والداني أن اسلوب التعيين في هذا المنصب كان يتم لاعتبارات سياسية غالبا، أو لكسب ود المعينين أو لمكافأتهم على ولائهم الشخصي أو للتخلص من بعضهم بإزاحتهم من مناصبهم المرتبطة بتخصصاتهم إلى مثل هذا المنصب الوهمي الذي لا طعم ولا لون ولا رائحة له.
بل أن المخلوع لجأ إلى استحداث وتأسيس مجلس شورى (استشاري) رديفا لمجلس النواب، وأصبح الناس يطلقون عليه تندرا (سلة المهملات)، حيث أصبحت عضويته مفتوحة لا تتوقف عند عدد محدد، وكل من فقد منصبه الوزاري أو القيادي ألقى به إلى هذه السلة، وأعتقد أنه يستحيل أن يعرف أحدٌ اليوم كم بلغ عدد أعضاء مجلس الشورى، أما مهامه فحدث ولا حرج.. ومن أطرف ما أتذكره عن مجلس الشورى أنني سمعت اللواء عبدالله علي عليوه بعد تعيينه وزيرا للدفاع مباشرة ، يقول لبعض مهنئيه حينها بطرافته المعهودة:" رئيس أركان دائم خير من وزير مؤقت في انتظار الحذف إلى سلة المهملات"، ويقصد بذلك مجلس الشورى..!!
كثيرون للأسف ممن عُيّنوا بمنصب مستشار يعرفون أنهم غير جديرين بذلك، لا من حيث تخصصتهم ولا من حيث خبرتهم أو مستوياتهم الدراسية، ويعرفون فقط أنهم قد حصلوا على منصب "مستشار ..لا يُستشار"، ولو قلّبنا في تخصصات وخبرات هذه الأعداد من جيش المستشارين وعملنا جرداً بهم في كل مؤسسة أو مرفق أو محافظة ..الخ. لوجدنا أن معظمهم لا صلة لهم بمجالات مواقعهم الاستشارية..وقس على ذلك مناصب (الوكلاء) سواء في الوزارات أو المحافظات، وبعيداً عن الكفاءات أو التخصصات.
ولأمثال هؤلاء أورد عظة من التاريخ، لعلهم يتعظون. فقد استشار عبد الله بن علي العباسي ابن المقفع فيما كان بينه وبين أخيه الخليفة المنصور فرد عليه ابن المقفع بقوله:" لست أقود جيشاً، ولا أتقلد حرباً، ولا أشير بسفك دم، وعثرة الحرب لا تستقال، وغيري أولى بالمشورة في هذا المكان". واستشار زياد رجلاً فقال له:" حق المستشار أن يكون ذا عقل وافر واختبار متظاهر، ولا أراني هناك".
ختاماً.. لا أدري لماذا نحافظ على مثل هذا الإرث السيء، الذي انتهجه المخلوع عفاش وكأنه قاعدة مسلّم بها، وإلى متى نسير على هذه القاعدة العرجاء؟!!

تعليقات القراء
369335
[1] كان لي شخصيًا تجربة في ذلك
الأحد 24 فبراير 2019
سلطان زمانه | ريمة
تم إبعادي من منصبي بتحويلي إلى ’مستشال‘ ومعناه خلك بالبيت واقبض راتبك، فلما ضقت بالوضع تركته وعملت لدى شركة نفطية فنهبت ما تيسر لي من ثرواااات الجنوب.

369335
[2] الجنوب الحر قادم والهويه تستحق
الأحد 24 فبراير 2019
ناصح | الجنوب العربي
المشكلة تكمن في عدم وجود دولة مؤسسات دستورية يحتكم إليها الحاكم قبل المحكوم ، فكل ما لدينا في البلاد العربية هو دولة أفراد يديرها كل واحد منهم وكأنها ملك خاص به ، هذا من جانب ومن جانب آخر كفاءات الحاكم لإدارة السلطة وحصوله عليها ومن يحميه ليبقى فيها مسألة أصبحت معقدة وتعيق أي تصحيح لطبيعة هذا النظام أو ذاك والتجارب التي مرت بها بعض الدول العربية شاهدة على ماحصل من كوارث والجمهورية اليمنية المنتهية الصلاحية مثال لذلك ، وآخرتها يتنكر آخر المستشارين لرئيسه الذي عينه مستشاراً له ، عجبي.

369335
[3] اترك المستشارين فنحن بالجنوب تحكمنا مليشيات
الاثنين 25 فبراير 2019
احمد السعدي | يافع رصد
تصدر لهم الاوامر عبر التلفون واسرعوا زي غنم الزريبه يقتلوا و يختطفوا و يقتحموا منازل الناس والكليات العلميه والفنادق و البنوك و محلات الصرافه للنهب والسرقه والقتل بوضح النهار وضحايا اغتيالاتهم تجاوزت الماءت هذه الاحداث هي التي يجب الوقوف امامها والتصدي لها واستنهاض الشعب لوضع حدا لهؤلاء المجرمون الذي حولوا حياة عدن والجنوب الى مستنقع ارهاب وخوف حتى صار الذي يخرج من بيته وخاصة بعدن ومدنها يخشى عدم العوده حيا نتيجة بلطجتهم وافعالهم فهل هم يتحركون من ذات انفسهم او ان هناك جهات تقف وراء اثارة الخوف والفوضى والاغتيالات فالامور صارت مكشوفه على بلاطه عن الجهات الخارجيه والداخليه المستفيدة من الابقاء على هذه الاوضاع الخطيره فمثل هذه الاوضاع المزريه هي التي يجب تناولها وتسليط الضوء عليها الجانب الاخرانت كاعلامي وتربوي ومحلل سياسي و استراتيجي ومؤلف تاريخي وضعت نفسك في دائرة الشك و التساؤل و تنطبق عليك اغنية احمد قاسم فقد وجدنفسه بعد استيلاء الجبهة القوميه وهو كان محسوب من التحرير في وضع صعب فما كان منه الا ان استجار باحد مؤلفين الاغاني لكتابة له اغنيه اشاده بالجماعه القوميون فشد على اوتار الكبنج وصرخ باغنية سيري وسيري ياجبهتنا القوميه وانت ياخونا رعك كل شهر وخرجك علينا بتاريخ لاتعرف يافع رجله من راسه من جيء لك بروايات وقصص على منوال حكايات شهرزاد و شهريار الف ليله وليله قمك بنسخها وتمهرها باسمك فالمستشار كما اشرت عن حديث لرسول الله مؤتمن ووضعك كمؤلف واكاديمي يفوق المستشار اليس من حقوق الامانه الادبيه والمهنيه والتاريخيه عليك امام تاريخ بحجم ومكانة قبيلة يافع الشامخه ان تتحقق من الروايات و تمحص الحكاوي والبطولات الخارقه والصفات الطائره والالقاب التي يخلعها البعض على نفسه متجاوز بذالك اعراف يافع ومكاتبها ودور اعيانها ورجالها الذي اسسوا اصالتهاو كتبوا مكانتها وتاريخها بدمائهم الطاهرة التي رووا بها ليس تراب يافع او الجنوب وانما خارطة اليمن باكمله علما بان تاريخ يافع ورجالها مدون من خلال كتب اصدرها حتى خصومها وقصائد شعرائها الذين عاصروا الاحداث وكانوا في مقدمة صفوفها ان التوخي الامين يتطلب منك التحقق لاارتباطها باسمك فما الذي تكسبه من صناعة نمور من ورق وخسارة نفسك ومكانتك الاكاديميه



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: مقتل جندي في هجوم مسلح بجولة الرحاب بالعريش
تحدث عن بيان الوزراء المشترك..الغفوري:السعودية اعدت خطة مكتملة لاحتواء احداث عدن هذه تفاصيلها
عاجل: اشتباكات مسلحة بين قبيلة "ال كثير" وجنود المنطقة الاولى بسيئون
عاجل:قوات أمنية تمنع حشود من المتظاهرين من دخول خورمكسر
الصحفي صلاح السقلدي: الجنوب في دائرة الاستهداف الخليجي وبمباركة شمالية غبية
مقالات الرأي
في العام 2013م أخذ فخامة الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي يخط مستقبل اليمن الحضاري المزدهر، إذ زار الرئيس هادي
لن يكون يمن التأريخ والحضارة صبغة سهلة الابتلاع والبعث والتفتيت من قبل  دول  تدخلت  للحفاظ على دولة
عبدالله الحضرمي تبنى الحوثيون عملية البقيق وقالوا انهم استهدفوا الموقع بعشر طائرات مسيرة ، وأعلنت واشنطن أن
نعمان الحكيم لها من اسمهامايرفعها عالياتسامقاوشموخا واعتزازا..وسبحان الله ان يجعل من الاسرة تتنبا بحسن
طوال الفترة المنصرمة - تحديداً من ٤ مايو ٢٠١٧م وحتى اليوم - فقد أثبتَ المجلس الإنتقالي الجنوبي بأنهُ لاعبٌ
نجح الفُرس بحلتهم الجديدة -جمهورية إيران الخُمينية- في فرض طوقٍ محكمٍ على السعودية يبدأ من لبنان فسوريا مرورا
ستظل الأحقاد والكراهية مستمرة عاما بعد عام متى ما استمرت أسباب الحروب قائمة. أن كنتم دعاة سلام حقيقيون، أليس
  مُنحت الفرصة ذات يوم لعدن وفوتتها على نفسها فتحولت من مدينة كبرى الى قريةومُنحت الفرصة لمارب فتمسكت بها
كنا قد أشرنا في تناولة سابقة إلى أن كل ما بناه علي عبد الله صالح من قوات عسكرية كان مجموعة ألوية ووحدات وفيالق
ثلاثة مشاريع في اليمن ولها أهداف وطنية والأخرى مطامع خارجية وللتوضح اكثر حول الازمة اليمنية وما وراء
-
اتبعنا على فيسبوك