مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 22 أغسطس 2019 03:17 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

اليمن يرحب بقرار مجلس الأمن رقم 2452 بشأن نشر مراقبين دوليين في الحديدة

الأربعاء 16 يناير 2019 08:10 مساءً
عدن ((عدن الغد)) متابعات :

رحبت الجمهورية اليمنية، بقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2452 والصادر اليوم الأربعاء ليجدد تأكيد المجتمع الدولي على وحدة وسيادة اليمن وإستقلاله وسلامة أراضيه.

وجدد مندوب اليمن الدائم لدى الأمم المتحدة، السفير عبدالله علي السعدي، في كلمة اليمن بجلسة مجلس الأمن الدولي، اليوم الأربعاء، التأكيد على حرص الحكومة على تحقيق السلام الشامل والمستدام الذي يلبي تطلعات الشعب اليمني في بناء يمن إتحاد يسوده الإستقرار والسلام والتنمية ويسهم بدور فاعل في ضمان الأمن والإستقرار الإقليمي والدولي .. مؤكداً على أن ذلك السلام هو المبني على المرجعيات المتفق عليها وهي المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني الشامل وقرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة وعلى رأسها القرار رقم 2216م .

وأشار إلى أن الحكومة اليمنية عبرت عن حرصها وإلتزامها الكامل بدعم وتنفيذ إتفاق ستوكهولم دون تجزئة .. داعياً المجتمع الدولي ومجلس الأمن الدولي إلى مراقبة الخروقات التي إرتكبتها وترتكبها الميليشيات الحوثية في محاولة لعرقلة ما تم الإتفاق عليه في السويد .

وأضاف "خلال الأربعة الأسابيع الماضية منذ دخول وقف إطلاق النار حيز النفاذ في 18 ديسمبر 2019م وحتى 14 يناير الجاري، بلغ عدد إنتهاكات الميليشيات الحوثية المدعومة من إيران 573 إنتهاكاً أسفر عن إصابة وإستشهاد 41 شخصاً .. داعياً باسم الحكومة اليمنية، مجلس الأمن إلى تحمل مسؤولياته وإدانة هذه الإنتهاكات بأشد العبارات كونها تشكل تهديداً لتنفيذ إتفاق ستوكهولم .


المزيد في أخبار وتقارير
قيادي جنوبي يدعو الجنوبيين إلى المحبة والتضامن فيما بينهم
دعا القيادي الجنوبي عبدالقوي باعش كافة أبناء الجنوب إلى أعلى روح المحبة والتضامن والتآخي بين أبناء الجنوب وجعلها الصفة السامية لاحاديثهم ومواضيعهم في مواقع
فيديو لهجوم مسلح استهدف القوات السعودية في عدن
هاجم مسلحون قبل قليل القوات السعودية بقصر معاشيق.  وتنشر عدن الغد تسجيلا للهجوم.  
زلزال حضرموت يقترب من بوابات وأبراج بترومسيلة ويهز اوكار الحكومة الفاسدة والمتنفذين وناهبي الثروات
أقرت اللجنة العليا للتصعيد للمطالبة بحقوق حضرموت، أنعقاد المخيم التصعيدي قرب بوابة بترومسيلة ابتداء من يوم الاثنين ٢ سبتمبر ٢٠١٩م ولمدة مفتوحة. وياتي هذا القرار


تعليقات القراء
360740
[1] هذا قرار تعسفي ظالم.. يرغم الشعب الجنوبي أن يستمر متوحّداً مع مَن قتل أناءه بالآلاف وسلب ونهب رواته
الأربعاء 16 يناير 2019
سعيد الحضرمي | حضرموت
نعم، هذا قرار تعسفي ظالم.. يرغم الشعب الجنوبي أن يستمر متوحّداً مع مَن قتل أبناءه بالآلاف وسلب ونهب ثرواته.. الأمم المتحدة تعرف تماماً أن الوحدة بين دولة اليمن الشمالي المستقلة (الـ ج ع ي- وعاصمتها صنعاء) ودولة اليمن الجنوبي المستقلة (ج ي د ش- وعاصمتها عدن)، التي قامت في 22 مايو 1990م قد فشلت فشلاً ذريعاً، وكان نتيجة الفشل أن الجيش والأمن اليمني قد قتل عشرات الآلاف من الشعب الجنوبي في حربين شنها الشمال على الجنوب عام 1994م وعام 2015م، وفي هذه الوحدة الفاشلة وفي أيا السلم قتل الجيش والأمن اليمني آلاف المدنيين الجنوبيين في كل مدن الجنوب، وكشوفات القتلى موجودة، ولن تنجح أية وحدة بين الجنوب والشمال، حيث قد سفك الجنود الشماليين دماء آلاف الجنوبيين، وتلك الدماء ليست ماءً.. لذلك لن يستقر اليمن ولا المنطقة كلها مالم يستعيد الجنوبيون كامل حقوقهم الشرعية والطبيعية.. ولا مستقبل للشعب الجنوبي الحضرمي ولا لأجياله القادمة، إلا بفك إرتباطه من الوحدة اليمنية المتعفنة، وإستعادة كامل حقوقه الشرعية المغتصبة بالقوة والحرب، وفي مقدمة تلك الحقوق، حقه في تقرير مصيره وإستعادة دولته وكرامته ومقدراته.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
العطاس: نتحفظ على مشاركة "الزبيدي" في حوار جدة وندعو الانتقالي لعدم قبول تقاسم السلطة مع الشرعية
مسلحون يغتالون طبيبا شهيرا بعدن
عاجل: اندلاع اشتباكات مسلحة بين قوات سعودية ومسلحين بمحيط قصر معاشيق
فيديو لهجوم مسلح استهدف القوات السعودية في عدن
محلل عسكري اماراتي: لاعودة لمعسكرات الشرعية إلى الجنوب وهذا كلام نهائي
مقالات الرأي
حتى بعد هذه «الانفراجة» الأخيرة فإنه غير مستبعد أن يظهر «المجلس الانتقالي» مجدداً إنْ بهذه الصورة
قلنا إن الشيخ سلطان البركاني بيكون مختلف عن شلة الفنادق؛ طلع الرجال مثل هادي وعلي محسن؛ شل غرفة ورقد؛ وهات يا
من وجهة نظرنا ان احداث عدن، قد الغت -- عمليا -- شعار ( استعادة الدولة )، الذي ظل مرفوعا من قبل ساسة واعلام
  التحديات التي تواجه قضيتنا الجنوبية العادلة في الوقت الراهن ليست تحديات مع الشمال مثلما كانت إلى ماقبل
لقد كانت توقعاتنا التي أشرنا إليها في منشورنا السابق في (محلها) بشأن إبداء الاستعداد عن تسليم معسكرات
البناء العشوائي مثلما هو محرم في القوانين العمرانية فهو ايضا محرم في قوانين واعراف السياسة.. الهروب من ترميم
بيان حكومة المراهقين بالرياض ينم عن تخبط وجهل واضح وفاضح في زمن المحترفين ، بالسياسة تحسب للكلمة وليس للبيان
  سياسا :   اسقط في يدها منذ اللحظة الاولىً بعد وصف السعودية لما حدث في عدن بصراع وطرفي صراع والدعوة لهما
هناك جملة من الاعتبارات والملاحظات المهمة على طاولة المحادثات اليمنية الجنوبية المرتقبة بجدة بدعوة من
السبت، 17اغسطس، 2019م شاركت عدن شقيقتها الخرطوم فرحة توقيع قوى التغيير والمجلس الانتقالي على الاتفاق الانتقالي
-
اتبعنا على فيسبوك