مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 21 فبراير 2019 12:09 صباحاً

  

عناوين اليوم
رياضة

نائب رئيس اتحاد الكره اليمني. هزيمة ايران والعراق متوقعة.. وظروفنا يعرفها الجميع. وباق لنا بصيص امل !

الثلاثاء 15 يناير 2019 09:55 صباحاً
عدن (عدن الغد) خاص

بعد الخسارة الثانية التي مني بها المنتخب اليمني في بطولة كاس اسيا امام نظيره المنتخب العراقي بثلاثية نظيفة والتي ضاعفت من جراحه خاصه وانه خسر المباراة الاولى بنتيجة كبيره قوامها خمسه اهداف دون رد امام ايران. مما جعل الشارع الرياضي في اليمن يفتح النار على لاعبي المنتخب وجهازهم الفني والإداري و على اتحاد الكره بوجه الخصوص لهذا التقينا بالأخ حسن باشنفر نائب رئيس اتحاد الكره اليمني وسألناه عن غضب الكثير من النتائج والمستوى الذي ظهر عليه المنتخب في كاس اسيا فأجاب بالقول ..اولا من يقول اننا خسرنا من ايران والعراق ويهاجم نحن على ضوء ذلك هل نحن في قوة واستعداد وظروف المنتخبين الايراني والعراقي. فالأول عاد من كاس العالم ويحتل التصنيف رقم واحد على مستوى اسيا والثاني يعد من ابرز المنتخبات الأسيوية وسبق له ان حقق كاس اسيا وبالتالي فالخسارة طبيعية ..ولهذا علينا حين نتكلم. ان لا نشطح على واقعنا .وقال صحيح هناك اخطاء فنيه وفرديه رافقت المباراتين وتسببت في اهداف سهله علينا ولكن كان هذا ظرفنا الذي لعبنا عليه بعد اصابة بعض اللاعبين ومنهم الحارس الاساسي محمد عياش. الذي اثر غيابه على شاكلة المنتخب. الأساسية كثيرا .. واضاف ان الامل رغم كل ذلك لازال يحذونا في التأهل كأفضل ثالث في حال تجاوزنا فيتنام غدا الاربعاء  في ختام مواجهة الدور الاول خاصة وان خساره كوريا الشمالية بنتيجة اكبر مما تعرضنا لها امام ايران خدمتنا في ذلك.

وحول اقالة المدرب كوسيان عقب الهزيمتين. قال انه كلام. بعيد عن الحقيقة ونحن لا نلوم المدرب. فقد اشرف على تدريب المنتخب في وقت قصير لا يمكن الحكم فيه عليه .منوها ان  اتحاد الكره يعاني ظروف صعبة ربما لا يعرفها احد فدعم الدولة اصبح شبه معدوما في الفترة الأخيرة ولولا الجهود الاستثنائية التي يقدمهم مشكورا وزير الرياضة نايف البكري .ومعه الدعم الدائم من رئيس الاتحاد احمد العيسي لكانت معاناتنا اكبر. وقال على من يريد ينتقدنا عليه ان يتكلم بواقعيه ويسعدنا اي نقد يخدم مصلحة المنتخب. والكره اليمنية عموما

التقاه في العين : محمد بن عبدات


المزيد في رياضة
الأهلي يتأهل إلى نهائي دوري مدرسة الحبيل بعد تغلبه على القادسية
تأهل فريق الأهلي إلى المباراة النهائية لدوري مدرسة الحبيل بمودية بعد تغلبه على فريق القادسية بثلاثية نظيفة في المباراة التي اقيمت صباح الأربعاء على ملعب المدرسة
رئيس نادي التلال من سلم الطائرة إلى ملعب الشاذلي
يمتلك العقيد عارف يريمي ربان القرار في النادي العريق " تلال عدن" حالة خاصة في قدرة ادارة شؤون النادي ، رغم ابتعاده بالتواجد في المملكة العربية السعودية ، في مهمة
بخماسية نظيفة شبيبة احور يقصي التضامن بدوري فقداء فريق الهلال بأحور
بمشاركة عشر فرق رياضية انطلقت عصر اليوم على ملعب مدينة احور بمحافظة أبين اولى مباريات دوري فقداء الحركة الرياضية والذي يتم برعاية فريق الهلال الرياضي بجول مهدي


تعليقات القراء
360397
[1] قاشلين ...ماكان اى داعي من الاساس الاشتراك اذهناك عائلات تموت من الجوع احق بهذه الدولارات
الثلاثاء 15 يناير 2019
حضرموتي | الوادي
منذ 50 سنه هل انتصرتوا لما انت ظروفكم ممتازه ؟



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
لم يعد احد يفهم سر ابتعاد معظم الاندية والمنتخبات العربية عن التعاقد مع مدربين برازيليين بعدما كانوا
في بداية الثمانينات .. ومن محاسن الرفاق .. انهم كانوا يجعلونا .. نحتفل بالمناسبات الثورية .. سبتمبر وأكتوبر
في جو رائع أمام حضور جماهيري غفير، وتحت أنظار فعاليات تربوية وسياسية ورياضية، عاش ملعب الجويري يوم امس
إعلان هام لأهل جدة وزائريها  قصص اسطورية تناقلها المؤرخون  لتصل إلينا فيترجمها أبنائنا قصصاً حقيقية
  تنظيم : فريق الجيش من العاصمة عتق إشراف : نادي التضامن الرياضي   تم إختيار آخر بطل من مديريات شبوة وشكلت
كنت على أهتمام بالغ ومتابع لـ منتخبنا الوطني، وخصوصا حينما يرتبط الأمر ببطولة، ألا ان الخروج المبكر لمنتخبنا
    من خلال متابعتي لبطولة طيران الملكة بلقيس لاحظت ذلك النجاح الذي كان قياسة بحضور الجمهور
في خضم حالة الفوضى وغياب الوعي المجتمعي للدور المحوري للأندية الرياضية ، التي سكنها في السنوات الاخيرة ، بعض
-
اتبعنا على فيسبوك