مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 20 أغسطس 2019 01:35 مساءً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
السبت 12 يناير 2019 07:04 مساءً

التصالح والتسامح الجنوبي .. رسالة سامية تتجسد

لويزا اللوزي

التصالح والتسامح والتضامن الجنوبي، الجنوبي، مبدأ انساني عظيم يعبر عن ثقافة وقيم الانسان الجنوبي الحر الغيور على حقه في كرامته وحقه المشروع في االاستقلال دولته الجنوبية الحرة كاملة السيادة .. 

ومن هنا ندعو، كل الجنوبيين ان يتصالحوا ويتسامحوا ويرتقوا بحجم قضيتهم بروح الاخاء والتعاون والسلام .. لتجاوز الماضي الاليم نحو مستقبل مزذهر يسودة الحب والاخاء والتسامح الحقيقي، بالقبول بالاخر بشراكة وطنية حقيقية تمثل كل اطياف المجتمع الجنوبي، للحفاظ على انتصاراته والوصول للهدف المنشود نحو الاستقلال الناجز ..

لتصالح والتسامح والتضامن الجنوبي الجنوبي منجز وطني جنوبي حققه شعب الجنوب ،
لنجلس لحل مشاكلنا ونتحاوز خلافات الماضي، وكفى تدمير لقيمنا واستهتار ومتجاره لدماء شهدائنا من اجل مصالح مرتزقه ذاتيه لتلبية اجندات على حساب، تطلعات شعبنا في الجنوب.

عليكم الالتفاف والتنازل والوقوف إلى جانب اخوانكم وشعبكم في الجنوب .. ولا تكونوا سببا باصراركم على تكرار الماضي الهزيل ، كونوا سنداً يكسر عظم عدوكم لا اخوانكم في الجنوب.
تصالحوا .. تسامحوا لبناء جيل متعلم واعي، لوطن جنوبي، يسودة الخير والسلام .. وطن مزذهر وامن يتسع كل الجنوبيين ...



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
هل فشل التحالف العربي؟ لا أعلم.  ولكني أعلم أن اليمن كشعب وبلد قد فشلا.  شبهة دولة في صنعاء وأخرى في عدن
اختلف أهل اليمن في عيد الفطر المبارك في تحديد يومه لهذه السنة الكئيبة، وقد صام بعضنا خوفا من جور السيّد
نتفهم الضغوطات السعودية على المجلس الانتقالي الجنوبي و ذلكَ لرفع العتب أمام الأمم المُتحدة كونها جاءت
التاريخ يكتبه المنتصرون. هناك جزء لا يستهان به من الحقيقة في هذا القول، لكنه لا يمثل كامل
منذ تنفيذ نظام البصمة والصورة وإلزام موظفي قطاع التربية والتعليم بتطبيق العمل به اتضحت حقيقة الازدواج
كلما زادت هجمة الإخونج الفيسبوكية وحملاتهم الإعلامية المسعورة ضد أي شخصية وطنية أو قيادي عسكري وسياسي فاعلم
نريد وطن وليس انتقام واجتياح المنازل القضية الجنوبية لكل الشعب ولكل المكونات السياسية الحراك وأيضا الشرعية
لو أتى آخر الشهر ولم يتحصل الموظف على راتبه، فسيلعن الموظف من كان السبب في غياب راتبه، فشعار لن يؤكلني رغيف
-
اتبعنا على فيسبوك