مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 17 يونيو 2019 08:44 مساءً

  

عناوين اليوم
رياضة

كيف فزنا على (الصين) بعد الخسارة من العراق بالستة

السبت 12 يناير 2019 06:53 مساءً
كتب / مختار محمد حسن :

في تاريخ 22 مايو 1993 ، خاض منتخبنا الوطني لكرة القدم أولى مبارياته في تصفيات كأس العالم 1994 ، ضد الأردن (منظم تصفيات الذهاب) وبعد مباراة قوية تعادلنا معهم 1-1 ، وبعدها بيومين لعبنا ضد باكستان وفزنا 5-1 .

بعد مباراة باكستان ارتفعت معنويات اللاعبين ، وبدأو في الإستعداد لمباراة العراق (حينها كان بطل التصفيات) .. كان لدينا لاعبين كبار أمثال عبد الله الصنعاني ، أمين السنيني ، وجدان شاذلي ، ابو علي غالب ، شرف محفوظ ، ابراهيم الصباحي ، حسين جباري وعمر البارك وغيرهم ، بعد الفوز على باكستان كان الحديث بين اللاعبين على أنهم قادرين على الذهاب إلى أبعد من الفوز على باكستان ، فيما كان البعض متحفظ على الأمر ، وقبل مباراة العراق احتدم النقاش (وهذا الشيء الأيجابي ) الذي نتعلم منه أن اللاعبين السابقين كان شغلهم الشاغل كيف يفوزون وكيف يتألقون .

المهم كان الحديث بين اللاعبين وأبرزهم الكابتن وجدان شاذلي أننا لازم بمهاجم صريح أمام العراق أفضل أن نلعب بمهاجم وهمي ، فيما كان المدرب حينها البرازيلي (لسيانو) أننا لازم نلعب بواقعية ، وعند بدأ المباراة أمام العراق هاجم منتخبنا بقوة وسجلنا هدف السبق عبر الهداف شرف محفوظ ، وبعد الهدف طمع منتخبنا وأراد تسجيل العديد من الأهداف ، وبعدها ترك اللاعبين الفراغات في الدفاع مما جعل منتخب العراق يسجل في مرمانا ستة أهداف متتالية .

بعد المباراة لم ينهار لاعبينا .. مع أن هناك حصلت حكاية مثيرة كذلك هي درس للاعبي هذا الزمن : فقد أنسحب الكابتن وجدان الشاذلي من قائمة المنتخب وعاد لليمن وسبب العودة أنه كان مخطئ في تفكيره فقط في تفكيره (ركزوا هنا) واللعب بمهاجم صريح أمام منتخب العراق ..

المهم وبعد هذه الاحداث ، كانت الجلاسات متتالية ومتلاحقة وبقوة بين اللاعبين الكبار وفي غرفهم الخاصة خاصة غرفتي عبد الله الصنعاني وابراهيم الصباحي  ، وبين اللاعبين والجهاز الفني في غرفة الإجتماعات .. واجتماع بين قائد الفريق أمين السنيني والجهاز الفني في عرفة خاصة ، وبين الجهاز الفني ورئيس الإتحاد (علي الاشول) رغم أن الفترة مابين مباراة العراق ومباراة الصين هي يومين فقط .

وفي يوم 28 مايو وعلى ملعب (الحسن) في الأردن نزل لاعبينا وهم يزأرون كالأسود ، مما جعل ( التنين الصيني) يخشاهم من لحظة نزولهم .. وخاض لاعبينا يومها مباراة من العيار الثقيل ، وأنتهى الشوط الأول بالتعادل 0-0 ولاعبينا الأفضل في المباراة ، حتى حانت الدقيقة 62 من زمن الشوط الثاني ، توغل شرف محفوظ وتحصل على ضربة حرة من 30 متر ، وهنا توقفت القلوب ، ذهب للركلة عمر البارك وصالح بن ربيعة ، الحكم العالمي (جمال الشريف) يضبط الحائط ، حارس الصين يرتجف في مرماه .

البارك قرر تمرير الكرة إلى بن ربيعة الذي أطلق قذيفة لاتصد ولاترد مسجلاً هدفاً تاريخيا هد به سور الصين العظيم .

بعد المباراة مباشرة شعر المدرب البرازيلي أن الفرحة بالفوز يمكن أن تقتل لاعبينا .. وتكون المبالغة بالفرحة كبيرة ، فماذا عمل ؟

أقام تمرين خفيف بعد المباراة مباشرة .. تمرين للاستشفاء العضلي والجهد العضلي الشاق بعد المباراة القوية .. وهذا ماقابلته الصحافة الآسيوية والصينية وحتى الأردنية بشيء من الأستغراب .

بعد الفوز على الصين تم مكافأة اللاعبين من قبل إتحاد الكرة بمبلغ 300 دولار لكل لاعب مقدمة من المؤسسة الاقتصادية العسكرية ، الي جانب تم توزيع مواد غذائية لكل لاعب الي منزله وفي محافظته ومعها خروف العيد .. كون اللاعبين سافروا الي الصين في يوم عيد الأضحى المبارك وهذا (الكبش والمواد الغذائية) تعويض لآهلي اللاعبين (وهذه أيضاً ركزوا عليها وكيف كان الإتحاد يتعامل مع اللاعبين) .

فهل يستفيد لاعبي هذا الجيل من هذه الدروس المجانية قبل مباراة العراق .


المزيد في رياضة
تشيلسي يغلق الباب في وجه برشلونة وأتلتيكو مدريد
رفض تشيلسي التخلي عن نجم إضافي هذا الصيف، في ظل عدم قدرته على التعاقد مع لاعب بديل، وفقًا لما ذكرته تقارير صحفية يوم الإثنين.وقالت شبكة "سكاي سبورتس"، إن برشلونة
نجم إشبيلية على رادار سان جيرمان
جذب اللاعب الفرنسي وسام بن يدر نجم إشبيلية، أنظار باريس سان جيرمان، بعدما تألق مع الديوك في التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأوروبية 2020.ووفقًا لصحيفة "ماركا"
مارادونا يتهم كتيبة ميسي بإهدار هيبة الأرجنتين
هاجم دييجو أرماندو مارادونا، أسطورة كرة القدم الأرجنتينية، لاعبي منتخب بلاده، بعد البداية السيئة لراقصي التانجو في بطولة كوبا أمريكا 2019، بالخسارة أمام كولومبيا


تعليقات القراء
359882
[1] منتخب مشرف
الأحد 13 يناير 2019
محمد | اليمن
نعم اخي مختار منتخب مشرف في تلك التصفيات .. لتصحبح بعض المعلومات فقط مباراتنا مع العراق سجل اولا سعد قيس للعراق وتعادل عصام دريبان لليمن.وامام الاردن سجل وجدان شاذلي،وفي مباراة الصين كانت نقطة التحول اصابة الحارس امين السنيني بداية المباراة ونزول المغفور له باذن الله عارف عبدربه الذي كان نجم اللقاء .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
حال المواطن اليمني حاليا أشبة بلاعب كرة قدم ، شاب في مقتبل العمر ، بأمكانات وقدرات تخوله أن يكون لاعبا متميزا
ينتظر عشاق كرة القدم بشغف مباراة افتتاح بطولة كأس أمم إفريقيا بنسختها ال32 بين مصر وزيمبابو ضمن المجموعة
يعرف الكثير من ابناء نادي التلال ، تخصص البعض ممن ينتمون الى هذا الكيان العريق .. بقدرة التعاطي اللا اخلاقي في
  * عندما يتوعك الكابتن (أحمد محسن أحمد) قائد فريق الجزيرة .. رئيس نادي شمسان .. أمين عام اتحاد الكرة .. مؤرخ
كرة القدم لها محبيها وعشاقها وفيها من المتعة والإثارة الشيء الكثير لكن للأسف دخولها بصوره كبيره في عالم
للإعلام دور كبير في نشر الأخلاق الرياضية , فهي البوصلة التي تحدد طريق اخلاق المجتمع الرياضي إلى المنهج الصحيح
لم نفقد اﻷمل بسيادة محافظ أبين النشيط اللواء الركن/ ابوبكر حسين سالم بأن يلتفت ولو بنصف عين لقطاع هام وضروري
منذُ إنتهاء حرب 2015 و نادي الجلاء الرياضي يواجه أصعب العقبات والتحديات في جميع الألعاب وخصوصاً كرة القدم ، مر
-
اتبعنا على فيسبوك