مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 21 يناير 2019 06:11 صباحاً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
السبت 12 يناير 2019 03:05 مساءً

حريق مصافي عدن

ما أن إندلعت ألسنة اللهب لتشب حريقها في خزان المصافي إلا وألسنت لهب الإنتقالي ومروجيه في المواقع الإلكترونية التابعة لهم تشتعل بشكل سريع أسرع من حريق المصافي لتتوجه نحو الشخصية البارزة الشيخ احمد صالح العيسي محاولة للنيل منه لتتوجه أصابع الإتهام نحوه ، فهكذا قد تعودنا من أصحاب ( قلب الطاولة ) ومأجوريهم في أي حدث يحصل في عدن ، حيث و قد اثخنت أجهزتهم باسم ابن الوطن البار الشيخ احمد العيسي.

لكن عندما يبسط أحد المرتزقة منهم على أرضية المصافي فهذا حق مشروع بالنسبة لهم .. أو يبني أحد قياداتهم فوق الخزانات فهذا يعد لحمايتها من العابثين والمتربصين بها خصوصاً وهي المنشئة الاستراتيجية للجروب العربي الذي بها نستطيع رفد الاقتصاد الوطني فلهذا لابد ان يحاط بها من قبل المخلصين لها ولن يتم ذلك الا من خلال البسط على مساحتها حتى لا تتوسع ولا نستطيع السيطرة على حمايتها من الطامعين.

ألم يحن الوقت بأن تعدلوا طاولتكم لتكونوا في الصف الوطني من أجل عدن الذي ليس سواه لنا وطن ، عوضا عن الإنحياز لحساب أشخاص ، فالاشخاص زائلون.

لقد فشلتم في حملتكم ضد العيسي في سرق المشتقات النفطية للكهرباء وانكشفت حقيقة من رفع ومن كان يسرق فسوف تفشلوا اليوم قبل غد في حملتكم في حريق المصافي فسوف تحترقوا بنيرانها كما احترقتم سابقاً .
نصيحتي لكم أن تتناسوا اسم العيسي من شبكاتكم الإلكترونية وسترون الأمل أمامكم ينتظركم . اخلعوا النظارات السوداء فسترون الحقيقة المطلقة ولو أنها لاتوجد حقيقة مطلقة فهناك حقيقة نسبية.
فلكم مني تحية .. ناصحكم حسين البهام



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
  بدا جلياً ماتقوم به الحراسات الخاصة بوزارة الصحة من تصرفات مستهترة ولا مسؤولة بحق المراجعين للوزارة
عندما نتحدث عن فخامة الرئيس القائد المشير عبدربه منصور هادي فأننا نتحدث عن قائد عسكري وسياسي مخضرم, خصم قوي
في غمرة الأحداث والمشاكل السياسية والاقتصادية وحتى المعيشية للمواطن  والصعاب التي تمر بها البلد عموما
سلامً علۍ ارواحكم الطاهــرة الزكية التي روت تراب هذا الوطن سلامُ عليكم ايه الشهداء المختارون من بين هذه
للذاكرة مسارب خفية ، مسارب تحوي بقايا معالم دروبا" وأمكنة..! ومسارب اخرى تحوي بقايا ملامح لشخوص مررنا بهم ،
خبر انسحاب الولايات الأمريكية من الأراضي السورية قد ملأ المواقع الاخبارية ومواقع التواصل الاجتماعي وتفاصيل
  الشرعية اليمنية برئاسة فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي تقاتل في عدة جبهات...وتواجه هجوماً إعلامياً شرساً
اكثر كلمة يرددها الانتقاليين هي الإصلاح والإخوان وعودونا على تحميلهم كل شي سلبي رغم ان القتل فيهم ..ولكن
-
اتبعنا على فيسبوك