مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 19 مارس 2019 12:27 مساءً

  

عناوين اليوم
فن

افضل ما انتجته السينما المصرية في الربع قرن الأخير

الثلاثاء 08 يناير 2019 05:04 مساءً
كتب / عبدالرحمن محمد العمودي

قبل اربعه اشهر نزل فيلم "تراب الماس" بدور العرض السينمائية ؛ جميع الوسط الفني والسينمائي كان مترقب هذا الفيلم بشغف كبير. هذا العمل سيكون الثالث للثنائي احمد مراد "القصة والتأليف" ومروان حامد "الإخراج" بعد فيلمي "الفيل الازرق" و "الاصليين". الجميع يسأل هل يا ترى سيكون الفيلم بنفس قوة الرواية؟ هل سينقل الفيلم جميع تفاصيل الرواية؟ ام سيكون مثل "الفيل الازرق" اكتفى بتلخيص الرواية .. تحدّث الجميع عن ابطال العمل من الانسب لتجسيد هذه الشخصية ، ومن الذي تناسبه تلك الشخصية ، واثيرت بلبلة كبيرة في الوسط الفني بينما مروان حامد واحمد مراد يعدان العدة بهدوء لطرح عملهما الجديد.

 

نزل الفيلم قبل اربعة اشهر وشاهدته متأخراً مع انني كنت من المترقبين وبشده لهذا العمل ، انا لم اقراء الرواية - في الاساس انا لم اعد اقراء روايات كثيراً - ولا يعجبني ان اقراء الاعمال الادبية التي تتحول إلى افلام حتى استمتع اكثر بالفيلم ولا اقارن الرواية بالعمل السينمائي ، بالنسبة لي ارى بأن العمل السينمائي يجب ان ينتقد بشكل منفصل عن الرواية المقتبس منها والا تكون هناك مقارنة بينهما

 

وأخيراً قررت مشاهدة الفيلم ، في البداية انصدمت عندما رأيت مدة الفيلم ساعتان ونصف ، بداء لي بأن احداث الفيلم ستسير بشكل رتيب وممل ، ولكن حدث العكس الفيلم خطفني منذ الدقيقة الاولى ولم يتركني التقط انفاسي حتى الدقيقة الاخيرة ، تم سرد الأحداث ورصها بطريقة مشوقه خلت من الرتابة بسيناريو محكم ، لن أبالغ اذا قلت بأنه من افضل الاعمال السينمائية المصرية في الربع قرن الأخير ، لا يوجد عمل بدون عيوب ولكن هذا العمل كان اقرب إلى الكمال ، مروان حامد واحمد مراد تلافوا مشكلة السيناريو البسيطة في فيلمي الفيل الازرق والاصليين ليقدموا لنا عملهم الثالث "تراب الماس" اكثر نضوجاً واشد تماسكاً. الاداء التمثيلي كان قوي جداً من جميع كاست الفيلم .. آسر ياسين ماجد الكدواني ومنه شلبي ومحمد ممدوح وأحمد كمال وإياد نصار قدموا تجسيد للشخصيات على طريقة الاساطير، ماجد الكدواني يثبت بعمل تلو آخر بأنه أفضل ممثل عربي.  بينما الموسيقى التصويرية كانت للعبقري "هشام نزية" الذي كعادته يثبت بأنه افضل صانع موسيقى في الشرق الاوسط  ليشكل هو ومروان حامد واحمد مراد ثلاثي سينمائي ذهبي سيعيد للسينما المصرية بعضاً من بريقها.

 

بعد ان انتهى جيل ذهبي سينمائي كامل من مخرجين وممثلين سقطت السينما المصرية سقوط مريع واختنقنا بسينما سطحيه قائمة على صخب المهرجانات والاستعراض ، ليأتي هذا الثنائي وبصحبتهما هشام نزيه وكأنهما منقذان للسينما المصرية ، ليعيدا  شيئاً من التوازن والبريق المفقود.

 

تراب الماس احد افضل الاعمال السينمائية المصرية في الربع قرن الاخير ، وجبة سينمائية حقيقية ومشبعة، شكراً من القلب لـ مروان حامد وأحمد مراد وهشام نزيه وايضاً الكبير ماجد الكدواني.


المزيد في فن
فؤاد عبد الواحد نجم المهرجانات السعودية لشهر مارس يختتم "كرنفال مزولة"
إختتم الفنان الشاب فؤاد عبد الواحد الحفلات الغنائية في "كرنفال مزولة" النسخة الثانية لعام 2019، من تنظيم الجمعية السعودية الخيرية لمرض الزهايمر، برعاية الهيئة
رامز يختار هذه الدولة للإيقاع بضحاياه برمضان 2019م
قالت مصادر مقربة من فریق عمل الفنان المصري، رامز جلال، إنّه بدأ العمل في تسجیل حلقات برنامجه الجدید المقرر عرضه في موسم رمضان المقبل، بعد أن أصبح برنامج المقالب
فيلم يمني يفوز بإحدى جوائز مهرجان "واسط" الدولي
حصد الفيلم الوثائقي القصير ( قصر يأبى النسيان ) لثلاثة من شباب حضرموت على جائزة أفضل مونتاج وسيناريو في مهرجان واسط الدولي للأفلام بالعراق الذي تنافس فيه 45 فيلما من




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : وفاة مسئول كبير في الحكومة الشرعية بحادث سير في مصر
رجل دين يقول ان عبدالقادر العمودي تمت تصفيته في القاهرة
جابر مخاطباً هاني بن بريك: يستطيع مواطن بسيط اختراق تشكيلاتكم الاستخباراتية الهزيلة عبر الفتيات
تفاصيل خاصة عن وفاة اللواء عبدالقادر العمودي بحادث سير بمصر
لقاء مرتقب يجمع بين الزبيدي ووزير الخارجية الروسي
مقالات الرأي
الفنان عبود الخواجه رمز من رموز الثورة الجنوبية ومشعلا من مشاعل الفن الثوري التحرري ، الذي حرض الجماهير وشد
  الإمارات العربية المتحدة دعمت تشكيل المجلس الانتقالي الجنوبي وتتولّى مساندته ، والمجلس الانتقالي يتبنى
الدكتور أحمد عطية يمثل وحده جبهة مشتعلة تقف إلى جانب الشرعية الدستورية ضد كل من تمرد على شرعية الرئيس هادي،
يقول أحد العلماء الفرنسيين وهو الكونت هنري دكاستري في كتابه (الإسلام) سنة 1896م ما نصه: (لست أدري ما الذي يقوله
لن ينكر أحد أن الشعب الجنوبي شعبٌ عظيم وجبار،ومقاتل من الطراز الرفيع،وقد شهد له القاصي والداني في ذلك إبان
بعد الجولة الناجحة التي قام بها رئيس المجلس الأنتقالي عيدروس الزبيدي للمملكة المتحدة ولقاءه عدد من
يعتقد البعض من مصلحته ان يسقط قيم المجتمع ويخلخل في التركيبة الاجتماعية والوطنية معا , ليفتح ثغرات اختراق
  أعطيكم لمحة فقط من المفارقات العجيبة في عقليات بعض الناس أصحاب العقول التريلي...   تبدأ الحكاية الساعة
 يبدع ساسة ونشطاء واعلاميو الجنوب والشمال على حد سواء في تحويل كل نعمة إلى نقمة، ويتقنون تأزيم المأزم
قاومت القرى في تعز، المركزية التي انتقلت من النظام الملكي الى الحكم الجمهوري، تبعا لقوى الحكم.. بالقصيدة
-
اتبعنا على فيسبوك