مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 12 ديسمبر 2018 03:55 مساءً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الجمعة 07 ديسمبر 2018 06:50 مساءً

منظمات بالجملة و مشاريع عبثية

صارت المنظمات في شتى المجالات سواء التنموية أو الأغاثية تمارس أعمالها بمحافظة أبين دون رقيب أو حسيب من جهات الأختصاص مما يحز بالنفس هو سماعنا للمشاريع التي سوف تنفذ أو التي نفذوها و لكن يتم الأنتهاء من المشروع بوقت قياسي و نتساءل من المستفيذ و كيف كانت إلية عمل تلك المنظمة؟

و ما يحز بالنفس أن المستحقين من الأفراد معدومي الدخل التي من المفترض أن تستهدفهم تلك المنظمات هم الأولى من أي شخص كان لكن يحصل العكس بالعبث و التلاعب بالكشوفات من أصحاب الشأن بأختصار من لديه وساطة نجح فالوساطات تلعب دورا كبير و تستمر المنظمات بالتدفق إلى محافظة أبين لوجود من يسير مشاريعهم العبثية.

فما دور جهات الأختصاص غير كل ما نراه هو التصوير أثناء التدشين و بعد الأنتهاء من المشروع برغم من أن أغلب المواطنين غير مرتاحين مما يمارس من قبل ما يسمى عصابة الأسترزاق على حساب المواطن المغلوب على أمره . وتقريبا المشاريع المنفذة و هي متكرره على مدار السنوات الأخيرة ليس القصد خدمة المواطن بل القصد حب الذات.

فيكفي أهدار للموال التي لربما كانت المحافظة تستطيع الأستفادة منها بمشاريع مستدامة للفراد المعدمين الذين ليس لديهم أي مصدر دخل. و نضرب مثل للمشاريع العبثية و هو مشروع النقد مقابل العمل هذا المشروع ذهب أدراج الرياح بعد صرف الملايين بحجة أستفادة أشخاص و فق معايير محددة و تخدم المحافظة فذهبت تلك الأموال دون فائدة للمحافظة أو الأفراد المستهدفين و غيرها من الكلام الوهمي المعسل.

لهذا نتمنى من أصحاب القرار أن يصححوا من مشاريع المنظمات و لا تكون عبثية و يتم تمريرها لغرض في نفس يعقوب و الاستفادة من الأخطاء السابقة أن تظنو بأنكم مخطئون أو الذي تروة من منظوركم بأن لايوجد خطأ و لا يوجد من يحاسبكم ففكروا بالمواطن الذي توليتم أمرة.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
جميعنا يعرف أن المتفاوضين الشمالين بين ماتسمى الشرعية (الإصلاح) وبين الحوثي ، أنهم جميعا يتفاوضون تحت مسمى
القات عبارة عن نبات مزهر يزرع في جنوب أفريقيا واليمن على نطاق واسع للإتجار به ويتم تعاطيه للحصول على الطاقة
الاخلاق وما بنيت ...لقد قرأنا منشوراً بعنوان فساد تركي بأسم أبو الخطاب أسعد اليوسفي .. والمعروف للجميع بأن
رسالة محبة صادقة نابعة من حريص على الجنوب وقضيته، إلى الإخوة في قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي إن كُنتم
انطلاقا" وحرصا" منا على لم الشمل الجنوبي وتوحيد الجميع بكيان جنوبي واحد تحت قيادة جنوبية موحده  ان نجعل من
النكران والمسخرة والتخاذل من التحالف والشرعية والاستغفال بالشعب الجنوبي اﻷبي الصامد المرابط في الجبهات
قصة التجار مع  الدولار يعرفها الجميع, فقد كانوا – في الأشهر الماضية - يحصون عليه أنفاسه, و يعدون حركاته و
الوضع الذي يحدث وبشكل خاص عندنا في الجنوب،وضع لا يعجب الكثير من الناس،سأركز على جانب الإهمال بحق العديد من
-
اتبعنا على فيسبوك