مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 20 أبريل 2019 03:13 مساءً

  

عناوين اليوم
صفحات من تاريخ عدن

اخر صورة في عدن ...

السبت 17 نوفمبر 2018 01:32 مساءً
عدن ((عدن الغد)) خاص:

 

هي للفنان العدني من ( يهود عدن ) موشي عوض وعائلته  الذي كان مطرب عدن في كل اعراسها واحتفالاتها ونجم من نجومها اللامعة تلك النجوم  التي انطفآت بفعل مؤامرات الامبراطورية التي لا تغيب عنها الشمس وبفعل التصرفات الذنيئة والعنصرية التي افتعلها بعض من نصبوا انفسهم ولاة للامر على عدن وكانوا يدعون القومية والتحرر  وهم في الاصل قطيع تتحكم بهم  قوى خفية ولكنها معروفة مع شعبنا .

 

و كانت تستخدمهم  كاأداة  للقمع العنصري ضد ابناء عدن  وضد نسيجها الاجتماعي الراقي والمسالم التي تتميز به عدن عن سواها من مدن اليمن والعالم العربي نسيج يتعايش فيه الجميع بسلام آمنيين رغم اختلاف دياناتهم وافكارهم ومذاهبهم ...ومازالوا هولاء القطيع عبيد العبيد يدمرون وينهشون في جسد الحبيبة  عدن الى ساعتنا هذه ...

موشي عوض رحل وغاب عن عدن  ولكن روحه ظلت تحوم بين ثنايا و ازقات و حواري وشوارع و سواحل وجبال عدن .

ومازالت  تذكرنا به اشهر اغنية له تغنى بها الكبار والصغار  وكنا نسمعها ونتغنى بها  في كل الاعراس والمناسبات وبالذات في رحلات المدارس ونحن طلاب كان يجمعنا حلم عظيم  وطن يمني عظيم نفاخر فيه الآمم ولكن ضاع الوطن ورحل الطيبون .

 غنى موشي عوض لعدن وللوطن وللحياة ورحل ولكنه ترك لنا امنية ان تكون عدن مثل اليابان وان يدخلها با لبابور الجباني وهذة  أغنيته الشهيرة ..

 

يابابور جباني لانته تباني

وديني عدن ساني

ووديني البلاد ساني  

من ذكرى المصفري


المزيد في صفحات من تاريخ عدن
اخر صورة في عدن ...
  هي للفنان العدني من ( يهود عدن ) موشي عوض وعائلته  الذي كان مطرب عدن في كل اعراسها واحتفالاتها ونجم من نجومها اللامعة تلك النجوم  التي انطفآت بفعل مؤامرات
صفحات من تاريخ عدن : مسجد مُنتق البقرة، الشهير.. بمسجد الشيخ عبدالله
  لعدن بين ربوعها لنفحات وحكايات من الزمن الجميل تناقلتها الأجيال منذ سالف الأزمان حتى وصلت إلينا، ومن هذه الحكايات أو الأساطير التي قُصت علينا ونحن أطفال هي
مخابئ عدن أيام حرب الطليان..
  الإبحار في مكامن التاريخ هو البحث عن الحقيقة التي لا تنتهي عند حد معين, والمتخصصون في هذا المجال سوى كانوا من حملة الشهادات أم لا, تقع على عاتقهم حمل هذه الأمانة


تعليقات القراء
349175
[1] طيب يا اوطه
السبت 17 نوفمبر 2018
فاعل خير | عدن
روحي اسرائيل عندهم يا شلق بين ان اصلك يهودي

349175
[2] تعليق سيئ
الأحد 18 نوفمبر 2018
عبدالله | عدن
للأسف تعليق االراقي لا يدل على اسمك (فاغل خير)

349175
[3] المعلق الأول
الجمعة 07 ديسمبر 2018
العدني | عدن
المعلق الأول "فاعل خير" ه هو من صنف أصحاب الاشتراكي والحراك نوع واطي جهل وقلة أدب وعنصرية ولا يفكرون الا بالسرقة والمقتاله ويزعلوا من أي شيء راقي وحضاري. جعثونا لا بارك الله فيهم دنيا و آخره

349175
[4] قالك عدني انته مستوطن بلا معروف قليل اصل
الجمعة 07 ديسمبر 2018
فاعل خير | عدن
زي اليهود الذي في الصوره والكاتبه الهبلى. شف ايش يعملو في فلسطين وانت وهي جالسين تحنو تشتو مداعس اليهود. شلق مع مفالخ

349175
[5] التعليق رقم ( 1) و رقم ( 3) ورقم (4) هم لنفس الشخص
الثلاثاء 18 ديسمبر 2018
جميل ياسين | عدن
التعليق رقم ( 1) و رقم ( 3) ورقم (4) هم لنفس الشخص .. وغالبا هو من اصحاب تعز الذين يقومون بالشتم والسب للجنوبيين في مواقع التواصل وبأسماء مستعارة ! ..

349175
[6] التعليق
الأربعاء 02 يناير 2019
سلمي | لحج
رقم 5 لايمكن لاصحاب تعز ان ينقصو من اليهود اليمننين لانهم اولاد عمهم قل خير يا ضراط

349175
[7] مواضيعك بمنتهى الروعة .
الأحد 10 فبراير 2019
عبدالوكيل الحقاني | دولة الجنوب الفيدرالية _ إقليم حضرموت.
تذكر هناك مئات الآلاف معجبين بماتكتبه .. استمر لاتتوقف ودعك من تعليقات ب0عض الجهلة --- مع تحياتي لك .0



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: حملة أمنية جديدة بعدن
اليماني يكشف عن موعد انتهاء الحرب "تفاصيل"
أسعار الصرف وبيع العملات الأجنبية مقابل الريال اليمني اليوم بعدن
تفاصيل معارك 48 ساعة كانت الأعنف على الأطلاق في جبهات حمك ومريس
الخدمة المدنية والتأمينات تقران رفع الحد الأدنى لمعاش التقاعد
مقالات الرأي
الواقع في مدينة عدن لا ينشرح له صدر مؤمن ولا صدر كافر.. غياب الدولة.. غياب القيم.. غياب الأمن.. غياب الإيمان..
على الحكومة الشرعية أن تصلح بيتها من الداخل، وتبدأ بتأهيل كوادرها فنياً وإدارياً واختيار أفضل الكفاءات
١/ جنوبنا اليوم يعيش لحظاتٍ دراماتيكية مُذهلة مربكه ، إذ ولم يكتمل الزّحف الشمالي المكثف الى جغرافيته
فعلت بنا خيراً وزارة الثقافة عندما عينت الأستاذ محمد سالم الأحمدي مديراً عاماً لمكتب الثقافة في محافظة شبوة
في تونس انفرد الصحفي ألإخواني محمد جميح بوزير خارجية الشرعية اليمنية خالد اليماني في فندق ريزيدنس ونشر نتاج
لم أكمل سنتي الأولى عضوا في مجلس شورى التجمع اليمني للاصلاح، حتى كنت قد سمعت منهم أوصافهم القبيحة ضدي، ذاتها
عندما تعمل بصدق ووفاء وتؤمن بقضية عادلة كقضيتنا الجنوبية لابد لك أخي ان تناضل بروح التصالح والتسامح
اذا كان الافارقة القادمين من خلف البحار إلى الجنوب هم نازحين فلماذا لايطبق عليهم اجراءات النزوح ؟ و البقاء في
  حسين عبد الحافظ الوردي انتشر تعليل لحالة التخلف والتمزق التي وصل اليها العرب، بأن العرب لم يعد لهم وجود،
هذه الظاهرة مستمرة منذ سنوات لكنها الآن استفحلت. الآلاف يصلون شهريا عبر السواحل بعد ان تقذف بهم قوارب الموت
-
اتبعنا على فيسبوك