مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 16 ديسمبر 2018 12:45 صباحاً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 04:50 مساءً

حكومة الأوباش استبقت الأحداث وتركت وزير الدفاع الصبيحي أسيراً لدى المجوس

حكومة الأوباش استبقت الأحداث و تركت وزير الدفاع الصبيحي أسيراً لدى المجوس الحوثيين في صنعاء،مُكبّلاً بالأغلال خوفاً منه فهو يعلم بالأسرار العسكرية و يعلم من هم شبكة المافيا الإخونجية التي تعبث بأرواح الناس في الجنوب العربي.

 

الصُبيحي هو بمثابة الصندوق الأسود الذي يخاف منهُ كلا الفريقين سواءً في الشرعدوانية(الشرعية) البلسنية أو الإنقلابية المجوسية الحوثية، لذلكَ اتفقا كليهما على إخفاؤه و عدم المُطالبة بإطلاق سراحه.

 

إلى أن تمَّ تسريب فيديو قديم يتحدث عن إطلاق سراح الصُبيحي بشرط عدم مزاولة عمله و نفيه خارج البلاد، و تمَّ تداول الفيديو على أنهُ جديد ليُهيئ الساحة لكبير اللصوص المخدشي (المقدشي) لاستلام منصبه دونَ خجل يُذكر.

 

لقد تمَّ الترويج للفيديو القديم و معهُ منشورات تمَّ طباختها في مقاهي الإخونجية كمُقدمة لإقالته و استبداله بمن يخدم الفريقين و يُساندهم في إطالة الحرب، وتأخيرها كي يكسبوا مالاً أكثر و يمتصّوا رحيق التحالف العربي لمصالحهم الشخصية.

 

إن لم يفتح مجلسنا الانتقالي الجنوبي ملف الأسرى و المخفيين قسراً سَتحُل الكارثة على أسرانا و مُختطفينا و سيتم تصفيتهم بدمٍ بارد، بدعوى قتلهم بأرض المعركة و لم يتبقى سوى جثثهم في ثلاجة الموتى منذُ أربعة أعوامٍ خلت.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
تعاني مديرية الملاح الواقعة بمحافظة لحج، من إهمال كبير في كثير من المجالات،فالقائمين عليها كسلطة لا يؤدون
اليوم الثاني من شهر ديسمبر عام 2013م لم يكن يومًا عاديًا في تاريخ حضرموت , ففي صبيحة ذلك اليوم فجعت حضرموت
تاريخ الحضارة البشرية هو تاريخ ضبط النفس ، ولاأتذكر على وجه الدقة من هو قائل هذه العبارة أوما يقاربها ،
كم طال انتظار المواطن في عدن بمختلف مديرياتها لاتخاذ مثل هذا القرار الجبار الذي كانت عدن ومواطنيها في انتظار
لحظات فارقة فيها انتظار وترقب وأكثر من سؤال بعد الجلسة الختامية لمؤتمر السويد أنتهت الجلسة الختامية في
 تحتفل مديريات بيحان يومنا هذا السبت الموافق 2018/12/ 15بالذكرى الاولى لتحرير المديريات من مليشيات الحوثي
قرار منع حمل السلاح في العاصمة عدن سيدشن في الاول من شهر فبراير 2019م سيقوم بتدشين حملة منع وتنظيم حيازة السلاح
إلى قوات التحالف العربي وعلى رأسها المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة إلى الأشقاء
-
اتبعنا على فيسبوك