مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 18 أغسطس 2019 11:34 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
السبت 20 أكتوبر 2018 08:48 مساءً

زمن بلا نوعية .. وصلاحية منتهية !!!

ليست الخمور المضروبة أو المنتهية الصلاحية وحدها كما يشاع وقد أودت ب17ضحية بينهم الساخر ( التنباكي) الذي يعيش حالة الغيبوبة في غرفة العناية المركزة . في ظل تداعيات خطيرة معها خطر الموت يتفاقم ويشتد.. تتعدد الأسباب والموت واحد ولعل عام 2018م يعد العام الأكثر قتلا وموتا وغلاء وجزعا ومرضا في تاريخ البلاد.

اليمن اﻻن باتت سوقا مفتوحة لكل البضائع المكدسة والمنتهية الصلاحية لم يكن يتوقع أحدمنا ان يصل الأمر إلى حد خمورا منتهية الصلاحية وهذا معناه ان قائمة المنتهية صلاحياتها قد اتسعت لكل شيء وأي شيء بمافي ذلك أفة الخمور والمخدرات التي تجتاح البلاد.

كنت أسمع عن اطارات منتهية الصلاحية وبسكويتات ومعلبات وأدوية وحبوب وألبان ومبيدات باختصار أضحت اليمن مكب نفايات بكل أسف وحسرة وندم وحرقة غياب معايير الجودة والرقابة سهل تبادل وتعاطي بضائع مغشوشة ومنتهية الصلاحية على أوسع نطاق أعتقد بل أجزم أن ما يحصل لهو نتاج طبيعيا لرئيس منتهية صلاحيته ومجلس نواب منتهي الصلاحية وحكومة ظل أو حكومة منفى بلا صلاحية ومجالس محلية وسلطات محلية في المحافظات منتهية الصلاحية وعسكر يحملون رتبا مغشوشة . بل يتجاوز الأمر في الحديث عن الصلاحيات المنتهية لكل شيء وأي شيء الأخطر من كل ما سردت.

أن الحرب وأدواتها وأطرافها وذخائرها هم فقط ممن يجدون أنفسهم بصلاحية كاملة ويجدد (الليبل ) مع كل منتج مدر للموت حتى الأفكار والأعمار والعملة والرؤى والمعالجات والتحالفات والقبيلة والأحزاب وقرارات مجلس الأمن ومبعوثي الأمم المتحدة ازاء اليمن والى اليمن منتهية الصلاحية حتى قيم الوطنية والوفاء والرجولة مكتوب عليها كلها منتهية الصلاحية .في زمن بلا نوعية كما قال الحكيم العظيم عبدالله البردوني طيب الله ثراه ومرقده وأسمه.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: مسؤول كبير في الحكومة الشرعية يغادر عدن
عاجل: تكليف قائد للواء الأول دعم وإسناد بديلا للشهيد "أبو اليمامة"
عاجل: قوة امنية تداهم منزل مدير المؤسسة الاقتصادية وتقوم باعتقال حراسته وتنهب المنزل
قائد الشرطة العسكرية بأبين يصدر بيانا هاما
الانتقالي يرد على قرار تعليق عمل وزارة الداخلية
مقالات الرأي
  بقلم/ عبدالفتاح الحكيمي. يبدو إن عدوى التشكي والهروب من مواجهة الاستحقاقات التي نذر التحالف نفسه من اجلها
الجنوب لن يسلم إلى أي مكون مهما كانت قوته أو تواجده في الساحات او توفرت إمكاناته المادية والمعنوية المرتبطة
انقلبوا على الوطن وبيعوه في أسواق النخاسة السياسية, دمِروه, مارسوا هوايتكم في القتل والتدمير و السلب والنهب,
الوحدة الاندماجية انتهت.. ومن لا يستوعب ذلك عليه إعادة قراءة التاريخ بعيدا عن العاطفة والصراخ على اللبن
مروان الغفوري--------- بعد يومين من وصول لجنة عسكرية سعودية إلى عدن استمر قادة المجلس الانتقالي في الحديث إلى
ستكتشفون حجم الخطيئة بعد ما يحل الخراب بالجميع وأنكم جميعاً ضحية ، ولن يكون للندم بعد ذلك معنى أو أن للحكمة
لقد مرت على عدن والجنوب ايام عصيبة، والتي بدأت بحادثتي التفجير في موقعين عسكريين في عدن صباح الخميس الدامي
الأخ احمد عمر بن فريد رددنا بعده القسم الشهير الذي ردده في منصة ردفان بدايات الحراك الجنوبي.وهو ان (دم الجنوبي
  ✅ ‏طابور خامس حوثي اخواني ارهابي وفساد مبثوث في العواصم العربية يظهر الحرص على دول الجوار العربي وخوفه
الأيام الثلاث التي خرج فيها الانتقالي الجنوبي واسقط بكثير من اليسر والاحترافية معسكرات الشرعية الرئاسية
-
اتبعنا على فيسبوك