مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 24 أغسطس 2019 12:45 مساءً

  

عناوين اليوم
أخبار المحافظات

البحسني يعلن استمرار الحرب على الأرهاب ويكشف هوية ومنطلق خلية ارهابية لاستهداف الساحل الحضرمي

الجمعة 12 أكتوبر 2018 02:53 مساءً
المكلا(عدن الغد)عماد الديني:

أكد محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية، استمرار الحرب على الإرهاب وعدم انتهاء المعركة مع الارهابيين بمجرد القبض على خلية أو مجموعة خلايا ارهابية كتلك ،التي تمكنت قوات الامن والنخبة الحضرمية بساحل المكلا من الايقاع بعناصرها مؤخرا وكشف تفاصيل خيوطها الواسعة وهوية مموليها بالأموال والعبوات والمتفجرات وداعميها ومجنديها بوادي حضرموت، لاستهداف أمن واستقرار وسكينة مناطق الساحل الحضرمي.

مشيدا بالمناسبة بالمستوى الأمني العالي للأجهزة الامنية بالساحل،نتيجة فوارق الامكانيات الكبيرة بين اليوم والامس، إلى جانب الجهد والتعاون غير العاديين من المجتمع ما يمكنا أجهزة الأمن من القدرة على اكتشاف أي عمل إرهابي بإذن الله سبحانه وتعالى.

وشدد المحافظ البحسني، خلال مؤتمر صحفي عقده،أمس الخميس،بديوان المحافظة، على ضرورة الانتباه واليقظة الامنية المطلوبة اضافة إلى تعاون المجتمع والحذر المطلوب.

وأوضح البحسني أن تنظيم القاعدة عندما يفشل في المعارك يعود إلى أساليبه المعتادة المتمثلة بإغلاق سكينة المجتمع من خلال تفجيرات بالأحزمة الناسفة والعبوات الناسفة والالغام وزراعة المتفجرات واستهداف المواطنين والاجهزة العسكرية والامنية والقيادات الادارية والمدنية.مؤكدا بمعنى ادق "ان لا احد في مأمن منها" كونها تسقط ضحايا كثر ولايهمها هذا.

وأكد القائد البحسني أن المعركة مع العناصر الارهابية هي "معركة فكر"، وبأن النصر بحمدلله وتوفيقه حليف لقواتنا العسكرية والأمنية والأجهزة الاستخباراتية باستمرار وبفضل تعاون المواطنيين غير المحدود مع هذه الاجهزة ..قائلا:" لذلك نحن ندعو باستمرار علماء الدين والمراكز العلمية والجامعات والمدارس والشخصيات المؤثرة في المجتمع، والمرأة والشباب، الى تعرية هذا الفكر الخبيث والدخيل على حضرموت والوطن بشكل عام،مشددا بالمناسبة على ضرورة تعريته و مواجهته بالحقائق.

وأكد المحافظ البحسني أن الحياة مقدسة في جميع الأديان السماوية وخاص في الدين الإسلامي الذي جعل حياة الإنسان معززة ومكرمة،وبالتالي فبأي حال من الأحوال تسمح لنفسها هذه العناصر أن تقوم بهذا الجرم وبهذا التقتيل في الناس,وبث كل هذا الخوف الذي تمارسه على المواطنين.

وعبر المحافظ عن سعادته وشكره لله على سير الأمور الخاصة بالكشف عن الخلية الارهابية بشكل طيب ورائع،حيث قال:نحن بنينا اجهزة عسكرية وامنية واجهزة استخباراتية وهي مهمة جدا في هذه الحرب ونحن اليوم نجني ثمارها وهي اليوم تحقق نجاحات استخباراتية رائعة وكبيرة جدا في هذا الملف، لذلك ستظل اليقظة مستمرة والاهتمام بهذه الاجهزة سيظل مستمر ودعمها سيكون مستمروتعاون المواطنين نرجو ان يكون مستمرا ايضا وحتى يتعاضد ويزداد يوما عن يوم لانه بهذا التعاون نستطيع ضمان أمن وسلامة المواطنين وأمن وسلامة حضرموت.

وأشار محافظ حضرموت، الى أن النصر بحمدلله وتوفيقه حليف لقواتنا العسكرية والامنية والاجهزة الاستخباراتية باستمرار وبفضل تعاون المواطنيين غير المحدود مع هذه الاجهزة.

 

منوها إلى أن حجم العمل الارهابي الذي كانت تنوي القيام به وقامت به هذه الخلية كان كبيرا و مدروسا استدعى عقد مؤتمر صحفي لتعرية هذه الأعمال الإرهابية وكشفها للمجتمع وللمواطنيين ولعامة الناس في الداخل والخارج لتعريفهم بحقيقة الأمر،ومستوى النجاحات الامنية التي يتم تحقيقها من قبل الاجهزة الامنية والعسكرية بالساحل الحضرمي،مشيرا الى أن "هذه المجموعة اولا بحجم كبير وثانيا حجم الأعمال التي كانت تخطط لها كبير جدا ايضا".

وأكد المحافظ أن لدى الاجهزة الأمنية مسلسل متكامل لكيف تم التحضير والرصد والتجهيز والإعداد لعملية كشف الخلية الإرهابية اضافة الى كيف تم الإرسال وعملية إيصال العبوات الناسفة وطرق تجهيزها وتحضيرها للعمل وكيف تم القاء القبض على افرادها وكيف اظهروا باعترافاتهم حجم العمل الارهابي الكبير الذي كانوا يخططون له لاستهداف مناطق الساحل.



المزيد في أخبار المحافظات
بعد السيطرة على عتق.. أمن المدينة بيد الجيش الوطني
أكد محافظ شبوة ، محمد صالح بن عديو، السبت على بسط الأمن في مدينة "عتق" عاصمة المحافظة، والحفاظ على الممتلكات العامة والخاصة وتضميد الجراح.وقال في تغريدة على تويتر:
طيران التحالف يغير على مواقع المليشيات في عدة محافظات
شن طيران التحالف العربي اليوم السبت، غارات جوية على مواقع لمليشيات الحوثي في عدة محافظات.وأكدت مصادر محلية، أن طيران التحالف، شن غارة على مواقع المليشيات في منطقة
إزمة خانقة في مادة البترول بلودر في أبين
تشهد مديرية لودر بمحافظة أبين منذ يومين أزمة خانقة في مادة البترول.   وقال مواطنون لـ"عدن الغد" بإن مديرية لودر مازالت تشهد أزمة خانقة في مادة البترول منذ يومان ما


تعليقات القراء
342234
[1] وادي وصحراء حضرموت لا تزال تقبع تحت نير الإحتلال اليمني . على هذه القوى العسكريه مغادرة أرض الجنوب قبل ان تطرد منها والذهاب الى صنعاء لتحرير غرف نومهم من حلفائهم الحوثيين
الجمعة 12 أكتوبر 2018
وادي وصحراء حضرموت لا تزال تقبع تحت نير الإحتلال اليمني . على هذه القوى العسكريه مغادرة أرض الجنوب | وادي وصحراء حضرموت لا تزال تقبع تحت نير الإحتلال ا
وادي وصحراء حضرموت لا تزال تقبع تحت نير الإحتلال اليمني . على هذه القوى العسكريه مغادرة أرض الجنوب قبل ان تطرد منها والذهاب الى صنعاء لتحرير غرف نومهم من حلفائهم الحوثيين

342234
[2] حيث توجد معسكرات علي محسن توجد القاعدة
الجمعة 12 أكتوبر 2018
صالح النهدي | حضرموت
القاعدة وعلي محسن جهة واحده واليد مرتبطه



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قوات طارق عفاش تسيطر على أهم معسكرات الساحل الغربي
قيادة اللواء الأول حماية رئاسية تُصدر بياناً هاماً
عاجل: المجلس الانتقالي يعلن رسميا وقف المعارك بعتق
عاجل:بيان هام للقوات المشتركة في الساحل الغربي
عاجل: قوات الجيش تسيطر على مقر المجلس الانتقالي بشبوة
مقالات الرأي
أكبر خديعة تتعرض لها الأمم هي الحروب، التي تدمر الأواصر وتشق الصف وتشرخ النسيج الاجتماعي، بل تخدش النفوس،
بينما الانتقالي يحارب لإسقاط ألوية الشرعية وتحديدا الجنوبية تحت مسمى الإخوان والقاعدة وتهم غبية جدا هناك
عندي إحساس إن ابوظبي ساتوافق على اية تسوية توقف الحرب في شبوة للحفاظ على ما الوجه إذا لم تحسم الحرب لصالح
أوقفوا إراقة الدماء الجنوبية .. قتل الجنوبي للجنوبي تحت اي مبرر لن يحرر وطن من ثارات الغد ولن يصنع وطنا آمنا
نعم ستكون المعركة طويلة وصعبة على الجنوب في ظل خونة الجنوب المتواجدون على الساحة الجنوبية والذين لم يتجرعوا
أحببنا هذه الأرض.. عشقناها حتى الثمالة.. زرعناها قمحآ وحبآ.. ومواسمآ وحصادا وحقول. طيلة أعوام سحيقة مددنا
تغريدات محمد جميح ١-عندما تحاول النخبة التابعة للمجلس الانتقالي اقتحام "عتق" بغير توجيهات من القيادة الشرعية
-من يدعم الإرهاب يستحيل ان يدافع عن وطن  او بناء دولة او نصرة الحق . هل رأيتم يوما إرهابي يدافع او يفاوض عن
نقول للذين يفكرون بروح العاطفة أو الكره أو الحقد على شخص الرئيس هادي نؤكد لهم أن صمت الرئيس لم.يأتي من فراغ
قد يتصور البعض بأن إدارة المعركة في عتق ستكون مماثلة لما جرى في العاصمة عدن و أبين . لكن الواقع يقول غير ذلك
-
اتبعنا على فيسبوك