مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 21 فبراير 2019 07:58 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الخميس 11 أكتوبر 2018 02:49 مساءً

دعوة لتوقيع ميثاق شرف

الوقت صعب وعصيب وخطير ومواجهة هذه التحديات الكبيرة والمخاطر والمؤامرات التي يواجهها ويتعرض لها الجنوب ارضا وانسانا تحتاج الى عقول كبيرة بحجم وكبر الجنوب متجردة عن الذات ومترفعه عن صغائر الأمور وتفكر ليس فيها واين موقعها بل تفكيرها وهمها وطن ومستقبل أولادهم مستقبل الجيل والأجيال القادمة ،،

 

يكفي ان نحن هذا الجيل ضائعين لاننا ضيعنا الوطن باناتياتنا ،، يكفي ضياع وأقولها بكل صراحة ان من يتضاربون على الكراسي واستحقاقات دولة الجنوب القادمة وعلى المنافع الذاتية ليس مناضلين لان المناضلين الحقيقيين هم عشاق وطن ومشاريع شهادة وليس عشاق سلطة ،،

 

لقد مللنا وتعبنا وهرمنا من الصراعات والضياع والشتات والتغرب والتشريد ولقد ان الأوان ان يعود المشردين الى وطنهم ، وان يؤمن الخائفين على أنفسهم في وطنهم وأن يطمئن كل اب وام على مصير ومستقبل أولادهم وان يضمن أولادنا مستقبل امن يوفر لهم الحياة الحرة الكريمة مثلهم مثل بقية أطفال وشباب العالم ،،

 

ان معركة اليوم هي معركة كل شرفاء الجنوب الغيورين على وطنهم وحريصون على مستقبل امن وافضل للأجيال القادمة في وطن يسوده الحب والسلام يتسع الجميع يؤمن لهم الحياة الحرة الكريمة ،،

 

ومن هذا المنطلق فإنني أدعو كل مناضلي وعشاق الجنوب عشاق الحرية والعزة والكرامة وفي مقدمتهم قيادة المجلس الانتقالي إلى تحويل رؤية ومبادرة المجلس الانتقالي الى ميثاق شرف توقع عليه كل قوى الثورة الجنوبية الخاص بان دور كل قيادات الثورة الجنوبية يقتصر على النضال من اجل استعادة دولة الجنوب وتحقيق فك الارتباط وانهم لن يشتركون في سلطة دولة الجنوب القادمة التي سوف يحكمها صناديق الاقتراع والكفاءات العلمية والمهنية النزيهة والمخلصين للوطن ،،،

 

أن توقيع مثل هذا الميثاق سوف يضع حدا للتضارب والتسابق على استحقاقات السلطة القادمة ومحاولة البعض حجز الكراسي وسوف يختبر بصدق ويوجد فرز حقيقي بين المناضلين الذين يناضلون من أجل الوطن ومن يناضل من أجل الذات وكرسي السلطة   ،،،



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
ابنة قيادي في المجلس الانتقالي الجنوبي ترعب امريكا
عاجل: السلطات السعودية تعلن اعدام ثلاثة يمنيين
ساحل ابين : عصابة تقطع تقع بقبضة قوات الامن
ترامب : هدى مثنى لن تدخل امريكا
إيقاف العمل في متنفس اشيد بغدير البريقه
مقالات الرأي
على مدى اكثر من عامين وقوات الحزام الامني زنجبار تعمل على قدمآ وساق لاجل استتاب الامن وحفظ السكينة العامة
    يمثل يوم 21 فبراير حدثاً تاريخياً هاماً في ذاكرة اليمنيين؛ فهو اليوم الذي كان حُلم اليمنيين جميعاً،
  أجزم بأنه لم يخطر على بال الحكومة السعودية أو القائمين على المنحة أو حتى رئيس الوزراء الدكتور معين
من حيث ما مررت في أبين، سترى له أثراً، وفي كل مجلس ونادٍ ستسمع له ذكراً، ستراه في الجامعة، وفي المدرسة، وفي
"تكتسب الأفكار قوة إضافية كلما تعاقب عليها الزمن من جهة وتواتر القول بها من جهة أخرى وهذا يعطيها حصانة رمزية
حسين السقاف كنت في نظرتي للمجلس الانتقالي مثل الكثير متأثرا بمطابخ الدعائية والإشاعات التي تبث سمومها في
يقف أحمد امام لجنة تبصيم خاصة بصرف الغذاء العالمي والى حواليه افراد عائلته الصغير والكبير ..يظهر على وجهه
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته في البدء نهديكم أطيب التمنيات والتحايا ونتمنى لكم التوفيق في مهامكم الوطنية
    -الشراكة الحقيقية بين الجنوب ودول التحالف العربي ليس بترديد شعارات او إعطاء وعود بالمساعدة على فك
المواطنة مفهوم تاريخي شامل وله أبعاد عديدة قانونية وسلوكية وإدارية وإجتماعية. لذلك فإن نوعية المواطنة تثأثر
-
اتبعنا على فيسبوك